تيزيني في منتدى مؤسسة الإمام الحكيم: داعش يأتي ليعلن أنه سيد الموقف | استضاف "منتدى الأربعاء" في "مؤسسة الإمام الحكيم" المفكر والباحث الدكتور طيب تيزيني في لقاء حواري بعنوان "داعش مواجهتها: توحيد العالم أم انقسامه؟"، تحدث فيه عن مراحل تطور الانسان من المرحلة الوحشية إلى المرحلة البربرية حتى وصل إلى بدايات نشوء الحضارات الإنسانية". وقال: "السؤال الذي يطرح نفسه هو عن حالة فريدة وجديدة لم يشهدها التاريخ من قبل، وهي العودة إلى وحشية مفتوحة، التي كانت قد برزت قبل 10 آلاف سنة وقد ضبطت في حينها". وعرض نشأة العولمة أو النظام العولمي، معرفا إياها على أنها "الاطلاق والمطلق، وإنها كل شيء، المطلق السلعي، وهي كل شيء أخذ في التحول إلى سلعة وإلى لاإنسان". وقال: "هذا هو الحد الفاصل الذي بلغناه، فهذا التاريخ الفظيع لم يكن تاريخ الحضارات البشرية التي أخذت تفرح بولاداتها فقط، بل قد أفضى في النهاية إلى ما أصبح ضد التطور البشري السابق، فالإنسان يخرج عن إنسانيته، ويعود إلى مرحلة ما قبل الإنسان، وبالتالي أصبح كل شيء مرسوما وفق هذه الآليات، فنشأت مرجعيات جديدة فلسفية، اجتماعية، سوسيولوجية، ثقافية وشعرية، ومن هذه المرجعيات الجديدة مفهوم الاغتراب، وهو مفهوم قديم لكنه بدأ يبرز بدلالات جديدة تتماشى مع الحال الجديد. أما المفهوم الآخر فهو مفهوم الهجرة التي تبرز بثلاثة معان: الهجرة إلى السماء حيث يبحث الإنسان عن خلاص واكتشاف قوة عظمى تعيد بناء العالم وتعيد الكرامة للانسان، والهجرة إلى الداخل حيث يبحث الإنسان عن الراحة الذاتية والهدوء الداخلي، والهجرة إلى الغرب حيث يكتشف الإنسان عوالم أخرى عليه أن يكون مستعدا كي تبتلعه". أضاف: "إذا ما أعيد بناء هذه الكلمات فإنها تضعنا أمام وليد جديد وهو داعش، إنه مقدمات ونتائج، وهو ضحية التاريخ الذي يمشي بصورة مطردة وقاتلة، فالتقت شخصية القاتل والضحية. وهذا ما عقد الموقف الفكري والإنساني والنفسي والأخلاقي مجددا، ونحن الآن نتساءل من هم هؤلاء. ووقوفا عند النوع الأول من الهجرة أي هجرة الإنسان إلى السماء والتي أخذت تتشكل بصيغ هائلة مع ظهور النظام العولمي. إن العودة إلى السماء وإلى الدين -ليس الدين اللاهوتي السماوي فحسب، بل إلى كل ما يدخل في إطار فكرة التدين- قادتنا إلى تشكل صراعات جديدة في أوروبا ولاحقا في العالم الآخر كله". وتابع: "ان داعش يأتي الآن ليعلن أنه سيد الموقف وبأكثر الأشكال وحشية، يبقى في حالة واحدة فقط أنه يملك شيئا من الحقيقة، وإنه يزعم أنه هو وحده سيد الكائنات إلى درجة التماهي بينه وبين المطلق الله. إن الإشكالية التي بدأ داعش يزعم أنه هو وحده الذي يمثلها، يمكن أن تتساقط مع بعض التفصيل للفكرة بين الله والإنسان، ويمكن القول إن إيمان الإنسان مشروط بقدر أو بآخر بثلاثة احتمالات: المستوى النظري الثقافي المعرفي لمن يأخذ هذا الموقف وهو بهذا يكتشف حسب قدراته العقلية والنفسية والأخلاقية، المصالح المجتمعية والاقتصادية، والقوة. إن هذه الشروط الثلاثة تضبط عملية الرغبة بالتماهي مع القوة الإلهية، ولهذا نشأت حالات جديدة طبيعية". وأردف: "نشأ داعش في المرحلة التي أخذ الإنسان فيها يدخل بحالة من الموت السريري، العولمة والنظام العولمي الذي نشأ في الغرب والذي يريد الغرب أن يضاهيه ويقهره وهو موقف طبيعي، فكل شيء مستمد مما يصنعه الصانع الذي نشأ في هذه الثورة التقنية العلمية وغيرها. وبهذا نجد أن العالم بدأ يدخل مرحلة جديدة تعد مرحلة طبيعية بالنسبة للسياق الذي جاء فيه هذا الأمر، ولكنها فاجأت معظم العالم، فلم يكونوا يدركون أن هذا التقدم الهائل في الغرب في مقابل التقدم النسبي في الشرق سيقودان إلى ما نحن فيه. هذا هو الشيطان الجديد الذي كان يجري الحديث عنه، إنه شيطان بدأ يلملم العالم كله تحت قبضته، وهذه القبضة إما أن تقبل بها حيث تقبل الشروط التي تطلب منك وإما أن تكون خارج الخط الأساسي". قال: "إن داعش يمثل شخصية تاريخية مزدوجة الهوية، وهو ضحية التاريخ الهزلي بتعبير هيغل، إنها القاتل، وكأن هذا القتل يأتي انتقاما من الغرب. إن الانتقام من الغرب هو تدمير للشرق نفسه، كما للغرب، فهي مهزلة فائقة الخطورة والطرافة ولذلك أعتقد أننا الآن بحاجة إلى مرجعيات جديدة، وإلى حالات جديدة بل إلى رؤوس جديدة تعيد النظر إلى ما نحن بصدده". وختم: "إنها حالة فريدة الآن، أخذت كل شيء، واستباحت كل شيء، وتحرق الوجود. هي عودة إلى ما قبل الوحشية في حالة من الوحشية الداشرة".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع