مركز عصام فارس أحيا ذكرى 9 سنوات على نشاطه | أحيا مركز عصام فارس للشؤون اللبنانية ذكرى مرور تسع سنوات على نشاطه الحواري الفكري، بحفل خطابي كرم خلاله مجموعة من الأشخاص الذين شاركوا وحاضروا في أنشطته وساهموا في إنجاحها. حضر الحفل ممثلون عن رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" النائب العماد ميشال عون، وزير الخارجية جبران باسيل، رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل،النائب السابق كريم الراسي ممثلا النائب سليمان فرنجية ورئيس حزب "القوات" سمير جعجع. وحضر الوزراء السابقون: مروان شربل، ناجي البستاني وعادل قرطاس، النائب السابق مروان ابو فاضل، عميد السلك القنصلي جوزف حبيس، رئيس جمعية المصارف جوزف طربيه، ممثل عن الحزب التقدمي الإشتراكي وممثل عن نقابة المحامين، دبلوماسيون وشخصيات سياسية وفكرية وإعلامية وأصدقاء المركز. فارس وشكر نائب رئيس مجلس الوزراء السابق عصام فارس في كلمته التي ألقاها مدير مؤسسة "فارس" العميد وليم مجلي فريق العمل في المركز. وقال: "إن المركز عمل، بتجرد واستقلالية، على جمع وجهات النظر المتنوعة في شكل متوازن، من أجل التحاور حول معضلات لبنان، في إطار رسالته في تعميم نموذج التفاعل الخلاق بين المجموعات، والإعتراف بالآخر المختلف، وتكريس التعددية تحت سقف المساواة والدستور". وأكد أن "قدرنا كلبنانيين أن نحافظ على رسالة لبنان كأرض للحوار والتلاقي بين الثقافات والحضارات. وأضاف: "ان ثمار هذا المركز وأصداءه الطيبة، تجعلني اشعر بالسرور والإعتزاز، إن هدفي كان ولا زال أن أخدم بلدي في سبيل تعزيز وحدته، وتكريس احترام الحريات فيه، وحماية قيمه الإنسانية". بوحبيب وقدم السفير عبدالله بو حبيب في كلمته خلاصة لأنشطة المركز على مدى السنوات التسع الماضية، ووجه تحية تقدير إلى فارس الذي "وقف خلف كل نجاح المركز بوضع أسسه وأهدافه". وشكر "جميع المشاركين الذين تحدثوا في أنشطة المركز، ومن حضر وساهم في الحوار، والذين ساعدوا على إنجاح الأنشطة". وأشار إلى أن المركز "نظم أكثر من مئة وتسعين نشاطا استضافت أكثر من 400 شخصية، وإلى أن أنشطة المركز ركزت لبنانيا على الإصلاح في النظام وأزمة تكوين السلطة والتنمية وكيفية إدارة التنوع والتعددية"، لافتا إلى "تعزيز الإهتمام بمعالجة القضايا الإقليمية والدولية خاصة بعد انطلاق الإنتفاضات العربية". وفت الى ان "كل تلك الأنشطة صدرت في عشرين كتابا وكتيبات عدة وضعت في متناول القراء في المكتبات". غانم بدوره قدم الإعلامي جورج غانم عرضا للأوضاع اللبنانية، واعتبر أن "ما فيه لبنان اليوم ليست أزمة رئيس بل أزمات جمهورية، لأن الشغور الرئاسي تعبير فج عن عوارض المأزق". سائلا: "كيف يمكن أن يضمن رئيس الجمهورية بعد نزع صلاحياته تفاهما وطنيا يحتاج في الوقت عينه إلى حوار سني - شيعي وحوار وطني جامع، وهل يمكن أن يقبل مكون أساسي وخاصة "حزب الله" أن يتبلغ قرارا حول إسم الرئيس وتفاصيل المرحلة القادمة، أم يصر على أن يكون شريكا في الإختيار؟". ورأى أن "الثنائي الحريري - جنبلاط يحاول اقتناص الفوز برئيس يحافظ على مكتسبات الطائف، فيما ثنائي عون - حزب الله يصر على تعديل قواعد المشاركة"، مؤكدا أن "من الصعب التوافق على قانون انتخاب من دون التوصل إلى سلة تفاهمات كاملة مضمونة". طبارة ورأى الوزير السابق بهيج طبارة أن المركز "سد فراغا في الساحة اللبنانية في تلبيته للحاجة إلى منبر مستقل للكلمة الحرة"، لافتا إلى أن "المركز تمكن من إثبات قدرته على المحافظة على موضوعية البحث والنقاش وعلى إسماع الرأي والرأي الآخر". وشدد على أن "نجاح المركز ما كان ليتحقق لولا اقتناع دولة الرئيس فارس بحاجة الوطن إلى منبر مماثل ودعمه له ماديا ومعنويا". وأثنى على "جهد السفير بوحبيب في اختيار مواضيع الأنشطة وحفاظه على التوازن في الآراء". الخازن ورأى النائب الدكتور فريد الخازن أن المركز "استمر طيلة تسع سنوات بزخم يومه الاول"، وقال: "إن نفسا عصريا لازم عمل المركز"، مضيفا أن "في دور المركز سفارة همها بناء الجسور بين اللبنانيين". وأشار الخازن إلى ان المركز "التزم خط الاعتدال والانفتاح، اضافة الى اعتماده مقاربة للمواضيع المطروحة تكسر الرتابة وتستوحي عمل "مراكز التفكير" في زمن العولمة". وشدد على أن "في زمن التطرف والحروب وانهيار الدول، يبقى مركز عصام فارس مساحة تلاق وحوار تجمع الناس فتضيء شمعة لا في الظلمة فحسب، بل في زمن الظلامية والتكفير". الزين مسؤول صفحة "قضايا" في صحيفة "النهار" جهاد الزين شدد على "أهمية الحفاظ على إرث المركز من نصوص النقاشات والحوارات التي دارت فيه"، مشيرا إلى "أهمية مراجعة هذه المحاضرات لجهة تبيان مدى دقة النص السياسي في لبنان". وشكر مدير المركز "لتوفيره الفرص المجانية لمخاطبة النخبة اللبنانية". الصلح المستشار السابق في المركز الدكتور رغيد الصلح لفت إلى "أهمية المركز في خوضه نقاش أخطر القضايا وأعقدها بعقل منفتح مع الحفاظ على احترام متبادل للرأي الآخر بين محاضرين ينتمون إلى وجهات نظر وتيارات محتلفة". ودعا إلى أن "يبقى المركز ندوة حوار دائمة بين النخب اللبنانية"، محييا فارس وشاكرا المركز بشخص مديره السفير بوحبيب. ووزعت خلال الحفل دروع تقديرية لمجموعة من الذين تحدثوا في أنشطة المركز وحضروها وساهموا في إعدادها وإنجاحها، ومن بينهم طبارة والخازن والزين والصلح.      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع