لقاء تضامني مع حسن يعقوب في النبعة | أقيم في مسجد الامام علي بن موسى الرضا، في محلة النبعة، لقاء تضامني مع النائب السابق حسن يعقوب، نظمه أهالي النبعة وبرج حمود، حضره حشد من الفاعليات السياسية والاجتماعية والثقافية ومناصرون. استهل اللقاء بكلمة لرئيس جمعية "كلنا مسؤول وضد الفساد في لبنان"، السفير ماهر سلوم، استهلها بالقول: "من هنا، من قلب نبع الحرمان من النبعة، حيث كانت الشرارة لانطلاقة الثورة البيضاء لذاك المارد وتحت العباءة السوداء، كانت البداية للانتفاضة ضد الظلم والفساد والفقر والحرمان، هي انتفاضة كل محروم ومظلوم وستبقى ضد كل مسؤول ظالم او حارم لاهله ومجموعته او طائفته ضمن مساحة الوطن كله". وتحدث عن الامام المغيب السيد موسى الصدر ورفيقيه الشيخ محمد يعقوب والصحافي عباس بدر الدين، وقال: "خافوك يا سماحة القائد ويا مؤسس المقاومة فأخفوك، ومعكم سماحة الشيخ محمد يعقوب والصحافي عباس بدر الدين"، لافتا الى توقيف النائب السابق حسن يعقوب، مشيرا الى انه "منذ 31 آب وفي كلمتك الجريئة والقوية خافوك أخي وصديقي حسن ويا جاري الحبيب في مدينة الشمس والشهداء، فأرادوا اخفاء صوتك بنبرة الحق من بدنايل، لكنهم خسئوا وفشلوا وسيفشلون لأن أهلنا في البقاع خاصة ولبنان عامة، وأحباؤكم انتفضوا من أجل مسيرة الحق والاصلاح في أمتنا". وأشار الى أن "الاخ حسن يعقوب يعاقب لأنه يتابع قضية اخفاء الامام الصدر ووالده الشيخ محمد يعقوب وعباس بدر الدين، وهو الذي صبر ولمدة 38 عاما ووالدته وعائلته المحتسبين، في سجن مركزي لبناني، بدل ان يكافأ من قبل الدولة اللبنانية بكل سلطاتها لأنه سعى ويسعى لجلاء الحقيقة".وقال: "كفى استغلالا للسلطة وان اي اعتقال بحق الشيخ حسن يعقوب هو اعتقال سياسي بامتياز وان كرة الثلج ستكبر وتكبر بكم جميعا وبأبنائنا المخلصين لنهج وخط الامام الصدر والمقاومة الاسلامية". كلمة عون ثم كانت كلمة باسم رئيس تكتل التغيير والاصلاح النائب العماد ميشال عون ألقاها رئيس تجمع الاحزاب الوطنية اللبنانية الدكتور بسام الهاشم، فقال: "أترك جانبا مشاعري الشخصية اتجاه حسن يعقوب واتجاه أهل بيته وادع جانبا ايضا مناقشة مضمون التحقيق العدلي معه فهو مضمون سري من حيث المبدأ وجل ما انتشر من عناصره مرده الى تسريبات اعلامية قد تكون صحيحة وقد لا تكون. وأقر بأني لا أعرف ان كانت لحسن يعقوب علاقة ما باختطاف هنيبعل القذافي ام لا، مع العلم بأن لدي تحفظا ازاء تصديق رواية ضلوعه في ذلك لسببين اثنين. اولا هشاشة القرينة حيث ان المعطى الوحيد الذي بني عليه الظن فيه حول هذا الموضوع ومن ثم استدعاؤه للتحقيق كان حصول المحققين على تسجيل لمكالمة تلفونية قيل انها حاصلة بين المدعوة فاطمة الاسد الذي تعرف هنيبعل القذافي وزوجته (اللبنانية) وبينه. والحال ان بالامكان اليوم بفعل التطور الحاصل في التقنيات التكنولوجية تركيب مخابرات هاتفية ملفقة. فلماذا يا ترى بني على هذه المخابرة التي قد تكون ملفقة وقد لا تكون الى هذا الحد. ثانيا ان الجهة الرسمية التي تم تسليم القذافي اليها كان فرع المعلومات وليس مخابرات الجيش ولا الامن العام ولا جهاز امن الدولة، فلو كان حسن يعقوب هو الخاطف او وراء الخاطفين هل كان بالله عليكم ليسلمه الى هذه الجهة بالذات بدلا من احدى الباقيات بالنظر الى ما هو معروف من واقع الاصطفافات السياسية في البلاد التي تصنعه وهذه الجهة اياها على طرفي نقيض، وبالتالي من هم هؤلاء الاشخاص الذين سلموا هنيبعل القذافي الى فرع المعلومات ولماذا لم يتم احتجازهم واخضاعهم هم انفسهم للتحقيق بدلا من الاستعاضة عنهم بحسن يعقوب الذي اقتيد من اجل مواجهة المخابرة الهاتفية من ثم ابقي موقوفا رهن التحقيق، ومع ذلك النقطة التي ارى ان من واجبي التركيز عليها ليست هذه وهي ما زالت موضع اخذ ورد. بل النقطة الاساسية التي لولاها لما كانت كل هذه المسألة. تشخيص للحالة في البداية ثم طرح السؤال يوم أقدم القذافي الاب على تغييب الامام موسى الصدر ورفيقيه الذين احدهما الشيخ محمد يعقوب والد المتهم اليوم باختطاف هنيبعل ابن معمر القذافي وقد كان ذلك قبل اكثر من 37 سنة كان ابن الشيخ يعقوب البكر حسن في العاشرة من عمره، فيما كان شقيقه حسين (ابو علي) في الخامسة وكان شقيقه علي عمره سنة واحدة، منذ ذلك الوقت مر الزمن ثقيلا على من كابدوا معاناته وافتقاد الوالد يزداد. الدولة اللبنانية تقوم بما عليها ولا نظام معمر القذافي الحديدي يسمح بتسريب اية معلومة عما حصل " بل مواظبة على الانكار رغم مغادرة المغيبين الثلاثة الى ايطاليا وغير ذلك من التلفيقات. ثم كان ما كان من أمر الثورة المزعومة التي قضت على القذافي ونظام حكمه كما فككت اوصال ليبيا فإذا بآمال هؤلاء المغيبين الثلاثة تنتعش بعد سقوط الطاغية لا بد من ان تنجلي الامور، ولكن 5 سنوات مرت ولم يتغير اي شيء مع ان مجلس الوزراء اللبناني اعتبر هذا التغييب جريمة ضد الامن القومي اللبناني وأحال القضية على المجلس العدلي. لا بل الاسوأ ان المجلس العدلي ما زال منذ سنوات يؤجل القضية لاثبات وفاة معمر القذافي بموجب وثيقة وفاة صادرة عن مختار طرابلس الغرب، في حين ان المدعين اي عائلة الشيخ يعقوب وبناء على طلب المجلس العدلي قد أبرزوا افادة صادرة عن المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي تثبت وفاة معمر القذافي واسقطت الدعوى الجزائية المقامة من قبل مجلس الامن ضده لهذا السبب، كما طالبوا عائلة يعقوب بموجب ذلك بتصحيح الخصومة ضد النظام الليبي والدولة الليبية وكل مسؤول فيها ولا يوافق عليها ويتم التأجيل بحجج واهية". المجلس الشيعي ثم كانت كلمة المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى ألقاها الشيخ زيد فرحات الذي أكد "أن قضية الامام الصدر والشيخ يعقوب والصحافي عباس بدر الدين، لا تخص عائلة أو طائفة بل هي قضية بحجم وطن بكامله بل تتجاوز الحدود الجغرافية لتصبح بحجم حقوق الانسان وكرامته وقد آن الاوان لتأخذ المسألة حجمها الطبيعي ويتابع الملف ويحسم الشفافية أكثر. ونحن في لقائنا التضامني هذا نطالب القيادات الوطنية والشيعية بحسم الموضوع والعمل على إطلاق سراح النائب السابق الاستاذ حسن يعقوب فورا من معتقله السياسي. أضاف الشيخ فرحات: كما نؤكد من على هذا المنبر بالذات من مسجد النبعة الذي وقف فيه الامام الصدر والشيخ يعقوب منعا للفتنة والحرب الاهلية، مطالبين بالحفاظ على التعايش الاسلامي المسيحي وتحديدا الشيخ يعقوب الذي تصدر المسيرات وأطلق الرصاص عليه مرارا لمنعه والذي رفع المتاريس بيديه الشريفتين بين الشياح وعين الرمانة، كيف لنا أن نكافئ هذا الرجل الذي أسس هذا النهج وضحى بنفسه في سبيل الحفاظ على الوطن أن نزج بنجله البكر في السجن لانه طالب بأبيه". وختم الشيخ فرحات :"بإسم كل الشرفاء في الوطن والمجلس الاسلامي الشيعي الاعلى أن هذا الملف، يجب أن يطوى وأن الشيخ حسن يعقوب ينبغي أن يطلق والحيثيات كلهاأصبحت معروفة للجميع بوضوح أن المظلومية على يعقوب حتمي".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع