مفوض الشباب في التقدمي تناول في مؤتمر صحافي ملفي الجامعة اللبنانية. | عقدت منظمة الشباب التقدمي مؤتمرا صحافيا في مقر الحزب التقدمي الاشتراكي وطى المصيطبة تحدث فيه مفوض الشباب والرياضة في الحزب صالح حديفة وتناول خلاله ملف الجامعة اللبنانية وهيئة أوجيرو. بداية شكر حديفة وسائل الإعلام على المواكبة، وقال: "هذه المنظمة التي لم ولن تغيب عن هموم المواطن تواصل اليوم في نهجها ملاحقة مختلف الملفات والقضايا. كانت باكورة الإصلاح قد انطلقت مع كمال جنبلاط الذي صادف الأمس ذكرى ميلاده. لذلك فإن أي حديث عن توقيت أو هدف أو غاية لفتح الملفات التي سنطرحها اليوم عار عن الصحة، فالهدف الأساس هو مكافحة الفساد أينما كان وهذه هي تماما السياسة التي ينتهجها جميع وزراء الحزب. اضاف: "لماذا هذان الملفان اليوم؟ ببساطة لأننا تمكنا من توثيق ما سنطرحه من تساؤلات، خصوصا وأننا لسنا ممن يوزعون التهم جزافا. نحن لسنا هنا لنطلق الأحكام فورا بل لطرح المواضيع أمام الرأي العام الذي من حقه أن يعرف. في يدنا مستندات حصلنا عليها في ملف الجامعة اللبنانية وملف "أوجيرو" ولنا عدة أسئلة نطرحها على الرأي العام بناء عليها. من حقنا كمواطنين وفي إطار الشفافية أن نعرف الحقيقة الكاملة اي أن نستطيع معرفة أسباب المشاكل وإن كان هناك أي هدر أو فساد يحول دون العمل السليم والطبيعي ضمن هذه المؤسسات. لذا إن صحت الشكوك يجب محاسبة المتورطين ومتابعة الملف حتى عودة الأمور الى مجراها. وإذ لم تكن صحيحة يوظف عملنا في إطار جلاء الصورة وتحقيق الشفافية التامة". وتابع حديفة: "في ما يخص الجامعة اللبنانية، الى جانب المطالب التاريخية والدائمة للمنظمة في الجامعة في ما يتعلق بالإنتخابات الطلابية والعمل الطلابي والشبابي الفاعل، ومنع الهيمنة الحزبية والسياسية داخل الجامعة والمستوى الأكاديمي وآليات التفريغ والتعاقد والإختصاصات ومواكبة التقدم العلمي والنتاج الحديث وغيرها، يأتي أيضا حرصنا على مال الجامعة وموازنتها كما وقد منعنا في العام الماضي بالتعاون مع المنظمات الشبابية زيادة رسوم التسجيل التي بررها رئيس الجامعة على أنها لتغطية العجز في الموازنة. في حينها كان الموقف الى جانب الجامعة شرط أن تكون الموازنة شفافة، وأن يعرف اذا كانت الأموال تستخدم في المجالات التي يجب أن تستخدم فيها. أما اليوم، وبعد ما أثير، حول ملفات هدر وفساد وتخطيات في الجامعة، عدنا الى متابعة الملف وحصلنا على بعض المعلومات التي نضعها اليوم أمام الرأي العام ونترك للقضاء تحديد المسؤوليات". اضاف: "اما بالنسبة لموضوع تزوير الشهادات الذي تداوله بعض الوسائل في الآونة الأخيرة. فإن صح هذا الخبر نكون اليوم أمام مصيبة وضربة قاضية للتعليم العالي في لبنان وفي حال لم يكن صحيحا فيجب توضيح هذا الأمر للرأي العام في أسرع وقت ممكن". وسأل: "ما صحة معلومات أن كل تلزيمات الجامعة تذهب لشركة واحدة دون غيرها؟ وأن المناقصات دائما ترسو على هذه الشركة؟"، وقال: "لا يجب أن نسمح لأحد أن يجعل من الجامعة الوطنية دكانة يساهم نزفها في تفريخ جامعة خاصة لا تتمتع بالمستوى المطلوب هنا وهناك". واضاف حديفة: "اما في ما يتعلق بملف أوجيرو، بداية، يهمنا توضيح أننا لا نتصرف في هذا الموضوع لا عن كيدية ولا من تشف ولا لأن مطلبا رفض لنا. نحن لسنا في معرض تشويه صورة أوجيرو كمؤسسة أو التحريض عليها أو على أي من موظفيها الذين فيهم الكفوئين وأصحاب الكف النظيف. وحملتنا اليوم تأتي لتنصفهم ولتعيد للمؤسسة صورتها. لا حسابات سياسية أو غير سياسية في الأمر. حسابنا الوحيد هو المال العام ومصلحة الناس". وتابع: "يدعي السيد عبد المنعم يوسف أن التفتيش المركزي صنف عمل هيئة أوجيرو بالممتاز أما الواقع فيقول غير ذلك. إستنادا إلى قرار التفتيش المركزي رقم 7/2012 الصادر في 10 كانون أول 2012 طلب التفتيش من وزارة الإتصالات ما يلي: - تعديل عقد الصيانة الموقع مع هيئة أوجيرو وخاصة لجهة ذكر جميع التفاصيل الفنية ومؤشرات جودة الخدمة ومعايير الأداء مع تأمين الجهاز الفني اللازم لمراقبة ومتابعة حسن تنفيذ العقد. - استبدال الأجزاء القديمة من الشبكة والتجهيزات بأخرى حديثة وتجديد أنظمة الإدارة على الشبكات مع تحديثها دوريا، ولغاية هذه اللحظة لم تستبدل الأجزاء القديمة ولم يشكل جهاز مراقبة ولا لجان استلام. - طلبت شركتا الخليوي MTC و ALFA تحديث الشبكة وإعتماد أل Fiber Optic وDWDM وقامت بالتنفيذ، وجهزت الشبكة وطلبت من أوجيرو أن توضع الشبكة الحديثة بالخدمة مقابل رسوم لتحسين نوعية خدمة 4G وزيادة عدد المشتركين، ويأتي الرد من هيئة أوجيرو بعدم السماح بإستعمال هذه التجهيزات، وبالتالي إبقاء الوضع على ما هو عليه". ولفت الى ان "موازنة أوجيرو السنوية تصل إلى 200 مليار ليرة أي أنه خلال عشر سنوات صرف حوالى 1600 مليار ليرة لهيئة أوجيرو ولكن في الواقع أن الشبكة الحالية بتجهيزاتها أصبحت خارج الخدمة بسبب عدم صيانة الشبكة حسب الأصول، وأصبح وضعها مأساويا وهذا ما يثبته تقرير التتفيش المركزي". وذكر ان "نظام الفوترة في خدمة الهاتف وخدمة أل DSL والتخابر الدولي لا تخضع لأي رقابة ( Audit) داخلية أو خارجية، ولم يتم تحديث هذا النظام منذ سنوات عديدة".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع