اتحاد نقابات عمال البناء والأخشاب دعت لمواجهة المخاطر المحدقة بالضمان. | عقد المجلس التنفيذي لاتحاد نقابات عمال البناء والأخشاب في لبنان اجتماعا برئاسة رئيسه مرسل مرسل. وأصدر المجلس بيانا اعلن فيه انه "ناقش القضايا المطروحة على جدول الاعمال وقيم النشاطات والأوضاع التي مرت بها البلاد والطبقة العاملة خلال العام المنصرم والتي تتلخص على النحو التالي: أولا: استمرت الأزمة الساسية وانعكاساتها السلبية على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والمطلبية حتى أوصلت الأمور الى استعصاء حل مشكلة النفايات وتأثيراتها بسبب فساد السلطة الحاكمة التي أوصلت البلاد الى هذا الوضع المتأزم، حيث لا رئيس للجمهورية ولا مجلس وزراء يجتمع لمعالجة قضايا الناس ولا مجلس نواب يشرع. كل ذلك بسبب نظام المحاصصة الطائفية وتقاسم المغانم الأمر الذي أدى الى حراك شعبي - وطني بدأ منذ حوالي الخمسة أشهر وما زال، شاركنا فيه كاتحاد في وجه هذه الطغمة الحاكمة التي لم تخجل يوما من وصفها بأبشع الأوصاف. يضاف الى ذلك مشكلة كبيرة وصلت اصداؤها الى الصحف تتعلق بالضمان الاجتماعي الذي يعاني من مشاكل كبيرة في علاقاته مع المضمونين الذين تتأخر معاملاتهم وتتعثر تقديماته ويكاد يصبح الضمان عبئا على المضمونين بدلا من أن يكون حلا لمشاكلهم، إذ لم يزل عدد من الفئات العمالية غير خاضع للضمان وفي مقدمهم عمال ورش البناء. وأشار الى "ان المستشفيات لا تتقيد بالتعرفات الموقعة بين الفريقين ويدفع المضمون فروقات كبيرة ولا من يسأل. والاطباء يتقاضون بدل أتعاب أكثر مما هو محدد ولم يتخذ أي اجراء بحق أحد المخالفين واللائحة تطول، مقابل ذلك ما نشر في الصحف عن زيادة رواتب عدد من الموظفين من فئة معينة ما سيفتح الباب أمام الموظفين من سائر الفئات لمساواتهم بغيرهم، الامر الذي ينعكس سلبا على اجهزة الصندوق، إضافة لما قد تسببه مثل هذه الزيادات في تضخيم الموازنة الإدارية التي تتغذى من صندوقين يعانيان من عجز مالي وهما صندوق المرض والأمومة وصندوق التعويضات العائلية". وأعلن الاتحاد "ان خوفنا من ان تصل سياسات الضمان الى تخفيض التقديمات بدل زيادتها من أجل تلبية حاجات مسؤوليه و موظفيه الغير مدروسة بعناية". وأكد "ان هذا الواقع يوجب على جميع الحرصاء على الضمان الاجتماعي التحرك بأي شكل من الأشكال والعمل لمواجهة المخاطر المحدقة بالضمان الاجتماعي، ونحن كاتحاد سوف نعمل من أجل مثل هذا التحرك للوقوف في وجه كل المؤامرات التي تحاك ضد الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الذي هو أحد أهم انجازات الطبقة العاملة والتي تهم الفقراء في هذا البلد". ولمناسبة الأعياد المجيدة، تمنى الاتحاد للبنانيين أن يكون العام المقبل أفضل مما سبقه على كل الأصعدة وخصوصا الطبقة العاملة، ولتكن الأعياد مناسبة لتجديد النضال من أجل حقوقنا ومطالبنا وفتح آفاق جديدة من أجل بناء وطن حر وشعب سعيد".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع