نشاطات وفعاليات المعرض العربي والدولي للكتاب ال59 ندوة ومحاضرة بعنوان. | تواصلت نشاطات وفعاليات المعرض العربي والدولي للكتاب ال59 في يومه الحادي عشر وتضمنت الآتي: ندوة حول كتاب "على وقع الكعب العالي" لفرح عيسى نظمت دار النهار ندوة حول كتاب "على وقع الكعب العالي" لفرح عيسى، شارك فيها الدكتورة مصطفى الحلوة، الدكتورة نبال أميوني وأدارتها الاعلامية ريتا بريدي في حضور حشد من المهتمين والمثقفين. بريدي واستهلت بريدي الندوة بالقول: جلست تشرب القهوة. تنظر الى روعة الأشياء بفرح... الى أن بدأت تتأمل عاصفة أفكارها ضجة حروف وكلمات.. فسكتت...أغمضت العيون...أخذت القلم وبدأت تنثر على الورق حبها، كبريائها، نسيانها.. إلى أن أنبتت من صمتها ورود كثيرة لتدق أبوابنا بصدق أنثى تفيض مشاعرها، أحاسيسها، حزنها وسعادتها بنصوص إمتزج فيها حبر القلم مع كل بسمة ومع كل دمعة مع كل غصة ومع كل فرحة. الحلوة وقال الحلوة في بداية مداخلته : "وكأننا بوقع الكعب العالي قرع أجراس، تنبه فرحا، فتستفيق من دعة وسكينة! تنحل عقدة لسانها، ولتغدو راهنا في الصميم المشهد الثقافي، وأضاف متسائلا: هل خطر لفرح عيسى، وهي تتخير عنوان بواكيرها أن تظفر بالمعنى الأنثوي الثاني، أم أنها طمعت في الإحاطة بالمعنيين كليهما؟! وكيفما دارت المسألة ومهما يكن القصد، فإن صاحبة البواكير/ الخواطر، تروح بنا عبر ستة وستين نصا، الى فضاءات ملؤها كعوب الأقدام، فتعزف سمفونية تحكي جوانب من مسيرة حياتها، ولنكون بإزاء تأملات ومواقف وتحديات.... هي مسيرة حياة أنثى تخترق جدران الصمت، فكان لها أن توقع، بكعوب القلب، رسائل مبلولة بعبرات وتشي بعبر. واعتبر أن في هذا الديوان - إذا جازت التسمية - تبدو لنا صاحبته على حظ كبير من العنفوان، وكأننا بكعبها العالي - في العديد من النصوص - يقول بلغة العامة- وعذرا مما يقول، "على رجلي!" و "روحوا بلطوا البحر!". فهي، أي فرح - والقول لها- طليقة أحلامها لا أسيرتها". وهي المكابرة التي تعلن عدم إشتياقها الى المحبوب بشخصه، بل تفصح عن إشتياقها بالإشتياق، كمعنى مجرد مطلق:" فأنا لا أهواك بل أهوى إشتياقك " وهي في ذلك، وعبر فلسفتها الخاصة، تهوى الفكرة ولا تهوى حاملها... شأني ، في ما كتبت وما فهمت، كعصفور ينهل من نبع فرح بعض قطرات ماء، ويبقى أن نعود الى النبع، ننهل منه ما يروي عطشنا من شعر جاء في لبوس خواطر، وذلك في زمن اللاشعر واللااستشعار". وختم : "وآخر قولي ل "فرح" بكعبك العالي، وما بعده من إبداعات قلمك،تثبتين، يوما بعد يوم، أنك قطعت شوطا بعيدا في عالم الكتابة، وتبقى أشواط دونها أشواط، فالكتابة بحر بلا ضفاف، ولا تدرك أمده والآفاق مهما أوتينا من قوة إبصار ومن عمق بصيرة. أميوني واعتبرت أميوني بدورها أنه لكم من الجرأة أتت في نفس الكاتبة أن تسمي طفلها البكر بجزء مما تعتليه المرأة لتخطو الأرض... وليس بصدفة أن يكون هذا العنوان ملتصقا بما يخص الأنثى دون سواها، فالبدء من إمرأة أنثى. في هذا الكتاب تشرق إمرأة تخاف على حبيبها وتضعه حول عنقها ايقونة لا يمسها أحد لأنه يشبه الحب ويذوب فيه مثل قطعة الجليد. إنها فرح التي كتبت بعد أن حدثها الحبيب " في عز الليل" ولقبها بالشاعرة ووضع نقطة بعدها.... وأضافت: "هذه هي شياطين فرح إبراهيم عيسى التي كتبتها في نصوص أدخلتنا الى حيرة فلسفية تارة، وأراحت فكرنا تارة أخرى في جمل سهلة وصلت الى حد السذاجة العفوية، مثلها مثل الحياة التي تشدنا الى أعماقها وأسرارها حينا، وتطفو بنا على وجه السخرية المستهزئة بسطحية العيش حينا آخر... هذه هي فرح عيسى الصادقة في كتابتها، هذه هي صديقتي التي لم تكتب "على وقع الكعب العالي" فحسب، بل ولدته على حد قولها، لتصبح أما تلد حروفا تدغدغ بها كل شعور إنساني، لتكون هي النحن ونصبح النحن هي، متحدين في أخوة الروح المطلقة". عيسى وفي الختام تحدثت المؤلفة عيسى قائلة: "بيروت اليوم ليست ست الدنيا! هي سيدها الذي يحتضن على وقع الكعب العالي في ذراعيه ويداعب صفحاته كخصلات شعر أنثى ولا يعرف إن كانت طفلته أم حبيبته... اليوم بيروت الثقافة والعنفوان والكرامة، زجاج شفاف، تنظر فيه أحرف الكتاب وتحاول أن تختبر جمالها وهي تعلم أن الحبر الأسود يلائمها ويزيدها أناقة في عيني المحبوب. هذه حالتي في بيروت اليوم". وأضافت: "لطالما تساءلت إن كانت الكتابة حكرا على طائفة الكتاب، وإن كان فعل الكتابة يحتاج إلى شخص أو حدث يهز أغصان الوجدان، ليتساقط الكلام على الورق. أما اليوم فأدرك أن لوقع الكعب العالي وقع الدم الذي يجري في عروق كاتبته فأنا أغط ريشتي بأحاسيسي لتسيل الحروف على الورق فلا أستغربن إن ظهر قياس ضغط الدم على شرايين الأسطر والنصوص. وبذلك يكون ولدي البكر.. يشبه والدته إلى حد النبض والدم. تكريم جمعية فرح العطاء واقام النادي الثقافي العربي تكريما لجمعية فرح العطاء شارك فيه الأستاذ مارك طربيه الحلو عن الجمعية وقدم الأستاذ سامي شنيعي، شهادة عن الجمعية وقدمت الحفل الأستاذة رانيا الزعتري في حضور حشد من المهتمين والمثقفين. الزعتري استهلت الزعتري كلمتها بالتعريف بجمعية فرح العطاء التي تأسست منذ عام 1985، ومن حينها وهي تعمل في عمق المجتمع اللبناني على التضامن والتواصل والسلم الأهلي الثابت لإقامة روابط بين جميع اللبنانيين. إيمانا منها برسالتها السامية ورؤيتها التي تؤكد بأن لبنان، بفضل موقعه الجغرافي وتنوعه الثقافي والديني يجب أن يصبح رسالة سلام للعالم. سعت جاهدة لجمع شمل العائلة اللبنانية على أسس التسامح والإحترام. كما دخلت السجون وقامت بترميمها إحتراما لكرامة السجين. وأضافت: "إهتمت بالمدارس الرسمية في القرى النائية، عمدت الى مساعدة الأهالي الذين تضرروا في الإنفجارات وكما الى ترميم وتحسين المناطق المنسية. بنت ثقتها مع كل الأطراف المتخاصمة وقد نجحت في تنظيم مخيمات للاطفال هدفها نشر السلام والمحبة من أجل وطن سيد حر ومستقل. وحتى يومنا هذا، لا زالت تعتبر إحدى ركائز أي حراك مدني أو أي تحرك بيئي إجتماعي يرتكز على التطوع وإشراك المجتمع المحلي. من لبنان الى مختلف إنحاء العالم إنتشرت فروعها، فللنجاحات أناس يقدرون معناه، وللابداع أناس يحصدونه، فهي أهل للشكر والتقدير". الحلو قدم الحلو عرضا بصريا للتعريف بالجمعية وانجازاتها، مشيرا الى أن علاقة قديمة تربط بين الجمعية ومعرض الكتاب... فالجمعية لا سياسية ولا طائفية ولا حكومية، فهي قائمة على المحبة والتسامح والإحترام وأعضاؤها جميعا متطوعون. وتطرق الى بعض نشاطاتها التي تقوم على تدريب الأطفال على تعلم المهن، اضافة الى أعمال الترميم التي جرت في باب التبانة وتم خلالها انجاز 70 مبنى مدارس رسمية وأبنية قديمة أو مهددة بالسقوط.., وبعد الإنفجار الذي إستهدف اللواء وسام الحسن كان هناك 1600 متطوع قاموا بترميم المباني المتضررة ونفذت الجمعية وعدها باعادة الجميع الى بيوتهم وهذا ما حدث (تمكنت الجمعية من تجميع 870 ألف دولار أميركي لعملية الترميم هذه بالرغم من أن الدولة أقرت بانها تحتاج الى 16 مليون دولار أميركي). كما ان الجمعية ولأجل روح التضامن مع كل أبناء الوطن قامت بترميم أحد المباني المتضررة في محلة الرويس بعد الانفجار الذي استهدفها آنذاك. بعدها تحدث شعنيني ليعطي شهادة حية عن كيفية تعرفه الى الجمعية وأهدافها وبداية العمل معها في ترميم الأبنية بعد انفجار ساسين والى اليوم. وفي الختام، قدم رئيس النادي الثقافي العربي سميح البابا درعا تقديرية الى جمعية فرح العطاء. محاضرة بعنوان "محمد كل ما فيك عظيم" ونظمت دار المشاريع محاضرة بعنوان "محمد كل ما فيك عظيم"ألقاها الشيخ الدكتور جميل حليم في حضور حشد من المهتمين. واعتبر المحاضر أن مناسبة المحاضرة أتت على ابواب شهر ربيع الأول وهو ذكرى ولادة الرسول الأكرم، فكانت هذه المحاضرة توطئة لتذكر بشمائل النبي وصفاته وفضائل النبي التي نحن بحاجة للتمسك فيها والإقتداء بالنبي محمد كما بكل الأنبياء كونهم جميعا دعوا الى الفضائل وحسن الخلق ومحبة جميع الناس وحتى نبين على سماحة دين الإسلام ومحبته. ندوة حول كتاب "عدس وكافيار" للكاتبة نجلاء حمادة ونظمت الدار العربية للعلوم ناشرون ندوة حول كتاب "عدس وكافيار" للكاتبة نجلاء حمادة شارك فيها الدكتور منير بشور، الدكتور شوقي الدويهي، الدكتورة مهى زراقط وأدارتها عزة سليمان في حضور حشد من المهتمين والمثقفين. سليمان استهلت سليمان الندوة بالقول: "كانت المواطنة هاجسها، لأن الوطن هو القضية. وبين العدس والكافيار، نساء متعددة الانتماءات، موحدة المعاناة، تبقى هذه المواطنة المعيار الأساسسي للعدالة الاجتماعية. المواطنة المتمثلة بعلاقة الإنسان بالمؤسسات والقوانين بما يعرف بالدولة، وكم هي غائبة عندما قامت نجلا حمادة بتوثيق هذه السير النسائية. هذه المواطنة التي تبدأ بالجنسية ولا تنتهي بالحياة الكريمة ببيئة نظيفة. فكيف إن كانت الهجرة القسرية لأسباب أمنية أو اقتصادية أو الافتقاد إلى أدنى مقومات الأمن الانساني في وطن يصر أبناؤه على هذا الرابط رغم إصرار المتربصين بمؤسساته على قطعه". واضافت: "تركت الحرب مأساتها على المجتمع اللبناني وكانت الخيط الظاهر والباطن الذي جمع الأسر والسير في الكتاب، كما طبعت ذاكرتنا الفردية كما الذاكرة الجماعية في ألمنا وإدراكنا. لم تلتزم نجلا حمادة بما يثيره الإعلام الممنهج من قضايا نسائية كفئة مهمشة، بل بحثت عن القضايا المهمشة والمرأة المهمشة في حياتها وطبيعتها وواقعها. هذه القضايا التي انتهت بألم أو نجاحات أو فرح أو إخفاق عكست ظلما عاما تعيشه هذه البطلات أو عائلاتهن". وختمت : "لم ينس الكتاب الواقع الفلسطيني، ربما لأنها القضية التي تملكت هواجسنا وربما لأننا لن نستطيع فصل توثيق التاريخ الشفوي بين المجتمعين اللبناني والفلسطيني بعد نكبة طرحت ظلالها على البيئتين ما أنتج معاناة ما كانت لتنتهي في ظل واقع سياسي عام في العالم العربي والمجتمع الدولي". بشور وقال بشور: "هذا الكتاب، "عدس وكافيار"، حكاية سير لثلاثين إمرأة تمثل كل منهن بؤرة مضيئة تخترق شفاف القلب والروح وتجسد الحياة كفلسفة والفلسفة كحياة. إنه كتاب مضيئ، يشع بقوة في ثلاثين بؤرة من الضوء ويتوهج بكل ما في الحياة من جمال ومآس بين الولادة والموت وهو ليس كتابا في الفلسفة ولكنه يجسد الفلسفة ويتقمصها في حياة ثلاثين إمرأة معروضة في هذه السيرة، بشغف ومهارة وحنان وفهم". وأضاف: "وللكتاب خلاصة أو خاتمة أيضا في النهاية تعود لإستجماع الخيوط وربطها بعضها ببعض، خاصة بالسؤال الذي أثارته في المقدمة حول التمييز في دراسة النساء بين طريقة الفلاسفة والعلماء من جهة وطريقة الأدباء والفنانين من جهة ثانية، كما وضعت المؤلفة لكل من الأصناف الخمسة من النساء. أن أثير الأسلوب اللين الطيع الصادق النابض بالمعنى وبالفهم والتعاطف والمحبة لكل النساء التي تضمهم نجلا بين دفتي كتابها. هذا الأسلوب الذي يجسد على ما أتصور انحيازها الى السلوب الأدبي الذي تشير اليه في المقدمة عندما تتحدث عن التفاوت بين النظريات (العلمية) للنساء وتصوير الأدب لهن. زراقط أشارت زراقط الى أمرين لفتا انتباهها وهما: "الأمر الأول، هو أهمية التاريخ الشفوي على لسان المرأة، لأنه يعيد لها دورها الذي لم يدونه المؤرخون. وقد يكون المثل الأبرز في الكتاب، دور المرأة اللبنانية المهاجرة. قلة منا تعرف الدور الذي لعبته المرأة اللبنانية في هذا المجال وتأتي سير خمس نساء لتؤكد على الموقع الأساسي للمرأة، شريكة الرجل في تأسيس الأعمال وابتكار الأفكار الجديدة، على حساب البقاء مع الأطفال الذين كانوا يرسلون الى المدارس الداخلية في لبنان". وأضافت: "أما الأمر الثاني، فهو شخصي بعض الشيء. فقد كنت كلما انتقلت من قصة إلى أخرى في قصص النساء، اتذكر مشهدا من مسلسل تلفزيوني سوري اسمه الفصول الأربعة... بقي هذا المشهد يلح علي، ووجدتني أسأل نفسي: حسنا، وأي رجل يقبع إذا في ذاكرة النساء؟ هكذا أعدت قراءة الكتاب مجددا، باحثة عن الرجال الذي مروا في حياة ثلاثين امرأة، لتهتز عندي صورة لم أشكك بها يوما، عن موقع الرجل في حياة المرأة. إذ يسلم الجميع بحضوره الطاغي على كل ما عداه في تفاصيل حياتها.. لكنه يبدو غائبا عن ذاكرتها.. لا تستعيده إلا لضرورات السرد". وقالت: "تأتي الذاكرة الشفوية للنسوة الواردة حكاياتهن في هذا الكتاب لتهز مسلمة موقع الرجل في حياة المرأة.إذ ان العثور عليه بين طيات بوحهن، ليس أمرا سهلا.. وعندما يتحقق فهو لا يكون جميلا دائما. ندوة حول كتاب "دم أبيض" ست محاورات في الشعر أجراها اسكندر حبش وفي اطار محاضرات علوم الايزوتيريك، نظمت دار الأمير ندوة حول كتاب "دم أبيض" ست محاورات في الشعر أجراها اسكندر حبش شارك فيها الشاعر الدكتور محمد علي شمس الدين، الشاعر عمر شبلي ومدير عام دار الأمير الدكتور محمد حسين بزي وحضرها حشد من المهتمين. شبلي استهل شبلي مداخلته بوصف محمد علي شمس الدين بأنه من أكثر الشعراء إثارة للدهشة في المتلقي، وهذه الإثارة من أكثر مراحل العملية الشعرية دقة، إنه يتصرف بقارئه، ويجبره على الذهاب معه من رؤيا دون أن يختل قصده، ومن دون أن يدخل في الضبابية المفتعلة التي تعتري الكثير من نصوص الشعر الحديث اللاحديث الذي يلجأ الى الضبابية للتغطية على العجز الرؤيوي وتوهم التقاط الشعاع. وذكر بعض العناصر التي تزدحم به الشعرية المثيرة للدهشة في شعر محمد علي شمس الدين، وأبرزها كما رآها من معاشرته شعره منذ مطلع السبعينات ومعاشرته صديقا وشاعرا ورائدا شعريا بامتياز وهي: لعبة البديع في شعر محمد علي شمس الدين ففيه إشراقات صوفية، والصوفية جمعت طباق الأضداد لخلق الحال، فالمدامة مدامة وليست مدامة، وقد سكر بها قبله ابن الفارض من قبل أن يخلق الكرم". اضافة الى الإشراقات وأثرها في شعره، ووعيه التراث الأدبي وعيا إبداعيا، لقد تسلقه بذكاء ليقف حيث وجد نفسه مغسولا من المحاكاة بأصالة تنتمي لأقاصي الحداثة ولأقاصي التراث، وهذا لا يأتي به إلا شاعر مقتدر متمكن من أدوات صياغته التي تقطع الصلة بالتراث... وحين تقرأ أعمال محمد شمس الدين الشعرية التي تضمنها عمره الشعري تحس ازدحام المعارف الإنسانية فيما هو أبعد من تراثنا العربي". وأضاف: "يكفي أن تكون جنوبيا، بالمعنى الذي يعنيه الجنوب اللبناني، روحيا وثقافيا ومعاناة وتاريخا ومقاومة، وخارج المفهوم الجغرافي للأرض الجنوبية التي هي امتداد لكل وجع الذين كانت جغرافيتهم مسحوقة كإنسانيتهم، أقول يكفي ذلك لتكون مؤهلا للدخول في حضرة الشعر، بمنأى عن دراويش الحضرة، فالجنوب حال أكثر من كونه جغرافيا". وختم : "محمد علي شمس الدين شاعر رموز وأقنعة بامتياز والقناع هو في حقيقته رمز لا يفسره غير الالتباس المعنوي الذي يجعل القناع يحكي لغة غير القناع، هو الشاعر في الأخر وليس هو الأخر". شمس الدين اشار شمس الدين الى أن الشعر على الرغم من أنه معطى تاريخي له محطات وشواهد وبيئة ولغة ... الخ.. أي بإختصار له تاريخ، إلا أنه في الوقت عينه معطى تاريخي مرتبط بالغامض والمجهول... على إمتداد التاريخ، كان مصطلح الشعر قلقا وغير مستقر وأحسب أن تاريخ القصيدة هو تاريخ صراع حول القصيدة. قد نلطف الموضوع قليلا. فنذكر أنه تاريخ جواز حول القصيدة أو محاورة في القصيدة ولكنه بالفعل صراع شرس نشات حوله الأفكار والمدارس النقدية. وتطرق الى موضوع الندوة المحاورات الست التي أجراها إسكندر حبش معه حول ست مجموعات شعرية صدرت على التوالي ما بين عامي 1996- 2013 ونشرت تباعا في جريدة السفير اللبنانية فقال أنها تدور حول هذا المصطلح القلق بالذات سواء سمي بالشعر أو باسم معطاه الوحيد في اللغة وهو القصيدة ولكن من خلال نصوص هذه المجموعات. وأنا أرى أنه تجاه قلق المصطلح فأنه أنسب الكلمات لكي يكون موضوعا للمحاورة. وختم مداخلته بالقول: "ان إصطياد اللحظة الشعرية كان جوهر المسألة ... أو جوهر الشعري كإشكالية. وكنت أرى أحيانا أن تعريف الشعر كتعريف الله أمر صعب بل مستحيل. لكن ذلك لم يمنع أن يسلك البشر طرقهم نحو الله..... كذلك في مسألة القصيدة: القصيدة تقتات من القصيدة وتبقى جائعة. إن سلطة الكلمات (الشعر) تنطوي على الكثير من التوهيم وعلى المجازفة والسحر والمراهنة على الغيب، إذ لا شعر بلا ميتافيزيك ولا حياة بلا شعر هذا هو جوهر المحاورات الست. تواقيع في ما يلي سلسة من التواقيع شهدها معرض الكتاب العربي الدولي ال59 في يومه الحادي عشر: نبيل علي سرور "الظاهرة الصينية" شركة المؤسسة الحديثة للكتاب B24. د.سنا الحاج "عكازة في العيد" دار أصالة. د. محمد دبوق "إميلي نصر الله روائية وقاصة" .دار الفارابي. يقظان التقي "الإعلام والعولمة والديمقراطيات".دار الريس. دافيد شعنين "لا ... تعني لا". نجلاء حمادة "عدس وكافيار"دار العربية للعلوم ناشرون. محمد باقر عودة "مواقد بيرو" دار المحجة البيضاء. وفاء حطيط "الفيسبوك وتشكيل العلاقات الاجتماعية" النادي الثقافي العربي. غسان الديري "قلم رصاص". دار غوايات. د. فيصل جلول "باريس كما يراها العرب ". دار الفارابي. منصور عازار "منبر تحولات" النادي الثقافي العربي. في ما يلي نشاطات وبرنامج تواقيع يوم الأربعاء الموافق فيه 9 كانون الاول 2015 4:30 - 6:00 ندوة حول كتاب "العرفان في مسلك التوحيد" للدكتور سامي مكارم" د. القاضي عباس الحلبي - د. نديم نعيمة.دار صادر. 6:00 - 7:30 تكريم جمعية جادأ. جوزيف حواط - د. زياد نصور - العميد صلاح جبران - تقديم أ. رانيا الزعتري النادي الثقافي العربي. 6:00 -7:30 ندوة حول كتاب "سقراط وثوماس مور: رسائل خيالية" للاستاذ غابرييل شليطا سفير البرازيل أ. جورج قادري - أ. مروان نجار - ادارة أ. ميشال أبو راشد.دار سائر المشرق. 7:30 - 9:00 محاضرة "اختبار تفهم الموضوع للأطفال في عيادات العلاج النفسي" د. أنطوان م. الشرتوني .دار النهضة العربية. 7:30 - 9:00 ندوة حول كتاب محمد عبد العزيز الحبابي "الشخصانية والغدية 1922 - 1993"كمال عبد اللطيف - د. أنطوان سيف - تقديم أ. مشير عون المركز العربي. 3:00-4:30 ساقطات مع وقف التنفيذ د. جميلة عباني دار الفارابي. 3:00-5:00 كتاب الخط رانية خالد دار أصالة. 4:00-6:00 متحف الوحشة هاني نديم دار النهضة العربية. 4:00-6:00 الحياة العلمية والفكرية في الأندلس12 هيفاء الإمام.دار النهضة العربية. 4:30-6:00 "الوظيفة اليهودية من أرتحششتا الى بلفور "د. فهد حجازي دار الفارابي. 5:00-7:00 آل الخليل في لبنان يوسف مرتضى دار العربية للعلوم ناشرون. 5:00-8:00 دول جنوب المتوسط العربية والمقتضيات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية للشراكة الأوروبية المتوسطية د. نبهان أبو علي النادي الثقافي العربي. 5:00-9:00 إدارة الخراب غازي العريضي دار العربية للعلوم ناشرون. 5:00-9:00 خلطات شرقية ليلى عبيد أكاديميا انترناسيونال. 6:00-9:00 رحلة الى الشمس علي سرور دار غوايات. 6:00-7:30 ديوان " مصح عقلي " لوركا سبيتي دار الفارابي. 7:00 أغاني قونية محمد حسين بزي دار الأمير. 7:00 الكلمات القصار السيدة رباب الصدر جمعية المعارف الاسلامية الثقافية. 7:30 حمد عزيز الحبابي: الشخصيانية والغدية (1922-1993) مشير عون المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات. 7:30-9:00 المعرفة والبحث العلمي د. زكي جمعة دار الفارابي. 7:30 "سقراط وثوماس مور : رسائل خيالية " غابرييل شليطا دار سائر المشرق.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع