افتتاحية صحيفة "الشرق " ليوم السبت في 9 كانون الثاني 2015 | الشرق : خرق سياسي لتعطيل الحكومة وسلام يدعو لجلسة الخميس الحريري مستمر في ترشيح فرنجية... و"التجميد موقت"     كتبت صحيفة "الشرق " تقول : ترك تحذير ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان، وقوله إن الحرب المباشرة بين السعودية وايران "كارثة لن نسمح بوقوعها.." ارتياحاً لافتاً في العديد من الأوساط السياسية، مع جملة أسئلة وتساؤلات حول مآل الأزمة البالغة الخطورة بين المملكة العربية السعودية وايران، والسبل والقواعد التي ستعتمد للخروج منها، خصوصاً وان وزير الخارجية السعودية عادل الجبير كان واضحاً في تصريحاته عندما أكد "ان بلاده ليست بحاجة لوساطة (من أي دولة)، نحن نعرف أين ايران وايران تعرف أين السعودية.. والايرانيون يعرفون أسباب خلافنا وما عليهم القيام به لاثبات جديتهم والرغبة في علاقة طبيعية معنا..". مفاوضات أمنية سعودية - ايرانية واذا كان من السابق لأوانه الحديث عن فتح قنوات تواصل لمنع وقوع الكارثة مع دخول عديدين على خط الاستعداد للتوسط بين الرياض وطهران، ومع انتظار انعقاد مجلس وزراء خارجية الدول العربية في القاهرة الاحد فإن تطورات اليومين الماضيين أحرزت قراراً باستئناف "المفاوضات الأمنية" بين السعودية وايران في سلطنة عمان ابتداءً من اليوم.. على ما نقلت "المركزية" عن "مصادر سياسية عربية"، كما بينت تراجعاً ملحوظاً في حدة المواقف، الأمر الذي ترك ارتياحاً مشوباً بالحذر لدى العديد من الأوساط اللبنانية، التي تجمع على خطورة ما يجري في الواقع الاقليمي وعلى ضرورة العمل من أجل سد كل المنافذ التي يمكن ان تتسلل منها التداعيات هذه.. مع الاشارة الى ان عديدين قفزوا من فوق الازمة اللبنانية البالغة التعقيد وركزوا الاهتمام على ما تشهده بلدة مضايا السورية "من حصار تجويعي يرقى الى جريمة الحرب ويصنف في خانة الجرائم ضد الانسانية" على ما اعتبرت الأمانة العامة لقوى 14 آذار في بيان لها يوم أمس، بعد غيبة طويلة عن الاعلام.. الحوار ماشي.. ودعوة الحكومة لجلسة الخميس وإذ تتجه الأنظار الى ما ستؤول اليه المواقف النهائية من مسألة الحوار، لاسيما الثنائي منه بين "المستقبل" و"حزب الله" المقرر مبدئياً مساء الاثنين المقبل، فلقد أثمرت الاتصالات بين الرئيس نبيه بري ورئيس الحكومة تمام سلام، مع أفرقاء عديدين عن خرق بالغ الأهمية في جدار التعطيل واعادة انتظام عمل مجلس الوزراء "لتسيير شؤون البلد.." حيث دعا رئيس الحكومة تمام سلام المجلس الى الانعقاد في العاشرة من قبل ظهر الخميس المقبل وعلى جدول الأعمال 140 بنداً.. من غير ان يعني ذلك حتمية انعقاد الجلسة بانتظار ما ستؤول اليه الاتصالات، تحديداً، مع رئيس كتلة "التغيير والاصلاح" (الجنرال السابق) النائب ميشال عون، الذي يتمسك بمجموعة من الشروط، والتعيينات في المؤسسة العسكرية، والآلية في اتخاذ القرارات.. وعلمت "الشرق" من مصادر مقربة من عين التينة، ان الرئيس نبيه بري، الذي شدد في الأيام القليلة الماضية على وجوب الخروج من تعطيل عمل المؤسسات، وتحديداً الحكومة، كما سيشدد على ذلك في جلسة هيئة الحوار الوطني المقررة في عين التينة ظهر الاثنين المقبل، أجرى خلال الأيام الماضية سلسلة اتصالات مع قيادة "حزب الله"، ومع قيادة "التيار الحر" مباشرة لعدم وضع العصي في دواليب اعادة تفعيل عمل الحكومة.. لكن لم يحصل على ضمانات كافية وافية..". قهوجي في السراي: الوضع الأمني مطمئن وفي هذا، وإذ استقبل الرئيس سلام يوم أمس، وزير الداخلية نهاد المشنوق الذي يقوم بدور لافت ومؤثر على خطي ازالة العقبات من طريق تفعيل الحكومة كما ومن طريق الحوار بين "المستقبل" و"حزب الله"، فلقد التقى سلام في السراي الحكومي قائد الجيش العماد جان قهوجي حيث كان بحث مستفيض في الوضع الأمني في لبنان عموماً، وعلى الحدود الشرقية بين لبنان وسوريا على وجه الخصوص.. خلص معه العماد قهوجي الى التأكيد على أنه "مطمئن الى ان الوضع الأمني في لبنان جيد بالنظر الى ما يجري حولنا..". العريضي: للابتعاد عن المكابرة وفي السياق التقى رئيس الحكومة (الوزير السابق) النائب غازي العريضي الذي أعرب عن "أمله في بداية هذا العام ان تلبى دعوة الرئيس سلام الى عقد جلسة لمجلس الوزراء كانطلاقة لسلسلة من الجلسات بشكل طبيعي لنتمكن من مواجهة التحديات.." لافتاً الى أنه "اذا بقي الصراع والسجال السياسي قائمين على الوتيرة ذاتها التي شهدناها في الفترة الأخيرة، فهذا لا يبشر بخير على الاطلاق، لا على مستوى الاستقرار، ولا على مستوى امكان الخروج من هذه الازمة بأقل الخسائر الممكنة.." منبها من ان "المنطقة تشهد تطورات دراماتيكية خطيرة جداً، لن يكون أحد بمنأى عن نتائجها.." داعياً الى "الابتعاد عن كل اشكال المكابرة والغرور والاستعلاء والاستقواء في وجه بعضنا البعض..". المشنوق: الحريري مستمر في ترشيح فرنجية وكان وزير الداخلية نهاد المشنوق، وفي اطار حركته لتفعيل عمل الحكومة والحوار، وتهيئة المناخات لانجاز الاستحقاق الرئاسي كما والانتخابات البلدية زار متروبوليت بيروت وتوابعها للروم الارثوذكس المطران الياس عودة.. ولدى سؤاله عن "نعي فكرة الرئيس سعد الحريري" بترشيح النائب سليمان فرنجية، أكد الوزير المشنوق ان "التواصل في الموضوع الرئاسي مستمر، لرغبة الرئيس الحريري ولقراره السياسي، ومن يمثل، في ملء الفراغ وعدم ترك الشغور الرئاسي على حاله.. وبطبيعة الحال هو مستمر في ترشيحه النائب فرنجية، لكن عنوان هذا الترشيح هو التفاهم مع الآخرين لا المواجهة مع الآخرين.." لافتاً الى ان "الحديث عن النعي مبكر وغير دقيق.. وأعتقد ان العاصفة التي تمر ستهدأ بسرعة ويعود النقاش الى طبيعته..". حبيش: تجميد ترشيح فرنجية موقت وفي الاطار نفسه، فقد أوضح عضو كتلة "المستقبل" النائب هادي حبيش ان "موضوع ترشيح النائب سليمان فرنجية للرئاسة تمّ تجميده موقتاً ليعيد العمل بشأنه لاحقاً.." لافتاً الى ان "تجميد الموضوع لم يتم بارادة الفرقاء اللبنانيين، بل بارادة المشكل الدولي الذي حصل وبعض الرفض الداخلي..". الحوار مستمر بين "المستقبل" و"حزب الله" إلى ذلك، فقد كشفت مصادر نيابية لـ"الشرق"، ان الاتصالات على خط انجاز جلستي الحوار الاثنين المقبل مستمرة وبحرارة لافتة.. خصوصاً جلسة "الحوار الثنائي" بين "المستقبل" و"حزب الله"، على رغم الاعتراضات التي تظهر عند قيادات في "المستقبل".. إلا ان الاتجاه العام بات يميل باتجاه عدم المقاطعة وعقد جلسة الحوار برعاية الرئيس بري، ومكاشفة فريق "المستقبل" فريق "حزب الله" بكل شيء.. وفي هذا، أكد النائب حبيش ان هناك رأيين، رأي ينادي بوجوب استمرار الحوار لما له من دور في تنفيس الاحتقان وحلحلة بعض الأمور.. ورأي آخر لا يرى الأمور بهذه الطريقة..". وبسؤاله عما سيكون عليه موقفه الشخصي قال حبيش "أنا من القائلين ان الحوار لا يوصل الى نتيجة ولكنني من القائلين باستمرار الحوار.. الاتجاه هو نحو الاستمرار في الحوار..". بدوره قال عضو كتلة "المستقبل" النائب جمال جراح اننا "لا نتوقع تحقيق تقدم كبير في الحوار مع "حزب الله" لكن نعتبره ضرورياً لتخفيف الاحتقان..". 14 آذار: حصار مضايا جريمة تتطلب اجراءات على صعيد مختلف، وبعد غياب طال عن الاعلام، فقد اعتبرت "الأمانة العامة لقوى 14 آذار" في بيان، ان "ما تشهده بلدة مضايا السورية من حصار تجويعي يرقى الى جريمة الحرب ويصنف في خانة الجرائم ضد الانسانية.. وهو ما يتطلب من المجتمع الدولي مبادرة فورية الى ايجاد السبل الكفيلة بادخال المواد الاغاثية المطلوبة.. كما يتطلب من الجهات القضائية والحقوقية الدولية اتخاذ الاجراءات اللازمة وإحالة المسؤولين عن هذه الجريمة من أركان النظام السوري وحلفائه وداعميه الى المراجع الدولية المختصة كي ينالوا عقابهم..". ورأت الأمانة ان "مشاركة حزب الله" في عمليات الحصار والتجويع وصمة عار تناقض الاخلاقيات السياسية التي يدعي الحزب التمسك بها..". من جهته، وتعليقاً على محاصرة بلدة مضايا، فقد طالب النائب مروان حماده "بنزع صفة المقاومة والنضال عن كل من يساهم في حصار مضايا او يسكت عنه.." وقال: "ليخجل "حزب الله" والجمهورية الاسلامية والنظام السوري، بل فليخجل العالم وموفده ستيفان دي ميستورا مما يجري في بلدة مضايا السورية..".      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع