درويش ترأس قداس الميلاد في تلشيحا: بالمحبة نقوى ونكبر ونتقدم | ترأس راعي ابرشية الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش، قداسا لمناسبة عيد الميلاد في مستشفى تلشيحا، عاونه فيه الأب جان بول ابو نعوم، حضره اعضاء اللجنة العليا ومجلس الإدارة، مديرة المستشفى ماريزا مهنا، الجسد الطبي والراهبات، والموظفون العاملون في المستشفى. بعد الإنجيل المقدس، القى درويش عظة ضمنها معاني عيد الميلاد وعمل الرحمة، وقال: "بإسمي وبإسم كل ابناء الأبرشية نعايدكم بالأعياد المقدسة، الأعياد الخلاصية، عيد الميلاد هو عيد الخلاص، وعيد الظهور الإلهي هو ايضا عيد الخلاص. هذه الأعياد هي اعياد خلاصنا من الخطيئة والعبودية، وخلاصنا من كل آلامنا وتعبنا في هذه الحياة، وهذا لا يعني اننا لن نتعب او نتعذب، ولكن اصبحنا نرى الخلاص رجاؤنا، المسيحي هو الإنسان الذي ينظر الى المستقبل، ينظر الى الخلاص الآتي". واضاف: "مع تهنئتي لكم، اغتنمها مناسبة مع اقتراب بداية السنة الجيدة لأشكر الجميع، كل من يعمل في هذه المستشفى، لأن كل واحد من موقعه يبذل جهدا، ونحن نرى جهد كل واحد منكم لكي تتطور المستشفى وتتقدم وتخدم وتتمم رسالتها، كلنا مدعوون لكي نجعل من المستشفى مكانا للراحة والشفاء، وهذا لا يتم الا بجهودكم". وتابع درويش: "سنبقى طيلة السنة نتحدث عن الرحمة لأن الإنسان بدأ يفقد الرحمة، وانتم في التقليد تحملون اسم ملائكة الرحمة، اذا نحن معنيون بدعوة قداسة البابا لكي نعيش الرحمة في عملنا وحياتنا وقناعاتنا الشخصية، الرحمة هي قناعة داخلية روحية، الرحمة تتلاقى مع سر الميلاد لأن ربنا ظهر لكي يرحمنا. ظهور الله هو حياة لنا، هو مشروع عمل لكل واحد منا، ظهور الرب في عيد الميلاد هو مدعاة فرح داخلي وفرح خارجي في المجتمع والعلاقات، ويسوع لم يظهر من اجل الغرباء،ظهر من اجلنا، ولد من اجل الجميع من دون استثناء، لذلك المسيحي هو انسان غير محدود بوطن او بفئة او بطائفة، المسيحي هو الإنسان الذي يفتح قلبه للجميع". واضاف: "الله هو الطبيب الشافي الذي يشفي نفسنا وجسدنا، وكل طبيب او ممرض او ممرضة يتمم عمل الله، وهم مدعوون الى الإتكال على الله في كل عمل يقومون به. في هذه الأيام وفي ظل الإرهاب الموجود حولنا وعدم وجود افق للمستقبل في بلدنا، لدينا صلاة واحدة: تعال ايها الرب يسوع وخلصنا، خلصنا نحن المرضى والموجوعين، والفرحة التي تقدمها لنا المغارة هي المصالحة، المصالحة مع الله والآخرين ومع نفسنا. وهذه السنة بنوع خاص، في كل ابرشياتنا هناك باب الرحمة الإلهية، كل من يدخل هذا الباب عليه ان يصلي بتواضع حتى يحصل على نعمة المصالحة ونعمة الغفران. الميلاد هو اكبر نعمة للبشرية، ان الله تنازل وصار واحدا منا، لكن علي ان استفيد من هذه النعمة لتغيرني وتبدلني وتحولني لأكون على مقدار نعمة يسوع المسيح". وعن رحلته الى اوستراليا، قال درويش: "اعددت لها منذ اكثر من سنة، سأغادر نهاية الشهر الحالي واعود الى زحلة في 2 شباط 2016، وفي 13 شباط سيكون هناك احتفال كبير في تلشيحا، والمناسبة هي افتتاح قسم الطوارئ بعد تأهيله وتجديده، وهذا القسم سيكون فخرا للمستشفى". وختاما، قال: "بالمحبة نقوى، بالمحبة نكبر وبالمحبة نتقدم، هدفنا ان نعيش المحبة". وبعد القداس، انتقل الجميع الى باحة المستشفى حيث قطعوا قوالب الحلوى التي اعدت خصيصا للمناسبة.      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع