كيال في مأتم عرموني: الله أنار ظلمات العالم ويعرف كيف ظلم حبيبنا فادي. | ودعت الاشرفية الرئيس السابق للصندوق المركزي للمهجرين المهندس فادي عرموني في مأتم حاشد شارك فيه النائب عاطف مجدلاني ممثلا الرئيس سعد الحريري، نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري، وزير السياحة ميشال فرعون، والنواب: سيرج طورسركيسيان، نديم الجميل، رياض رحال، محمد كبارة، نايلة تويني وفادي الهبر، الوزير السابق جو سركيس، رئيس هيئة الصندوق المركزي للمهجرين نقولا الهبر، المدير العام لوزارة المهجرين أحمد محمود على رأس وفدين كبيرين من وزارة المهجرين والصندوق المركزي للمهجرين، وفد من بلدية بيروت ورؤساء بلديات وعدد من مخاتير الاشرفية والرميل ومخاتير من قرى أقضية الجبل من قرى عودة المهجرين، منسق "القوات اللبنانية" في بيروت عماد واكيم، وحشد من المواطنين، الى جانب عائلة الفقيد. ترأس صلاة الجنازة في كنيسة مار نقولا رئيس دير مار الياس شويا البطريركي المطران قسطنطين كيال يعاونه لفيف من الكهنة. ونقل المطران كيال الى المشيعين تعازي متروبوليت بيروت وتوابعها للروم الارثوذكس المطران الياس عوده، وقال في عظته: "لا شك أن الموت سر رهيب، ومتى دقت ساعته نسكت ونحزن ونضطرب امام رهبة المجهول، ونجتمع ليساند أحدنا الآخر، وها نحن نلتئم اليوم لنشيع هذا الأخ الطيب فادي الذي دهمه الموت، مؤكدين أن موت الجسد هو ميلاد جديد في الحياة الابدية، ومتخذين من مثولنا امام الله سبيلا لاعلان إيماننا وتجديد رجائنا الالهي بالذي قال " أنا القيامة والحياة" وضارعين الى مولود بيت لحم أن يتقبل حياته وجهاده وصبره واستسلامه لمشيئته تعالى تقدمة مرضية لله". واضاف: "يا أحبة وجودكم هنا جمعا غفيرا لهو دليل على محبتكم وتقديركم لفادي الذي رحل الى السماء.والابن الحبيب بالرب يسوع فادي ولد في عائلة كريمة وعريقة، تربى تربية صالحة ولائقة. نال شهادة في الهندسة برع فيها، وتبوأ مراكز عالية ، فترأس هيئة الصندوق المركزي للمهجرين من عام 2001 الى عام 2014 ، كما ترأس جمعية الشبيبة الخيرية العرمونية منذ عاما 1992 حتى اليوم، والجميع يشهد على حبه للعائلة وتفانيه وعطاءاته السخية لها،أعطى مع شريكة حياته ميلان من محبته وخبرته كل ما إحتاج اليه ولداه هشام ونور من أدب وكياسة اجتماعية وعلم وروح مسيحية. وكان فادي إنسانا مؤمنا ، وأظهر ايمانه في ممارسته الصلوات الكنسية، كما أحب عمل الخير ونمى وزناته التي تسلمها من ربه بالكد والصبر والجهاد، وسخر معلوماته الهندسية بمساعدته في بناء العديد من الكنائس وترميم بعضها فنال تقديرات عديدة بسبب تقديماته الكبيرة. كان هذا الاخ الحبيب المسجى امامنا سخيا في العطاء لا تعرف الشمال ما قدمته اليمين، وأنا بالذات عرفت فيه هذه المزايا، وعرفته لطيف المعشر ، خفيف الظل ، مضيافا للقريب والبعيد محبا غيورا متواضعا، إلا أنه كان انسانا صلبا عنيدا في الايمان والعمل، وكان انسانا جبارا ومجاهدا، لكن هشاشة الحياة كانت له بالمرصاد ، فحاول أن يحمل صليبه واثقا بأن مخلصه يسوع الناصري يعضده في جهاده ويحمل معه صليب الالم والحزن". وتابع: " الله الذي أنار ظلمات هذا العالم بتجسده والعارف بالخفايا يعلم كيف ظلم حبيبنا فادي، وهو سيجازي كل واحد منا علانية. وأنت أيها الحبيب فادي طيب الله مثواك بكل نعمة، إذهب بسلام الى أمير السلام فادينا وليكن ذكرك مؤبدا". كلمة العائلة وفي الختام، القت ابنة الفقيد نورلين عرموني كلمة العائلة وفيها: "مش بكير عليك يا بيي؟ هلقد تعبت؟ هالقد قرفت تا استسلمت؟ هلقد كان ها المخرز قوي ع العين؟ أو لأنك رايح لعند الله هالقد عجلت؟ بطلب منك يا بيي انت ومن فوق، تضل متل ما عمرت سقوف للناس المحتاجين لسقف يؤويهم، تكون هاك السقف اللي بيحمينا، تكون السقف اللي بيحمي الضعيف وتكون السقف اللي بدو يبعد الأذى عن روس الظالمين لأنو حتى هودي الظالميين، خصوصا هودي الظالمين، بحاجة أكتر لسقف الله ورحمته. بيي، العالم ونحن مش ناطرين هيك لحظة تا نحكي عنك، كلن بيعرفوك كتير منيح، كلن بيعرفو طيبتك وغيرتك ومحبتك. اللي بدي قولو بهاللحظة موجه الك: متل ما ربيتنا ومتل ما بدك ايانا رح نكون ونضل امي وخيي وانا هاك العيلة اللي فيك تفتخر فيا واللي بتليق انو تحمل اسمك لآخر نفس. بيي انت ورايح ومحل ما بتروح ضلك صليلنا، صلي للكل تا تكون المحبة بقلوبنا وتا ما يكون للبغض أي وجود. وانتو يا كل اللي عرفتو بيي، بلسان بيي بقلكون رح تبقو بقلبو ورح تبقو الصورة اللي بيعرفها عن كل واحد منكم، ونحنا رح نحفظ عهد بيي، هيدي امانة منحملها وبنشوف حالنا فيا ومنشكركم". معزون وكان حضر معزيا الوزراء: ميشال فرعون، وائل أبو فاعور، أكرم شهيب، علي حسن خليل، اليس شبطيني، السفير الروسي الكسندر زاسبكين، رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط، والنواب: بهية الحريري، فؤاد السعد، مروان حماده، غازي العريضي، محمد قباني، سيرج طورسركيسيان، هنري حلو، حكمت ديب وآلان عون، رئيس الأركان في الجيش اللواء وليد سلمان، والوزيرة السابقة ليلى الصلح حمادة، ونواب ووزراء سابقون ومديرون عامون، رئيس أساقفة بيروت للموارنة المطران بولس مطر، وقيادات عسكرية وفاعليات سياسية وحزبية واجتماعية ووفود بلدية واختيارية. واتصل الرئيس الحريري بعائلة الفقيد معزيا.    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع