المنتدى القومي في اليوم العالمي للغة العربية دعا لكتابة اللافتات. | دعا "المنتدى القومي العربي"، المسؤولين اللبنانيين إلى "إلزام أصحاب المحال والمؤسسات باستعمال اللغة العربية في اللافتات والإعلانات واللوحات من منطلق احترام الدستور وتجسيد دور لبنان الثقافي التاريخي في الحفاظ على اللغة العربية". وجاءت دعوته إثر اجتماع لجنته التنفيذية عشية اليوم العالمي للغة العربية في 18/12/2015، والذي قررت فيه الاتصال ب"كل هيئات الدفاع عن اللغة العربية على امتداد الوطن العربي لعقد ملتقى عربي جامع لبحث إستراتيجية الدفاع عن اللغة العربية التي باتت من اللغات السبع الرئيسية في العالم والتي أقرت الأمم المتحدة منذ عام 2012 اعتبار يوم 18 كانون الثاني يوما عالميا للغة العربية وهي اللغة التي بلغ عدد المتحدثين بها زهاء 433 مليون إنسان، والتي تعتبر اللغة الرسمية في العديد من اقطار الأمة". وحيا المنتدى "كل المبادرات المتصلة بالدفاع عن اللغة العربية في لبنان ولا سيما المؤتمر السنوي الذي ينظمه المجلس العالمي للغة العربية برئاسة الشيخ عبد الناصر جبري، والندوات التي ينظمها اتحاد الكتاب اللبنانيين وعلى رأسه الدكتور وجيه فانوس. وحيا ايضا "كل اللجان والمبادرات المماثلة في كل اقطار الوطن العربي لا سيما في الجزائر والمغرب وتونس. ورأى أن "لبنان معني خصوصا بالدفاع عن هذه اللغة وخصوصا ان أديرته قد حفظت لغة القرآن حين حاولوا طمسها، وأن العديد من رواد النهضة فيه كانوا من ابرز المدافعين عن اللغة العربية". وتساءل: "كيف يجوز لبلد تكرس انتماؤه العربي في دستوره أن ترتفع فيه لوحات ولافتات وإعلانات بلغات ليس بينها للغة العربية فيها مكان وإذا ارتفعت باللغة العربية ترتفع باللهجة المحكية". وكلف عضو لجنته التنفيذية الدكتور رياض خليفة "اجراء الاتصالات مع اعضاء المنتدى والجهات المعنية من اجل تأسيس "منتدى اللغة العربية" لتوحيد الجهود في الدفاع عن لغتنا الام"، وكلفه ايضا "اجراء الاتصالات مع الهيئات العربية المعنية لتأسيس "ملتقى دائم للدفاع عن اللغة العربية" وخصوصا مع تصاعد المحاولات في اكثر من قطر عربي لوأد هذه اللغة". خليفة وإثر الاجتماع، قال الدكتور خليفة: "في مناسبة اليوم العالمي للغة العربية الذي يقع في الثامن عشر من شهر كانون الثاني - ديسمبر من كل سنة، يهم "المنتدى القومي العربي" تأكيد: "إن لغتنا العربية هي لغة حية، مبنية على قواعد علمي قابلة للتطور صالحة للآداب والعلوم على أنواعها والرياضيات والشعر والخطابة، مواكبة لتطور العصر. وهذا ما حمل منظمة الأمم المتحدة على اعتمادها كإحدى اللغات الست المعترف بها رسميا. إن اللغة العربية هي أهم عوامل الانتماء القومي العربي من المحيط إلى الخليج وهي أداة جمع للأمة وتوحيدها. تتعرض اللغة العربية لأخطار داخلية على حاضرها ومستقبلها تتعلق بعدم إعداد اساتذة اللغة العربية والتلامذة والطلاب في المدارس والمعاهد والجامعات وعدم إيلاء هذه اللغة الاهتمام اللازم, تتعرض اللغة العربية لمحاولات فرنسة التخاطب والخطاب كما في المغرب العربي وأنكلزته كما في الخليج والكثير من الدول العربية الأخرى. إضافة إلى السعي الممنهج لحمل أجيالنا الطالعة على هجر لغتها الأم لمصلحة بدع ظهرت على الإنترنت كالتواصل الاجتماعي بالعربية بأحرف لاتينية وأرقام تحل مكان الحروف وغيرها". وختم: "تجاه هذا الواقع، يرى المنتدى القومي العربي ضرورة الاهتمام الأكبر باللغة العربية بغية النهوض بها وجعلها من بين أهم اللغات الحية في العالم المعاصر, وقد تقرر في الجلسة الأخيرة للمنتدى القومي العربي القيام بخطوات مهمة سيعلن عن تفاصيل تنفيذها في حينه ومن ابرزها إنشاء منتدى اللغة العربية، وملتقى عربي للدفاع عن هذه اللغة، وإقامة مباراة سنوية في "القواعد والتشكيل" في اليوم العالمي للغة العربية. إضافة إلى تحركات وخطوات عملية تصب في خدمة تنفيذ هذه الأهداف حفاظا على لغتنا ورفعا لشأنها بين الأمم واللغات    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع