جائزة المساواة بين الجنسين للمؤسسات الداعمة للمرأة في النشاط. | نظمت "الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية" وغرفة التجارة والصناعة والزراعة في بيروت وجبل لبنان، في مقر غرفة بيروت وجبل لبنان، حفل تسليم "جائزة المساواة بين الجنسين" للمؤسسات الاقتصادية الداعمة لمشاركة المرأة في النشاط الاقتصادي، في حضور وزير العمل سجعان قزي، رئيس الهيئات الاقتصادية عدنان القصار، رئيس اتحاد الغرف اللبنانية محمد شقير، الوزير السابق ريمون عودة، الوزيرة السابقة وفاء الضيقة، رئيس غرفة طرابلس والشمال توفيق دبوسي، نائب رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان محمد لمع، أمين سر الهيئة فادي كرم، وحشد من رجال الاعمال واعضاء الهيئة. وكانت الهيئة والغرفة بادرتا، في اطار مذكرة التعاون الموقعة بينهما، إلى استحداث جائزة تمنح في كل عام للمؤسسات الاقتصادية المراعية للمساواة بين النساء والرجال في أربعة مجالات هي: استراتيجية المؤسسة، مواردها البشرية، ونظام العمل فيها والحوافز التي تعطيها للموظفين فيها. شقير بعد النشيد الوطني، القى شقير كلمة قال فيها: "أرحب بكم جميعا في غرفة بيروت وجبل لبنان "بيت الاقتصاد اللبناني"، هذا البيت الذي يفتح أبوابه ويحتضن كل قطاعات الأعمال من دون استثناء، هو أيضا يحتضن المرأة ويشرع أمامها أبواب الاعمال والريادة بالقدر نفسه الذي يتيحه للرجل، وذلك في إطار عمل بناء هادف لخلق شراكة حقيقية بينهما في عملية النهوض بكل ابعادها". وأضاف: "المناسبة اليوم مخصصة لإعلان الفائزين بجائزة المساواة بين الجنسين للمؤسسات الاقتصادية الداعمة لمشاركة المرأة في النشاط الاقتصادي، وهي مناسبة عزيزة على قلبي كثيرا، وأعتبرها من أبرز النشاطات التي قامت بها الغرفة في العام 2015، وهي ايضا مدعاة فخر واعتزاز لا سيما وأنها جاءت من ضمن ثمار مذكرة التعاون الموقعة بين الغرفة والهيئة، بهدف تمكين المرأة من الدخول بقوة في عالم الاعمال وفي الدورة الاقتصادية، وكذلك لتشجيع الشركات وحثها على فتح مجال أوسع لعمل المرأة في الوظائف التي توفرها، وعلى المساواة بين الجنسين في الحقوق والواجبات". وأكد شقير ان "المرأة اللبنانية تستحق بجدارة ان تكون في قلب العمل الاقتصادي، فهي أثبتت نفسها بقوة في كل الميادين، ان كان في تولي المناصب الادارية العليا والوظائف، وكذلك في عالم الاعمال، واليوم باتت لدينا لائحة طويلة جدا من الشركات التي حققت نجاحات باهرة"، مشددا في الوقت نفسه، و"لكي نصل الى أهدافنا في انصاف المرأة واعطائها حقها، هناك مسؤولية مشتركة تقع على عاتق الجميع من دون استثناء وكل حسب موقعه للدفع بهذا الاتجاه، وذلك عبر سن القوانين، أو اتخاذ اجراءات محددة، توفير التمويل، إعطاء حوافز، تدريب، تأهيل، وغير ذلك". وتابع شقير: "إن هذه القضية، يجب ان تصبح ثقافة راسخة لدى مجتمعنا، ولهذا يجب ان تعمم المساواة بين الجنسين في كل نواحي الحياة، أي السياسية والاجتماعية والاقتصادية، وأن لا تقتصر على مجال محدد. فمن غير المقبول أن تبقى مشاركة المرأة في الحياة السياسية خجولة الى هذا الحد في بلدنا، ومن غير المعقول ونحن في القرن الواحد والعشرين ان يبقى هذا الظلم الاجتماعي المتعدد الأوجه مستمرا بحق المرأة وإلى هذا الحد الذي نراه كل يوم في بلد العلم والاشعاع الثقافي". واضاف: "نحن من جهتنا، نعمل بقوة لتكون المرأة شريكا حقيقيا وقويا وفاعلا في الحياة الاقتصادية، وكلنا أمل في ان يشكل ذلك نموذجا راقيا ينطبع في أذهان ووجدان اللبنانيين، لجعله مثالا يحتذى في الميادين الاخرى". وأكد "العمل مع الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية وكل سنة وبإذن الله بزخم أقوى من سابقاتها، لأننا نؤمن بأن لا اقتصاد سليما ومعافى من دون مشاركة فاعلة للمرأة في الحياة الاقتصادية وفي صناعة القرار". كرم ثم القى كرم كلمة قال فيها: "نجتمع اليوم في إطار التعاون الذي يربط الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية وغرفة بيروت وجبل لبنان لنحيِ مؤسسات خاصة تراعي في تنظيمها وواقع عملها المساواة فيما بين الرجل والمرأة، وتعاون الهيئة الوطنية مع الغرفة لم يقتصر على هذه التحية فقط بل تناولإعداد دورات تدريبية طالت سيدات مبتدئات ترغبن ولوج سوق العمل كما وسيدات في مواقع هامة ترغبن بمتابعة دورات تأهيلية سعيا لتحسين وضعهن الوظيفي.كما وطال إعداد مؤتمرات تطال مواضيع هامة ذات طابع إقتصادي"، شاكرا الغرفة ورئيسها على حسن التعاون والتحسس بواجب دعم المساواة توصلا إلى مجتمع أفضل". وأكد ان "المجتمع السليم لا ينمو إلا إذا تم إشراك المرأة في القرارات المتعلقة به ويتم ذلك عبر إشراكها في إتخاذ قرارات مجلس النواب والحكومة وقرارات المؤسسات الخاصة ويسمى حينذاك مجتمعا مراعيا للنوع الإجتماعي مع الأسف أن الواقع الحالي للمشاركة النسائية هو ضعيف جدا، لذا كان تركيز الأمم المتحدة على أهمية مراعاة المساواة بين الجنسين في كل الميادين ومنها اليوم نخص ميدان العمل والميدان الإقتصادي" مشيرا الى ان والمؤسسات المراعية للنوع الإجتماعي هي مؤسسات عامة وخاصة تراعي المساواة في ما بين الرجل والمرأة في: وضع ميزانياتها، تخطيط برامج عملها، الأجر، التدرج، الترفيع، إعتماد تكافؤ الفرص فيما بين الجنسين، التعيين في مراكز صنع القرار، مراعاة مستلزمات الأمومة وتأمين الضمانات الخاصة لهذه الوظيفة المجتمعية، إعتماد الكوتا النسائية بشكل مرحلي تسهيلا لتعديل الأنماط الإجتماعية أخصه في قوانين الإنتخاب والحوكمات والنقابات والأندية والجمعيات"، ولافتا الى ان عمل الهيئة الوطنية في هذا المجال انصب على وضع السياسات، إجراء تعديلات قانونية، التمكين الإقتصادي". وبعدما عرض كرم السياسات التي تضعها الهيئة، والتعديلات القانونية التي تسعى لاقرارها، قال: "إن تطلعات الهيئة الحالية تنصب على العمل على الأمور التالية: متابعة رفع التمييز في قانون الجنسية، تنظيم زواج القاصرات، رفع التمييز في قانون العقوبات، إستحداث إجازة أبوة، تنظيم عمل المهاجرات العاملات في المنازل، إضافة فئة العاملات الزارعيات إلى المستفيدات من قانون الضمان الإجتماعي، رفع كامل أوجه التمييز ضد المرأة العاملة في قوانين الضمان الإجتماعي (إفادة الزوج دون شروط، الإستفادة من التعويضات العائلية عن أودلاها، ألخ...)، تبني الكوتا في القوانين الإنتخابية، العمل على تبني النقابات والإتحادات والأندية نظام الكوتا في تشكيل الهيئات الإدارية والجمعيات العمومية، رفع التحفظات على إتفاقية (سيداو)، متابعة إنفاذ ملاحظات لجنة (سيداو) عبر إنشاء خطة وطنية للمتابعة بالإشتراك مع الهيئات الرسمية المعنية كما والهيئات المدنية، وضع "إستراتيجية" و"خطة وطنية" لمتابعة رفع العنف عن النساء في النزاعات المسلحة تطبيقا لقرار مجلس الأمن رقم /1325/ والقرارات اللاحقة به، رفع التمييز في قانون التجارة". قزي وتلاه قزي، فدعا الى "استبدال كلمة جنسين، بمكوني الحياة، لأن في ذلك روحانية أكثر". وقال: "كما لا نستطيع ان نتصور عالما من دون امرأة وعائلة من دون امرأة، لا نستطيع أن نتصور مؤسسات من دون نساء"، معربا عن اعتقاده "أن تجربة عمل المرأة في العالم كانت تجربة ناجحة وعلينا ان نقتدي بها ونعززها". وأشار الى ان "في لبنان مليونا وثمانمئة الف عامل، من أصلهم 64% رجال و36% فقط نساء، وهذه النسبة يجب ان تتحسن". وأكد أن "المؤسسات التي ليس لديها نسبة مرتفعة من النساء في العمل هي مؤسسات غير مكتملة الصفات، ونحن في الوزارة نرى ان نسبة الفتيات اللواتي يطلب لهن اجازات عمل اقل بكثير من نسبة الرجال، ونسبة الشكاوى ضد المؤسسات التي تأتينا من النساء والفتيات تفوق كثيرا نسبة شكاوى الرجال، ومعنى ذلك ان بعض المؤسسات لا تهتم بحق المرأة، مشددا على ثلاثية القيم: الحق والخير، والجمال". وسأل: "لماذا نعطي المرأة الجمال والخير ولا نعطيها الحق والحقوق؟ ان حق المرأة يولد معها وليس في جيب الرجل، فالمرأة ليست في ذمة الرجل بل في ذمة رب العاملين فقط". وأخذ قزي على الفئات المتنوعة في المجتمع اللبناني، "حيث هناك رجال في لبنان في القرن الحادي والعشرين يرفضون ان تعمل المرأة، كما أن هناك فئات لا تتقبل فكرة ذهاب المرأة الى العمل". وكشف وزير العمل عن قرار سيتخذه بالطلب من المؤسسات التي تتقدم بمستندات الى الوزارة لنيل إجازات العمل أن يضاف الى هذه المستندات كشرط اساسي لاخذ اجازة العمل، الافصاح عما لديها من نساء". وقال: "منذ اسبوعين اصدرنا قرارا يدعو الشركات الى ان يكون بين موظفيها وعمالها ثلاثة في المئة من المعوقين". ولفت الى أن "احد اسباب عدم ولوج المرأة والرجل كذلك الى فرص العمل هو عدم وجود كفاءة علمية، اذ ان بعض الجامعات والمعاهد المهنية تخرج عاطلين عن العمل لان مستوى التعليم والاختصاص لديها متدن، مما يجعل المؤسسات اللبنانية تلجأ أحيانا الى الاستعانة بالخبرات الاجنبية". وأكد وجوب ان يكون لدى كل مؤسسة خبرات اجنبية "من منطلق ان لبنان بلد التفاعل الحضاري والثقافي، بمعنى الاستعانة بخبرات من بلدان متحضرة ومتقدمة". وأشار الى ان 37 في المئة من الكتب التي صدرت في فرنسا عام 2014 كانت من قبل كتاب نساء، مشددا على وجوب "ان تنخرط النساء في لبنان بمجالس النقابات والاتحادات، فطموح المرأة يجب ان يتجاوز الطموح المعيشي، وان يكون تقدميا لكي ترتفع الى المراكز القيادية في السياسة والوزارة والنيابة والنقابات". توزيع الجوائز وبعد عرض تعريفي لـ"جائزة المساواة بين الجنسين" قدمته رئيسة لجنة الاقتصاد والعمل في الهيئة هند الصوفي، تم توزيع الجوائز على المؤسسات الآتية: مختبرات الشمال التابعة لغرفة طرابلس والشمال، ممثلة برئيسها توفيق الدبوسي والمدير التنفيذي للمختبرات خالد العمري، بنك عودة ممثلا بهازميك الخوري، شركة "يونايتد سبورتز أوف ليبانون" التي تعنى بالمستلزمات الرياضية، تسلمتها المديرة التنفيذية للشركة شريفة أبو عز الدين.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع