السفير الايراني بعد لقائه الراعي: الانتخابات الرئاسية شأن داخلي ونؤكد. | استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي قبل ظهر اليوم، في الصرح البطريركي في بكركي، رئيس الطائفة الإنجيلية في لبنان وسوريا القس الدكتور سليم صهيوني، يرافقه أمين عام السينودس الإنجيلي في سوريا ولبنان القس فادي داغر وراعي الكنيسة الإنجيلية في الرابية القس جورج مراد، الذين تمنوا "أعيادا مجيدة وسنة مباركة للبنانيين عموما ولصاحب الغبطة خصوصا، سائلين الله أن ينعم عليه بالصحة ودوام الحكمة في هذه الاوقات الصعبة التي يمر بها لبنان، لأننا كلنا ثقة بقيادته الحكيمة وادارته للملفات كافة". ثم استقبل الراعي السفير الإيراني محمد فتحعلي على رأس وفد لتقديم التهنئة بالأعياد. وبعد اللقاء قال فتحعلي: "لقد التقينا صاحب الغبطة في هذه الأجواء المباركة والمجيدة بمناسبة ميلاد السيد المسيح والميلاد النبوي الشريف. لقد مضت السنة الفائتة بكل اهدافها وتطوراتها، وللأسف الشديد شهدت هذا الإرهاب التكفيري الذي هو من افرازات الإرهاب الصهيوني المسبب للويلات الكثيرة في المنطقة. من هنا ندعو كل دول المنطقة والجهات المعنية بالأمن والإستقرار الى توحيد الجهود لمكافحة هذا الإرهاب. ونأمل ان تكون هذه السنة الجديدة سنة خير وبركة واستقرار وازدهار للبنان العزيز والشقيق ولكل المنطقة". وعن موضوع الإنتخابات الرئاسية في لبنان، قال فتحعلي: "لقد صرحت وبينت بأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تلتزم بتعهدها في هذا المجال، بأن لا تتدخل في الشؤون الداخلية السياسية اللبنانية، فهذا الشأن هو شأن داخلي لبناني. لقد أكدت لغبطته اننا نعتقد ان التدخلات الخارجية في هذا الشأن هو سبب أساسي في تأخير هذا الامر، لذلك انطلاقا من مبادئنا واستراتيجياتنا حيال كل الدول ولا سيما لبنان، نؤكد عدم تدخلنا في هذا الملف". وختم: "أنا كسفير لبلادي لم أتدخل بالتأكيد في هذا الموضوع انطلاقا من تعهدنا بعدم التدخل في الشؤون الداخلية اللبنانية، ولكننا نعتقد أن الساحة السياسية اللبنانية أي الساحة النخبوية بإمكانها أن تقوم بهذا الأمر". وديع الخازن كما استقبل الراعي، قبل ظهر اليوم، رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن الذي قال بعد اللقاء: "تشرفت بلقاء صاحب الغبطة لتهنئته بحلول السنة الجديدة وكانت مناسبة للتداول في الشؤون الداخلية وعلى رأسها الاستحقاق الرئاسي". أضاف: "لقد أكد غبطته على أهمية التقاط الفرصة الخارجية التي تدعم انتخابات رئاسية عاجلة"، داعيا جميع المعنيين الى "الإتفاق على حل يكون جامعا لكل الأطراف بدافع وطني تتطلبه هذه المرحلة، بعدما شهدت انقسامات حادة بفعل تداعيات الأحداث الإقليمية". وأكد الخازن "أن هذه المبادرة الرئاسية التي طرحت تبقى مدخلا لأي اختيار داخلي حر يبلور تصورات جميع الأطراف وتطلعات المواطنين التائقين إلى عودة الجميع إلى أحضان الدولة وتفعيل المؤسسات إن كانت تشريعية أو تنفيذية. ومن غير رئيس الجمهورية يضمن ذلك، لأنه الساهر الأكبر على عمل المؤسسات الرسمية وعلى التواصل مع المجتمع الخارجي من منطلق صلاحياته الدستورية كممثل جامع لرأس هذه السلطات بإسم لبنان". وفي اطار التهنئة بالأعياد، زار الصرح كل من: سفير لبنان في الفاتيكان جورج خوري، رئيس جمعية المصارف الدكتور جوزيف طربيه، البروفسور نبيل الخوري وعائلته، الدكتور جوزيف الخوري، السفير السابق جوي تابت، القس سليم صهيوني، ثم قنصل لبنان الفخري في فرانكفورت- المانيا مروان كلاب الذي شكر للراعي زيارته الأخيرة الى المانيا، معتبرا انها كانت "زيارة تاريخية هامة جدا، فغبطته عرض للوضع اللبناني مع المسؤولين الروحيين والسياسيين الألمان"، كما شرح "المعاناة اللبنانية كاملة سواء في ما يتعلق بوضع النازحين السوريين أو وضع المنطقة أو مسألة الشغور الرئاسي". وتابع كلاب: "لقد حمل غبطته الهم اللبناني معه، وبذل كل الجهود ولا يزال حتى الساعة، من خلال دعوته المستمرة الى ضرورة انتخاب رئيس للجمهورية انطلاقا من ايمانه بان لا حياة للجسم من دون رأس، ولا حياة للدولة من دون رئيس". أضاف: "لقد أتت زيارة البطريرك الراعي الى المانيا في الوقت المناسب. فرؤساء الكنائس ولا سيما الكنيسة الكاثوليكية هناك، لا يملكون تصورا واضحا ودقيقا عما يحدث في المنطقة، وهنا كان دور غبطته المميز والمهم في نقل صورة واضحة ومفصلة ومترابطة عما يدور في المنطقة عامة وفي لبنان بشكل خاص. وما أثار استغراب المسؤولين هو توجيه غبطته السؤال عما اذا كان بامكان المانيا هذه الدولة الكبيرة أن تستقبل نصف عدد سكانها من اللاجئين أي تماما كما هو الوضع في لبنان هذا البلد الصغير بمساحته والفقير بالموارد الاولية الذي يضم اكثر من نصف عدد سكانه من النازحين السوريين واللاجئين الفلسطينيين". وختم كلاب: "لا شك ان هذه الزيارة بدأت تؤتي بثمارها مع بدء الحديث بين الاوساط المعنية عن ضرورة تقديم المساعدة للبنان والتساؤل عن أسباب إهماله. ودور غبطته واضح تماما في هذا المجال، ولا سيما أن مقاربته للأمور لم تكن من الناحية المارونية وحسب وانما من الناحية الوطنية. ففي زياراته الرعوية كانت كلماته مارونية وفي لقاءاته مع الكرادلة والمسؤولين السياسيين كانت كلماته وطنية بامتياز، وكلامه في الصالونات الصغيرة هو نفسه في اللقاءات الكبيرة وفي العظات التي ألقاها. ونحن نقدر بشكل عميق شفافية صاحب الغبطة ومواقفه الواضحة، سائلين الله أن يمده بالصحة لإكمال المهمة التي أوكلت اليه. ونطلب تكرار هذه الزيارة التي عززت ايمان الكثير من أبناء البلد بوطنهم الام لبنان". النائب الخازن كما زار النائب الدكتور فريد الياس الخازن، بكركي مهنئا الراعي بالعيد، ومتمنيا أن "تحمل هذه السنة معها حلحلة لعدد من الملفات العالقة على المستويات الداخلية والخارجية كافة". ورأى الخازن ان "اتفاق اللبنانيين وتوحدهم حول المواقف الوطنية أمر في غاية الاهمية، لأن لبنان هو لكل اللبنانيين من دون استثناء". خوري ثم استقبل الراعي النائب السابق الدكتور غطاس خوري الذي هنأه بالأعياد ونقل عنه أن "همه الاساسي هو ملء الفراغ الرئاسي"، مؤكدا أن "الشيخ سعد الحريري وفريقه مع هذا التوجه، ويشاركونه هذا الهاجس الاساسي". وأكد خوري أن "المبادرة الرئاسية المطروحة لا تزال مستمرة، على الرغم من اعتراض بعضهم على الأسماء". وتابع: "اذا كان هناك أحد ممن لديه حق الشفعة بالرئاسة، يمكنه ممارسة هذا الحق، فإذا كان يملك عدد الاصوات الكافية في المجلس النيابي لإنتخابه رئيسا، فلينزل الى المجلس النيابي وعندها سنبارك له. لا أحد يطرح فكرة إنزال رئيس للبلاد، فهناك مؤسسات دستورية وأهمها المجلس النيابي الذي هو ممر الزامي لإنتخاب رئيس، وهنا لا بد من القول أن المستفيد الأكبر من انتخاب رئيس للجمهورية يبقى لبنان".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع