التحرر العمالي: لا لمراكمة الخسائر المالية في الضمان | استغربت الأمانة العامة لجبهة التحرر العمالي في بيان، "إستمرار التمادي في سياسة إدارة المرافق والمؤسسات العامة للدولة بعقلية الهيمنة والتسلط والمحسوبية، وهو ما يؤدي إلى تراكم مخيف في الأزمات الإجتماعية، يصعب حلها بالوسائل الإدارية والقانونية المتاحة، ويحولها إلى قنابل موقوتة تهدد مصالح المواطنين واستقرارهم". وأشار البيان الى أن "آخر مثال على ذلك هو ما يجري في ملف إدارة مستشفى إميل البيطار الحكومي (مستشفى البترون)، الذي يجري التجاذب حوله على حساب أصحاب المصلحة الحقيقيين من المرضى والعاملين فيه، ويراكم خسائر كبيرة على عاتق الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي، يدفعها المضمونون في الضمان". ودعت الجبهة "مجلس الوزراء اللبناني إلى المبادرة في تحمل مسؤولياته حول هذا الملف، بعد أن عبر وزير الصحة، أكثر من مرة، عن إستعداده لتحمل كامل المسؤوليات التي يقررها المجلس وإستعادة وزارة الصحة لإدارة المستشفى، خصوصا أن عقد إدارة وتشغيل المستشفى الموقع بين وزارة الصحة والصندوق الوطني للضمان الإجتماعي، قد إنتهت صلاحيته بتاريخ 31/12/2015، وأن المدير العام للضمان قد وجه كتابا لإدارة المستشفى يطلعهم فيه على قرار مجلس إدارة الصندوق، بعدم تحمل مسؤولية إدارة المستشفى بعد هذا التاريخ". وأكدت أنه "من غير المسموح الإستمرار في مراكمة الخسائر المالية التي يتكبدها الضمان الإجتماعي على حساب حقوق المضمونين فيه، وعلى المعنيين بهذا الملف تحمل مسؤولياتهم بعد أن أمعنوا في سياسة التوظيف العشوائي والتسبب بهدر الأموال العامة لحساب مشاريعهم الإنتخابية الخاصة، منذ تاريع إنشاء المستشفى في 18/1/1974 ولغاية اليوم". ودعت "المعنيين، وذلك بعد أن عجز مجلس إدارة الضمان عن إتخاذ القرار المناسب، وبعد أن تم تكليفه بإدارة المستشفى مؤقتا بحجة إستمرارية المرفق العام، إلى إتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان إستمرارية عمل المستشفى، وفقا للقوانين والأنظمة، أسوة بالتجربة الناجحة التي اعتمدها معالي وزير الصحة العامة في مستشفى رفيق الحريري". ولفت الجبهة الى أنها "تأمل مع مطلع السنة الجارية، أن يتم النظر في إعادة التوازن إلى مجلس إدارة الضمان بعد التمديد المتكرر له، وأن تعود الحياة لهيئات الرقابة الدستورية والقانونية والإدارية والقضائية لممارسة دورها في الحد من الهدر والفساد الذي ينهش المالية العامة للدولة، ويحول الإدارات والمؤسسات العامة إلى مراكز لتقديم الخدمات الشخصية والمجانية، على حساب المواطنين وحقوقهم القانونية والمشروعة".      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع