شاتيلا دعا لعقد قمة إسلامية طارئة تنهي التوتر السعودي الإيراني | طالب رئيس "المؤتمر الشعبي اللبناني" كمال شاتيلا، في بيان اليوم، ب"عقد قمة لمنظمة التعاون الإسلامي تنهي التوتر السعودي - الإيراني وتضع تصورا لحل المشاكل والنزاعات بين الدول الإسلامية". وقال: "في ظل تصاعد الحملات التحريضية المتبادلة بين السعودية وإيران، تزداد المخاوف من تحول هذا التوتر الى صراع مسلح كارثي، بحيث نسمع أصواتا مناصرة للطرفين تدفع الأمور في إتجاه الحرب مع السعودية، على غرار الحرب العراقية - الإيرانية التي أدت إلى سقوط مليون قتيل ومليوني جريح وثلاثة ملايين مهجر ونحو 400 مليار دولار خسائر، ونتج بعد ذلك حصار العراق ثم احتلال اميركا له وتدميره وإطلاق اليد الأميركية الاسرائيلية التخريبية في المنطقة، اضافة الى حصار ايران". واضاف: إن ما نشهده اليوم هو إعادة إحياء محاولة مارتن أنديك في بداية التسعينيات لافتعال إشكال خليجي - إيراني، وتطبيق ما أعلن عنه الرئيس الأميركي السابق جورج بوش في خطابه بعد أحداث 11 أيلول 2001 من أنه سيجعل الإرهابيين يتصارعون في ما بينهم، ويعني بهم المسلمين. فالولايات المتحدة الأميركية في عهد أوباما تستخدم نظرية الحرب الناعمة لتطبيق السياسة التي وضعها المحافظون الجدد والمتمثلة بمشروع الشرق الأوسط الكبير القاضي بإنشاء اسرائيل الكبرى على أنقاض الدول العربية والإسلامية بما فيها إيران وتركيا". وتابع: "إذا اندلعت الحرب السعودية الإيرانية فستشارك فيها دول عربية وإسلامية مما سيؤدي الى إضعاف هذه الدول وتقسيمها ووضع اليد الاميركية - الاسرائيلية على المنطقة كلها. وإذا كان إعدام الشيخ نمر النمر هو خطأ كبير، كذلك حرق السفارة والقنصلية السعودية في طهران ومشهد، ولم يأت من يطرح مبادرة لتصحيح هذه العلاقات، اذ كان على منظمة المؤتمر الإٍسلامي العالمي أو الجماعة العربية العمل على إحتواء هذا الخلاف وإطلاق حوار إيراني - عربي لحل المشاكل". وختم شاتيلا: "ان مصر التي تشكل ثقلا كبيرا في المنطقة العربية تقوم تدريجا بدورها العربي وإنفتحت على روسيا والصين ودول البريكس، وهي تشكل ركيزة العمل العربي وقاعدة الدور الإسلامي بوجود الأزهر الشريف، لذلك في إستطاعتها عبر الرئيس عبد الفتاح السيسي أن تؤدي دورا إنقاذيا بمساندة من الدول العربية والإسلامية التي تخشى وقوع كارثة محققة في الإسلام والمسلمين جميعا وتدمر الحضارة العربية الإسلامية، وأن تدعو الى قمة طارئة لدول منظمة التعاون الإسلامي تنهي التوتر السعودي - الإيراني وتضع تصورا لحل المشاكل والنزاعات بين الدول الأعضاء، وتزيد من مساحة التلاقي على نقاط ليست محل خلاف مثل فلسطين والإرهاب والحملة العنصرية الغربية على الإسلام".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع