المطران الجميل في رسالة الميلاد: العيد يأتي في زمن الجنون ولايقاف نزف. | وجه مطران أبرشية فرنسا للموارنة والزائر الرسولي على أوروبا الغربية مارون ناصر الجميل، رسالة الميلاد بعدما فتح الباب المقدس لكاتدرائية سيدة لبنان في باريس أمس بمناسبة افتتاح يوبيل سنة الرحمة. وقال: "أيها الإخوة والأخوات الأحباء، وكلكم إلى قلب الحبيب حبيب، إن عيد الميلاد الذي نحتفل به معا للمرة الرابعة منذ إنشاء الأبرشية في فرنسا والزيارة على مساحة المدى الأوروبي، إنما هو عيد تجسد الرب على أرض البشر، وهو ذكرى ميلاد من قال: "أحبوا بعضكم بعضا كما أنا أحببتكم" (يوحنا 13 : 34)... و"ثقوا أنا غلبت العالم" (يوحنا 16:33). ولكننا نرى أن العيد يأتي هذه السنة، أيضا، في زمن الجنون والموت الذي يقابله صمت من بيده السلطة في إيقاف نزف المسيحية المشرقية وتشريدها وسقوط الضحايا البريئة. وهذا الجنون إن دل على شيء فعلى محنة العقل والإيمان عند الشعوب، الأمر الذي فضح مأساة الإنسان المشرقي وعيوبه والتدمير النفسي الذي يتخبط في داخله". اضاف: "ومن عتمة الظلام الدامس، لا يزال العالم ينادينا: "أنتم المؤمنون، المهتدون بنور النجم السماوي، ماذا تقولون عن الليل؟". أما نحن فعلينا أن نجيب : "الصباح لا بد آت. وهو يرتع في قلوبنا وأنظارنا وكلامنا وحركاتنا ومقاربتنا للآخرين"". واكد ان "رسالة الميلاد لم تتغير على كر الزمان: إنها وعد دائم للتحول، وعد بميلاد دائم للمسيح في قلب الإنسان، إذ أن ضيف الميلاد لا يزال يبحث عن موقع بين أبناء البشر كما كان يبحث عن مقر في بيت لحم، يشارك مأساة المشردين والنازحين وغير المرغوب بهم في أوطانهم الأصلية. أما ميلاده فهو رسالة مصالحة وتضامن وإلفة، وخروج من الفوضى، ودخول في عالم يكون فيه "العيش المشترك" أمرا محتما، و"الآخر" طريقا إلى السعادة والفرح. وتكون كلمة الله، الخارجة من فم الله، فعل قيامة وحب ورحمة. فإذا كانت السماء تنفتح زمن الميلاد، فلكي يسمع سكان الأرض رسالة سلام وأخوة وحرية ويتأملوا من على محيا يسوع نور وجه الرب ورحمته. كلنا مدعوون لرؤية هذا الوجه الإنساني الرحيم للرب، وسماع صوته، والتمتع بهذا الإله الذي تأنسن لكي لا يفرق رجاء البشر بين السماء والأرض!". وقال: "لكي نتلقف هذه البشارة السارة في عالم متخلع بالقلق والخوف، على المرء أن يقبل ميلاد يسوع المخلص والفادي في قلبه وينعم بحرية أبناء الرب الذي ينشلنا بتجرده من أمننا المزيف، ومن خوفنا، ومن كل ما يعيدنا إلى ليل خال من النجوم. أن نعيش الميلاد في هذه المرحلة من حياتنا، في هذه الظروف العصيبة التي تمر بها شعوبنا المتألمة، يعني أن نسير على هدي هذه الكلمة الحية، فنكون رسل الفرح والرجاء والرحمة في بيئتنا!". واعلن "باسمي وباسم جميع الكهنة، معاوني وخدام رعايانا وجميع المؤمنين العاملين في أبرشيتنا الجديدة، أهنئكم يا أبناء أبرشيتي وبناتها بعيد تجسد الرب يسوع، وأحملكم في صلاتي، كما فعلت إلى الآن، وأعرب لكم عن تقديري وشكري ودعائي". استقبال المهنئين ويستقبل المطران الجميل التهنئة بعيدي الميلاد ورأس السنة، يومي السابع والعشرين من كانون الأول والثالث من كانون الثاني، بين الساعة الرابعة من بعد الظهر إلى السابعة مساء في مقر المطرانية في مدينة مودون. وكان المطران الجميل رافق بطريرك انطاكية وسائر المشرق للموارنة الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي إلى ألمانيا، وقام أيضا بزيارة راعوية إلى هولاندا، وأخرى إلى استراسبور حيث شارك رئيس أساقفتها المطران جان ـ بيار غرالي في فتح الباب المقدس لكاتدرائية استراسبور الأحد ما قبل الماضي والقى عظة في المناسبة.      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع