وفد الجبهة الشعبية زار مركز البعث في صيدا للبحث بما تشهده القضية. | أفاد المكتب الإعلامي "للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين"، في بيان، أن وفدا من الجبهة، برئاسة مسؤول منطقة صيدا عبدالله الدنان، يرافقه أعضاء قيادة المنطقة أبو علي حمدان، هالة أبو سالم وشادي ميعاري، زار مركز "حزب البعث العربي الاشتراكي"، وكان في استقبالهم عضو القيادة القطرية وأمين فرع الجنوب واصف رحيل، عضو قيادة فرع الجنوب ناجي حريري وعضو قيادة المنطقة محمد عبدالله". وأشارت إلى أنه "جرى خلال اللقاء البحث، بما تشهده القضية الفلسطينية من مؤامرات عدة، أولها ممارسات الكيان الصهيوني لطمس القضية الفلسطينية، وسياسة القتل العمد والاعتقال وتهديم البيوت وقلع الشجر، وسياسة تقطيع الأوصال، وبنفس الوقت التهاء الأنظمة العربية، بما يسمى الربيع العربي وابتعادها عن القضيةالفلسطينية، وفك ارتباط القضية ببعدها القومي، وأيضا سياسة الانقسام الفلسطيني، التي تلحق أشد الضرر بالواقع الفلسطيني، بالإضافة إلى اجراءات الأونروا ومن خلفها، لتقليص خدماتها للشعب الفلسطيني بما يؤدي لاحقا، لشطب حق العودة وشطب القضية الفلسطينية". ولفتت إلى أن "المجتمعين أمام مجريات الانتفاضة الفلسطينية، وجوهر عنفوانها الشباب الفلسطيني، وما يقومون به من أعمال بطولية تواجه الصلف الصهيوني، حيث أن هذه الانتفاضة تعبر عن مكنونات الشعب الفلسطيني، الرافض لسياسة المفاوضات العبثية، التي يتلطى بها العدو لممارسة عنصريتة وفاشيته اتجاة الشعب الفلسطيني، وتعبير أبطال الانتفاضة أن الحق لا يمكن أن يموت، ولا يمكن أن يسترجع بالمفاوضات، بل بأسلوب المقاومة التي تجعل استمرار وجوده على أرضنا غاليا". وذكرت أن "المجتمعين اتفقوا على أن ما يجري في الوطن العربي، مهمته الأساسية تقسيم الوطن العربي إلى ممالك ودويلات، تكون تابعة سياسيا واقتصاديا، بما يلبي أمن الكيان الصهيوني، وسرقة خيرات الوطن العربي، وبنفس الوقت حرف بوصلة النضال عن القضية المركزية للأمة العربية، ألا وهي القضية الفلسطينية، وان ما يقوم به أبطال الانتفاضة هو إعادة توجية بوصلة الوطن العربي نحو فلسطين. كما جرى البحث في الأزمة السورية، وما تشهدة من تدخلات عدة هو محاولة لضرب دور سوريا الإقليمي، ودورها في دعم قوى المقاومة، ولما لها من دور اقتصادي، وحرفها عن دورها في دعم قوى المقاومة ومواجهة العدو الصهيوني". وأكدت أن "ما شهده مخيم اليرموك من دمار وتدمير وتهجير أبنائه على يد الجماعات المسلحة، الذين استهدفوا بالأساس جوهر القضية الفلسطينية، وما تمثل المخيمات من مقاومة وصمود حتى تحين العودة إلى فلسطين، وأن الحل الممكن هو انسحاب المجموعات المسلحة من مخيم اليرموك، وعودة المخيم إلى ما كان عليه سابقا تمهيدا لعودة أبنائه إليه". وعلقت على "ما يشهدة لبنان، من شحن طائفي ومذهبي، مستغلين ما يسمى الثورات العربية لإثارة الشحن المذهبي واثارة المشاعر، التي لم تستخدم من اجل فلسطين، وأن هذا الشحن المذهبي لا يخدم إلا العدو الصهيوني". وختمت بالقول إن "الطرفين وجها التحية لأبطال الانتفاضة وشهدائها وجرحاها وأسرى الشعب الفلسطيني، وكل من يدافع عن ارضة بوجة المحتلين والمتطرفين والتكفيريين".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع