حرب في تكريم طنوس الفغالي: لن نقبل بتأجيل او تمديد الانتخابات البلدية. | أقام رجل الاعمال شارل خليل الخوري عشاء تكريميا لرئيس اتحاد بلديات منطقة البترون طنوس الفغالي، في مطعم "غابة الوادي" في جران - البترون، في حضور ممثل الرئيس امين الجميل المحامي منير الديك، وزير الاتصالات بطرس حرب، النائب انطوان زهرا، راعي أبرشية البترون المارونية المطران منير خيرالله، رئيس الهيئة العليا للتأديب القاضي مروان عبود، قائمقام البترون روجيه طوبيا، مديرة "الوكالة الوطنية للاعلام" لور سليمان صعب، القاضي جورج حرب، رئيس رابطة مخاتير منطقة البترون حنا بركات، رؤساء بلديات، مأمور نفوس البترون مارلو كفوري، وحشد من أصدقاء المحتفى به. بعد النشيد الوطني، قدمت الاحتفال الاعلامية رفقا الخوري التي قالت: "نكرم اليوم انسانا يعطي من ذاته، ونلتقي لكي نعبر له عن فخرنا وتقديرنا لرسالته التي بدأت منذ سنوات عديدة من بيته الكبير بلدته كفرعبيدا". شاهين ثم ألقى المربي والشاعر وديع شاهين كلمة رأى فيها أن "الكلام على طنوس الفغالي في دقائق كمن يحاول تعبئة الجدول في كأس أو يحبس الربيع في لوحة جمال". وألقى قصيدة من وحي المناسبة ثمن فيها عطاءات الفغالي في سبيل تنمية المنطقة. حرب ثم ألقى الوزير حرب كلمة قال فيها: "هناك عادة سيئة جدا عندنا في لبنان هي أننا نقيم احتفالات التكريم لأشخاص يستحقونه بعد رحيلهم عن هذه الارض، لذلك نشكر اليوم الصديق شارل خوري على هذه الدعوة لكي نجتمع حول شخص حي لا يزال يعطي، نجتمع لكي نكرم من له الفضل الكبير على منطقة البترون". وتوج الى الفغالي: "ها نحن نكرم مثالا اطلعنا من خلاله على صلاحيات اتحاد البلديات وقدراته وامكاناته، وهو ما لم نكن نعرفه قبلك. في عهدك عرفنا ما هو دور اتحاد البلديات وما هي امكاناته وكيف يعمل، لأنك حر الضمير ولست في حاجة الى أحد يحاسبك على ما تقوم به، بل إن ضميرك هو الذي يحاسبك، ونحن نعتز بصداقتك". وأضاف: "هناك عدد من الوزراء والمحافظين، اعتقدوا أن الصديق طنوس يجب محاسبته لأنه يخالف القانون، ولكن في الواقع ان طنوس كان مستعجلا ولم يكن في إمكانه انتظار المعاملات الادارية وموافقات السلطات والروتين الاداري، فهو كان يسابق الزمن ساعيا الى تحقيق المشاريع بأسرع ما يمكن، وكانوا أحيانا يستدعونه لمخالفته القانون وبسبب مباشرة تنفيذ مشروع ما قبل الموافقة الرسمية على طلب المعاملة، ولم يتمكنوا يوما من العثور على مخالفة لأنه رجل حر الضمير، وهو رجل فعل وليس رجل كلام. الشجرة المثمرة وحدها ترشق بالحجارة، ولأن طنوس الفغالي عمل وحقق تم رشقه بالحجارة، ولكن من دون نتيجة، وهناك من يقدر جهود طنوس وسيبقى يشكره ويقدر جهوده". وتحدث حرب عن "طنوس الانسان الذي بنى نفسه بنفسه، ونجح في القطاع الخاص وتولى مسؤوليات عامة ونحج فيها قبل أن يدخل معترك العمل البلدي، فكان نموذجا للنجاح الشخصي، وهو نموذج لنجاح تجربتنا في السلطات المحلية، السلطات التي ينتخبها المواطنون من مجالس بلدية واتحاد البلديات لتنمية مناطقنا. ونحن نشهد اليوم مشاريع توسيع الطرق في منطقة البترون والفضل في ذلك لا يعود الينا كنواب نتيجة الظروف التي يمر بها البلد، حيث غابت الإعتمادات التي كانت تخصص بواسطة النواب لمناطقهم، والفراغ الذي تركته هذه الحالة ملأه طنوس الذي قام بمشاريع، ونحن نفتخر ونعتز بأننا قدمنا له الدعم للوصول الى رئاسة الاتحاد، وأنا فخور بذلك ولست نادما على هذا القرار، وأهنئ منطقة البترون وكل الذين ساهموا في ايصال طنوس الفغالي الى هذا الموقع الذي رفعه الى العالي وأثبت انه بوجود ارادة للعمل وشجاعة وحرية ضمير وتضحية هناك الكثير من المشاريع التي يمكن تحقيقها". وأضاف: "باسم الجميع نقول شكرا لك طنوس الفغالي على كل ما قمت به، لأنك قدمت نموذجا لنجاح اتحاد البلديات ودوره وانجازاته، وندعو لك بالتوفيق والصحة لكي تبقى بجانبنا". وتابع: "نعيش مرحلة حرجة في هذا الايام على المستوى الوطني والوطن متأرجح بكل مؤسساته، إذ لا رئيس جمهورية، ومجلس النواب ممدد لنفسه ومجلس الوزراء لا يستطيع ان يعمل، والبلد اليوم في خطر، ويمكننا المحافظة عليه مع تحقيق هذه الانجازات الصغيرة التي يتم تحقيقها، ولكن رغم كل شيء نؤكد تصميمنا على ان هذا البلد هو بلدنا وعلينا ان نحافظ عليه". وختم حرب متمنيا "أن نجتمع قريبا في ظل رئيس جمهورية جديد وحكومة جديدة ومجلس نيابي يعمل، فتتمكنوا من اختيار ممثليكم فيه، وفي انتظار ذلك اليوم الذي يبدو بعيدا، أريد أن أعلن موقفا يتعلق بانتهاء ولاية المجالس البلدية خلال هذا العام، وفي هذا المجال زميلي الاستاذ انطوان زهرا يضم صوته الى صوتي لنؤكد أننا مع إجراء انتخابات بلدية، ولن نقبل بأي تأجيل او تمديد لاي ولاية على كل المستويات، لأن ما يهمنا هو رأي الشعب الذي يختار ممثليه. وكنا نتمنى عدم التمديد للمجلس النيابي ليكون للشعب قراره وخياره في اختيار ممثليه". الفغالي ثم ألقى الفغالي كلمة شكر استهلها قال فيها: "لا شكر على واجب، وأدعو كل من يريد تبوء منصب للخدمة العامة أن يعمل بجدية، لأنه من دون ارادة لا نتيجة ولا مشاريع ولا خدمات". وعرض للاعمال والانجازات التي حققها عالميا ومحليا، وقال: "قضاء البترون في حاجة الى الكثير من المشاريع، ولا يمكن أن نقف مكتوفي الايدي في ظل الروتين الاداري الذي يعطل المشاريع ويشل العمل البلدي". ودعا رؤساء البلديات الى "الحصول على موافقات رضائية من المواطنين، وانا مستعد لتنفيذ للمزيد من المشاريع". وختم شاكرا صاحب الدعوة شارل خوري على مبادرة تكريمه.      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع