عطوي نيابة عن فضل الله في خطبة الجمعة: استمرار الحوار الداخلي يبرد. | ألقى الشيخ محسن عطوي نيابة عن العلامة السيد علي فضل الله، خطبتي صلاة الجمعة، من على منبر مسجد الإمامين الحسنين في حارة حريك، في حضور عدد من الشخصيات العلمائية والسياسية والاجتماعية، وحشد من المؤمنين، ومما جاء في خطبته السياسية: "البداية من لبنان، حيث يبدو الملف الرئاسي الذي شهد زخما في الأسبوعين الماضيين مجمدا، وإن كانت ارتداداته لا تزال تفعل فعلها بين فريقي الصراع، وذلك بعد أن هز تحريك هذا الملف التحالفات السياسية القائمة، وأعطى فسحة من الأمل لانتخاب رئيس جديد للجمهورية". وقال: "لقد أظهر تجمد هذا الملف حجم التعقيدات اللبنانية، التي يعكس بعضها تناقضات عميقة بين القوى السياسية اللبنانية، والتي نأمل استمرار الحوار الداخلي لتبريدها، فيما يعكس بعضها الآخر استمرار الصراع الإقليمي على حدته، وإن كانت الدول الكبرى، ولمصالحها المتصلة بمواجهة الإرهاب المتفاقم، تسعى للحد منه، وذلك من خلال تفاهمات فيينا، والعمل على إصدار قرار من مجلس الأمن يرسم خريطة طريق للتسوية في سوريا، ما يساهم في إزالة العراقيل الَتي تمنع انخراط النظام والمعارضة في سوريا في مفاوضات جدية مباشرة". أضاف: "في هذه الأجواء، فوجئ العالم بإعلان السعودية عن إنشاء التحالف الإسلامي العسكري لمكافحة الإرهاب، بمشاركة 34 دولة. ونحن وإن كنا ندعو دائما، ومن ناحية مبدئية، إلى أن يتولى المسلمون بأنفسهم معالجة أزمة الإرهاب الخطيرة بدل الاعتماد على ائتلاف دولي بقيادة الدول الكبرى، أو تحالف دولي بقيادة هذه الدولة أو تلك، وذلك بما يحقق مصالح المسلمين لا مصالح الدول الكبرى، إلا أن ما نريده لهذا التحالف أن يكون تحالفا جامعا يحمل وضوحا في آلياته وأهدافه، وذلك للحؤول دون أن يكون تحالفا يعمل لمصالح محور سياسي أو طائفي، ما يجعله شبيها بالمحاور السياسية الأخرى، ويزيد من اشتعال الصراع بدل أن يجمده". وتابع: "إلى اليمن، الذي نأمل أن تؤدي مفاوضات سويسرا إلى تثبيت وقف النار فيه، وإنهاء الحصار البري والبحري عن المدن والقرى، وإيصال المساعدات إليه، وإنهاء ملف الأسرى والمعتقلين، لإنقاذ البلد من محنته، فقد آن له أن يرتاح بعد كل هذه الدماء التي سالت من جراحات أبنائه، وأن يبدأ الحديث عن إعمار هذا البلد بدل الإمعان في تدميره". وختم: "أخيرا، فإننا ندين بشدة ما حصل في نيجيريا من مجزرة في حسينية زاريا على أيدي قوات الأمن، أدت إلى سقوط المئات من الأبرياء شهداء وجرحى، ونعتبرها غير مبررة وغير مشروعة بكل المقاييس، وكان بالإمكان تجنبها وعدم اللجوء إلى هذا الأسلوب في ترويع الناس وقتلهم بدم بارد. إننا ندعو الحكومة النيجيرية إلى أن تكون أكثر حرصا على أرواح مواطنيها، وإلى تشكيل لجنة للتحقيق في ما حدث، ومحاسبة الفاعلين بقوة، حتى لا تشجع مثل هذه الأعمال قوى الإرهاب المنتشرة في البلاد، وذلك بما يمنع هذه المآسي التي نخشى أن تترك آثارا سلبية في علاقة المسلمين فيما بينهم، وفي استقرار هذا البلد الشقيق وأمنه"    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع