نقابة مالكي العقارات: لا ظلم في قانون الايجارات | استنكرت نقابة مالكي العقارات والأبنية المؤجرة في بيان بعد اجتماعها "التعرض للقضاء الذي باشر تطبيق القانون الجديد للإيجارات وفق الأصول بدرجاته الثلاث: البداية والاستئناف والتمييز"، مدينة "حملات التعرض للقضاة الشرفاء ومحاولة تأليب المستأجرين ضدهم واتهامهم بإصدار أحكام وقرارات تنحاز إلى المالكين، فيما الصحيح أن القضاء يلتزم تطبيق القانون الجديد للإيجارات النافذ والذي حصل على غالبية الأصوات النيابية في خطوة لرفع الظلم المتمادي عن كاهل المالكين وإعادة التوازن إلى العلاقة بين المالكين والمستأجرين". واستغربت النقابة "الحديث عن ظلم في القانون بحق المستأجرين القدامى، فعن أي ظلم يتحدثون والقانون يمدد إقامة المستأجرين وعائلاتهم 12 عاما في المأجور؟ وعن أي ظلم يتحدثون والقانون يعفي الأغنياء والميسورين من دفع بدلات الإيجار كاملة طيلة السنوات الست الأولى، فيدفعها هؤلاء على نحو تدريجي وفق الجدول الآتي: 15% تضاف تدريجا في السنوات الأربع الأولى و20% في السنتين الخامسة والسادسة، فيتحمل المالك خسائر إضافية من جيبه الخاص وعلى حساب حق عائلته بالعيش الكريم؟. عن أي ظلم يتحدثون والقانون يربط صندوق دعم ذوي الدخل المحدود بالمالكين مباشرة، ليتحمل مجددا تبعات عدم تأسيس الصندوق لغاية اليوم من حقه بهذه البدلات؟ وعن أي ظلم يتحدثون والقانون يقر تعويضات الإخلاء في حالتي الهدم والضرورة العائلية من جيب المالك كخسارة تضاف إلى خسائره المتراكمة؟ وعن أي خسارة يتحدثون وهناك عقود إيجار وفق القانون القديم كانت تبلغ في حدها الأقصى 6500 ليرة لبنانية في الشهر عن منازل تبلغ مساحتها 80 مترا وما فوق في بيروت والضواحي؟ عن أي ظلم يتحدثون والقانون يحملنا تبعات الترميم والصيانة في ظل بدلات إيجار لا تزال ضئيلة وفق القانون الجديد وبعد 40 عاما من الخسائر المتراكمة وفق بدلات شبه مجانية؟" ورفضت النقابة "التضليل الذي تمارسه لجان تدعي تمثيل المستأجرين بحق الفريقين، وقد عجزت طيلة العام الماضي عن خداع الرأي العام أو المستأجرين، وهم فئة معروفة من الأغنياء والميسورين جالوا البلاد محرضين ضد تطبيق القانون الجديد ولم ينجحوا، فأعدادهم بقيت محدودة ولا تتعدى الخمسين شخصا في حدها الأقصى، فإذا بغالبية المستأجرين يظهرون تمسكا بالقيم والأخلاق الحميدة وبعلاقات الجوار التاريخية مع المالكين، من دون الانجرار إلى حملات التجني والنزاعات الشخصية". ووعدت بأنها ستدافع عن حقوقهم "مهما بلغت حدة الحملة الشرسة من المنتفعين ضدها، وستواجه المضللين بالحقائق الدامغة التي يعرفها القاصي والداني، وتؤكد للرأي العام أن حالة تهجير واحدة لم تحصل وفق القانون الجديد وأن الأحكام التي تصدر للإخلاء وفق حالتي الهدم والضرورة العائلية، إنما ترغم المالكين على دفع التعويضات من جيبهم الخاص، فالظلم غير موجود ولا يمكن أن ترضى به أصلا، وقد احتملنا الظلم لأكثر من 40 عاما ونعلم طعم المرارة التي لا نرتضيها لغيرنا".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع