مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 28/11/2015 | * مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان" القيصر والسلطان وجها لوجه في قمة المناخ في باريس يوم الاثنين. قبل ذلك، الرئيس الروسي طلب من الرئيس التركي ابداء اعتذار عن اسقاط الطائرة الحربية. الرئيس التركي رفض تقديم اعتذار، لكنه قدم بديلا باعتذار غير مباشر، عن طريق ابداء الحزن بسبب اسقاط الطائرة وقال: اتمنى لو لم يحدث ذلك. وبإنتظار اتمام التسوية الروسية- التركية ذات التأثير السلبي على اقتصاد موسكو وانقرة، بدت هذه التسوية مرتكزة على مطالبة روسيا بإقفال الحدود البرية السورية شمالا، واصرار تركيا على اقامة المنطقة الآمنة أو العازلة على حدودها بعمق عشرين كيلومترا في الشمال السوري. وفي التسوية أيضا، مطالبة روسيا بتشكيل قوة دولية لقتال "داعش"، مقابل الطلب الغربي تسوية الأزمة السورية عبر انتقال سياسي لا يكون للرئيس بشار الأسد دور فيه إلا لفترة محدودة. ومن التسوية بين موسكو وانقرة، إلى التسوية بين لبنان و"جبهة النصرة" لتبادل العسكريين المخطوفين بسجناء. هذه التسوية تخدم لبنان بإستعادة ستة عشر عسكريا، فيما تحاول "جبهة النصرة" الافادة منها لتغيير النظرة إليها وابعادها عن قائمة المنظمات الارهابية في سوريا. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن" الخط البياني لملف المخطوفين العسكريين ثابت عند نقطة المفاوضات، لا تقدم، لا تراجع. الإيجابية التي ظهرت أمس، استندت إلى رصد خطوات على طريق عملية التبادل، لكن الأمور لم تصل إلى خواتيمها. المفاوضات مستمرة، والمديرية العامة للأمن العام المعنية بالملف، ستعلن عن أي نتيجة يتم الوصول إليها. الإنتظار سيد الموقف، كما هي حال السياسة الداخلية فيما يتعلق بملف رئاسة الجمهورية. تيار "المستقبل" تحدث عن خوض مواجهة لإيجاد توافق على تسوية وطنية ميثاقية تطبخ على نار هادئة، كما قال أحمد الحريري في طرابلس اليوم. في كلامه رسائل بكل اتجاه، كرة التسوية ليست فقط في ملعب "المستقبل"، بل في ملعب الجميع، وأي تفاهم لن يكون على حساب أحد بل على مقاس لبنان. والأهم ما بدا أنه رسالة للمعترضين في تيار "المستقبل" على خيارات رئيس التيار، بالتأكيد أن لا كلمة تعلو فوق كلمة الرئيس سعد الحريري في تيار "المستقبل". أيام فاصلة ستحدد مسار الاستحقاق الرئاسي، لكن ضمن سلة حلول متكاملة غير مجزأة. العواصم الدولية أظهرت انفتاحا على النائب سليمان فرنجية، كما بدا في سباق السفراء لزيارة بنشعي، لكن الكلمة الفصل تبقى للقوى السياسية اللبنانية. في الخارج، المشهد نفسه: كر وفر في التصريحات التركية إزاء روسيا. لكن الروس ترجموا أقوالهم بعمليات عسكرية ترصد على الأرض السورية ضد المسلحين. فهل خلط الميدان أوراق السياسة، كما بعثرت الهواجس الأوروبية المشاريع الدولية المعدة لسوريا؟ ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار" أوقف طلعات قواته الجوية فوق سوريا خوفا من العقاب الروسي، وأسرف بطلعاته الاعلامية أملا بترطيب المناخ قبل قمة المناخ في باريس. اردوغان المكمل الهروب إلى الأمام، بات عالقا بين نصف الاعتذار الذي قدمه اليوم بعنوان الأسف، ونصف المواجهة الخطابية التي احتفظ بها لحفظ ماء الوجه، فيما بلاده تواجه موجة من التحديات السياسية والأمنية والاقتصادية، بعد جرعة العقوبات الاقتصادية الروسية، وملاحقة امدادات "داعش" النفطية، وتركه وحيدا في أروقة النزال السياسية. فمن ينزله عن الشجرة؟ وهل ستنجح الوساطات باختراق طبقات التصلب الروسي في قمة المناخ التي ستجمع الكبار في باريس، أم يبقى الإصرار الروسي على مواجهة ما يعتبره التلوث التركي المنبعث من دعم الارهاب التكفيري؟. في لبنان، محاولات مستمرة لاطلاق العسكريين المختطفين بانبعاثات ايجابية، عكرها التلوث الاعلامي من نوع السبق الصحفي. ألم يتعلم بعض اللبنانيين إلى الآن، ضرورة الاستعانة على قضاء حوائجهم بالكتمان؟. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في" عيون اللبنانيين مشدودة إلى وجهات ثلاث: جرود عرسال حيث يتوقعون أن يتم الافراج عن جنودهم المخطوفين لدى "النصرة". والمعلومات النادرة التي خرقت جدران الكتمان الرسمي، تفيد ان العملية لم تتوقف، ولكن لا تحديد بعد لساعة الصفر لجملة اعتبارات تفاوضية ولوجستية. ولأن كمية الأمل التي تشتعل في قلوب أهالي العسكريين كبيرة جدا ولا تحتمل أي انتكاسة، جاء التحفظ الرسمي والحرص الاعلامي على عدم انتاج ما يخرب على العملية. الوجهة الثانية هي الحركة المستجدة لاطلاق المخطوف الرئاسي، والذي يجمع الوسطاء على ان وضعه أعقد من وضع العسكريين، فهو مخطوف على أيدي أكثر من جهة، واطلاقه يتطلب مروحة من الخاطفين. وفي الاطار أبلغ النائب وليد جنبلاط "اللقاء الديمقراطي"، ان تسوية ترشيح النائب سليمان فرنجيه جمدت. الوجهة الثالثة هي النفايات، والخطر في وضعها ان لا علاقة للاقليم بالافراج عنها وترحليها، وهي أسيرة الجنوح الجرمي لدى بعض اللبنانيين لجني المال حتى من النفايات. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في" بعد "فوعة" الأيام الماضية، الوضع السياسي الراهن "هدوء نسبي". وبعد "فورة" القراءات والتحليلات والاستنتاجات، عاد العقل ليسود. هكذا، بدت نهاية الأسبوع مختلفة عن بدايته. ففي الظاهر، كل مشروع التسوية الرئاسية بات مجمدا، من دون أن تتضح بعد احتمالات ما بعد التجميد، سواء كانت عودة إلى الوراء، أو التقاط للأنفاس تحضيرا لوثبة إلى الأمام مطلع الأسبوع. وفي غضون ذلك، لم تبرز معطيات حاسمة حول ما تم تداوله سابقا عن نية سعد الحريري إعلان ترشيح سليمان فرنجية للرئاسة من جانب واحد. ففيما دفع تفاقم الأمور داخل تيار "المستقبل" بأحمد الحريري اليوم، إلى الإعلان بوضوح ألا صوت يعلو صوت سعد في التيار المذكور، وتحدثت بعض المعلومات عن تخوف من انعكاس خطوة كهذه على مصير التسوية ككل، إذا أتت متسرعة، ولم تشبع درسا لتبين نسبة الحسنات إلى السيئات، ربطت المعلومات عينها بين التريث الحريري، وملء الوقت الضائع في انتظار عودة البطريرك الماروني إلى لبنان، لإعطاء دفع جديد للحل المطروح، فيما وجهة نظر أخرى تشير إلى مهلة زمنية قد لا تتعدى الأسابيع، قبل أن يتأكد فشل الحل، ويعود الوضع بالتالي إلى النقطة الصفر. في غضون ذلك، تؤكد معلومات ال"أو. تي. في" أن العماد ميشال عون أكثر من مرتاح إلى التطورات الأخيرة، ولاسيما حركة المشاورات والاتصالات على الصعيدين المسيحي والوطني، والتي تشمل بطبيعة الحال الحلفاء الداعمين. وكما في الملف السياسي، كذلك في قضية العسكريين المخطوفين. "فوعة" و"فورة"، ثم هدوء وعقل، وترقب لمجريات الساعات والأيام المقبلة، علها تحمل أخبارا سارة إلى الأهالي الصابرين الذين لن يملوا الانتظار، تماما كما لم يمل عقل لبنان طوال حياته، انتظار قيامة لبنان العظيم ورؤية وجه يسوع. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أل بي سي آي" إنها الساعات الأطول منذ خطف الوطن في آب العام 2014. تلعب "جبهة النصرة" ورقات التفاوض حتى النفس الأخير، وتحبس معها أنفاس أهالي العسكريين ومعهم اللبنانيين. لن نكتب هذه الليلة تفاصيل التفاوض، ولن نفصح عن كواليس ما يسمى صفقة التبادل. فلا أي سبق ولا أي صفقة أغلى من دماء علي السيد وعباس مدلج وعلي قاسم العلي ومحمد حمية وعلي البزال، ولا أي سبق أو صفقة أغلى من دموع من يعد ثواني السنوات على أمل اللقاء. لن نفصح هذه الليلة عما في جعبتنا، لأننا قررنا ان نتحدى الارهاب ونقول له كفى، لأننا قررنا ان نتحدى السلطة الغائبة التي تركت أبناءها في ظلمة الخطف ونقول لها كفى. لن نبوح بما نعرفه عل من يعمل ينجح في إعادة الوطن إلى الوطن. سنصمت لأننا نريد ان نتحدى أنفسنا فهذه الليلة السكوت فعلا من ذهب. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل" زفت البشرى، ولكن أهالي العسكريين المحتجزين لدى "جبهة النصرة"، لا يزالون في حال انتظار لانجاز عملية التبادل. المصادر المتابعة للعملية، أكدت ان مفاوضات الربع الساعة الأخير التي تعمل على تذليل كل المعوقات من أمام العملية، تجري وسط تكتم شديد، من دون أن تحدد موعدا معينا. سياسيا، فإن مسار التسوية التي طرحت النائب سليمان فرنجية كخيار لرئاسة الجمهورية، سلك دربه في التحركات السياسية المعلنة حينا والبعيدة عن الأضواء حينا آخر. والبارز يبقى حراك حزب "الكتائب"، فبعد لقاء النائب ميشال عون في الرابية، زار الوفد "الكتائبي" رئيس حزب "القوات" سمير جعجع في معراب. وأكد الوزير السابق سليم الصايغ بعد اللقاء، ان أي خيار سيتخذ في شأن الرئاسة لا يمكن ان يخرج عن المبادئ والثوابت التي نؤمن بها وهي: رئيس يلتزم بالدستور ويؤمن بمبادئ الحرية والسيادة والاستقلال. ومن الشمال، أكد الأمين العام لتيار "المستقبل" أحمد الحريري اننا في تيار "المستقبل" دعاة توافق متى كانت مصلحة البلد تحتاج إلى التوافق، لكننا أهل للمواجهة متى تقتضي مصلحة البلد المواجهة. وقال: ها نحن اليوم، نخوض المواجهة من أجل التوافق على تسوية وطنية ميثاقية، تطبخ على نار هادئة، لإطفاء النار الإقليمية التي تهدد لبنان بالإشتعال. أضاف: عندما يقول الرئيس سعد الحريري كلمته في أي مبادرة، لا كلمة تعلو فوق كلمته في تيار "المستقبل"، لسنا ممن يستحي بأي جهد سياسي نقوم به، وعندما نريد شيئا نملك كل الجرأة للقيام به. ***************** * مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد" ضرب الانتظار موعدا مع الترقب. نبض القلوب على جهوزيته، وكل يفتح الأذرع لعودة العسكر. ولأن عودتهم أولوية على السبق، فإن قناة "الجديد" مع بعض المحطات الأخرى ستلتزم وقف إطلاق الأخبار، إلى حين إتمام الصفقة بنجاح. تلك مسوؤلية وطنية وإنسانية، اتخذناها على عاتقنا منذ بدء التسريبات الإعلامية صباح أمس، حيث كنا مزودين بتفاصيل عن ساعة الصفر والأسماء التي سيجري الإفراج عنها والأطراف المفاوضة، لكن آثرنا عدم التعامل معها، حرصا على سلامة الملف برمته، وعدم الإجهاز على الصفقة بمغامرة إعلامية غير محسوبة. واليوم نعلن تشددنا في حجب المعلومة، ليس لعدم دقتها، إنما تحسسا منا بدمعة كل أم تنتظر ولدها، بحسرة آباء عاشوا في الخيمة يرسمون مواعيد للغد. وسوف نترك مسار المتابعة لأصحاب الشأن رسميا. ونترقب مع الأهل الإفراج عن مخطوفي "النصرة"، "الجبهة" التي ستتمسك غدا بأي ذريعة في ما لو فشلت المفاوضات، على أن نكون على أتم الجهوزية الإعلامية فور وصول طلائع العسكريين المخطوفين لدى "الجبهة". أما مخطوفو "داعش" فهم لا يحتاجون إلى سياسة تكتم، لأنهم في واقع الحال يعيشون العتمة على أحوالهم منذ زمن بعيد، وتفرض "الدولة الإسلامية" الإرهابية على ملفهم طوقا محكما، حيث لا تفاوض ولا وسطاء. عدوى الكتمان فرضت رئاسيا بعد بروز اسم سليمان فرنجية مرشحا بضوء أخضر سعودي ورسول أزرق رفيع. لكن رمي الاسم في سوق الاختبار، قوبل حتى الساعة باتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر. وحده السفير الاميركي ريتشارد جونز، قطف ورقة التبليغ وقصد الرئيس مع وقف التنفيذ سليمان فرنجية، زائرا وطابعا الرضى الأميركي على الترشيح، وربما هو أكثر من رضا ويكاد يقترب من تزكية الاسم أو اقتراحه من الأساس. ولماذا لا ما دام كل ما حولنا متغيرا، ما عدا النظام في سوريا الذي جاءه في الساعات الماضية أرفع اعتراف أوروبي، بإعلان كل من فرنسا وألمانيا الاستعداد للتعاون مع الحكم في سوريا لضرب "داعش". وإذ حاول وزير الخارجية لوران فابيوس تجميل تصريحه وربطه حصرا بالمرحلة الانتقالية، كان الألمان أكثر شجاعة واعترفا بأن هناك توافقا بين جميع الشركاء على ضرورة المحافظة على هيكل الدولة السورية. والمفاجأة لا تكمن في التصريحات، بل في عدم صدرور ردود فعل دولية تعترض عليها أو تصوب اتجاهها، بما يؤشر إلى توافق أميركي- أوروبي- خليجي على مد اليد للنظام ودعمه ربما في المرحلة المقبلة. عندئذ هل يصبح ترشيح السعودية و"المستقبل" لفرنجية خبرا مستغربا؟ لن يكون كذلك إلا في البيت المسيحي اللبناني المتجه إلى تحالفات كانت حتى الأمس القريب مستغربة. *****************  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع