ندوة بعنوان "الرحمة: نهج ضعف أم قوة؟" في الجامعة الأنطونية | نظمت كلية العلوم اللاهوتية والدراسات الرعائية في الجامعة الأنطونية في الحرم الرئيسي في الحدت - بعبدا، ندوة بعنوان "الرحمة: نهج ضعف أم قوة؟" لمناسبة اعلان البابا فرنسيس سنة 2016، "سنة الرحمة الالهية"، وبرعاية وحضور الرئيس العام للرهبانية الأنطونية المارونية الأباتي داود رعيدي، بمشاركة وحضور المطران بولس روحانا، الدكتور وجيه قانصوه، الدكتور بول دواليبي، رئيس الجامعة الأنطونية الأب جرمانوس جرمانوس وحشد من الأكاديميين والمهتمين. الندوة التي أدارتها الدكتورة نايلة أبي نادر طرحت جملة أسئلة منها: "ما هو تصور كل من الباحثين المشاركين للرحمة، وكيفية عيشها، اليوم؟، كيف يحدد كل من الحياة المسيحية والدين الاسلامي الرحمة؟، ما هي منزلة الرحمة في التعاليم الكنسية والنصوص الفقهية والصوفية؟ وما هي منزلة الرحمة في ما تنتجه علوم الانسان في الحقبة المعاصرة؟". أبي خليل النشيد الوطني افتتاحا، ثم استهل اللقاء بكلمة ترحيب لعميد كلية العلوم اللاهوتية والدراسات الرعائية الأب شربل أبي خليل الذي اعتبر أن "الرحمة، هذه القيمة الانسانية التي نادت بها الكنيسة والأديان، وتحدثت عنها الفلسفات الاخلاقية، وتغنى بها الشعراء على مر العصور، بقيت الى يومنا هذا، هدفا مرتجى، أو حلما يدغدغ خيال المتعبين والمرذولين والمعنفين باسم السياسة أو الاقتصاد أو الاجتماع الحضري أو القانون أو حتى باسم الدين نفسه". أبي نادر بعدها تحدثت أبي نادر فقالت: "نلتقي والهم المعرفي مضرج بالقلق على الهوية والخوف على المصير وسط تزعزع سلم القيم، وتراجع نسبة الحس الانساني لدى الآدميين"، متسائلة "عما اذا كان الانسان المعاصر ما زال يحتفظ بصورة طبق الأصل عن هويته، تذكره بما كان يجب عليه أن يكون". وقد اوضحت "الأصول اللغوية اللاتينية والعربية لكلمة الرحمة التي وردت في القرآن في 268 موضع"، متسائلة "ما معنى أن نبحث في الرحمة وسط ما نعيشه من احداث طبعت ذاكرتنا بأبشع الصور ومزقت وعينا فرمت به في مهب اللامبالاة. هل فعلا الانسان ما زال انسانا؟ وما الذي يميز سلوكاته المفرطة بالوحشية عن باقي المخلوقات التي تسكن الغابات تبث عن قوتها اليومي وسط ظروف طبيعية صعبة؟". روحانا بدوره، تكلم المطران روحانا على "البعد اللاهوتي الرعوي ليوبيل سنة الرحمة"، لافتا الى "الطابع الملح والاستثنائي لدعوة البابا الى أن نكون شهود رحمة". وتطرق تباعا الى "الأبعاد الروحانية، والانتروبولوجية والكنسية والمسيحانية والنهيوية للرحمة"، مشيرا الى أن "هذه الأبعاد تشكل وحدة متكاملة وكل تجزئة لها تعطل الرؤية الشمولية". كما تناول "مبدأ التوبة بين البرارة والقساوة"، لافتا الى "نقيضين: أزلية الخطيئة وأبدية الرحمة اضافة الى البعدين الأفقي والعامودي للرحمة وتعاون الانسان مع الله وكيفية انتشال الرحمة للخاطىء من خطيئته". قانصوه من جهته، اعتبر قانصوه أن "الاعلان البابوي لسنة الرحمة جاء في لحظة حرجة وهو أشبه ببيان احتجاجي وباعلان طوارىء عن أزمة، ضمني وغير مصرح به، مفعم بالقلق والخوف والألم اذ أن جميع من في الأرض يقلهم مركب يتسارع الى الهاوية وأن شيئا ما في داخلنا يرحل عن حياتنا كل يوم لذا كان لا بد من السؤال على أي أرض نقف، في أي عالم نعيش وأي وجهة ونمط نختار وماذا لدى الحقيقة أن تقدم لنا لتنتشلنا من الهاوية". وسأل عن "مدى امكانية الرحمة على احداث فرق في عالمنا؟"، متوقفا عند "قدرة البابا فرنسيس الذي وصف برسول الرحمة في زمننا المعاصر على تحويل النص بأفقه التاريخي القديم الى اشكالات وتحديات معيوشة فحذر من الوقوع في فخ اللامبالاة التي تمنع أعيننا عن رؤية البؤس في العالم وركز على مبدأ الرحمة والعدل"، مذكرا أن "الرحمة هي قيمة كونية مشتركة ونقطة تلاقي مع الديانات الأخرى أبعد من أن تمتلك أو تنحصر بجماعة معينة". دواليبي وكانت مداخلة للدكتور دواليبي تحت عنوان "ارحم ذاتك" الذي قارب مسألة الرحمة من وجهة نظر العلاج النفسي فانطلق من لحظة "فاجعة الولادة" Traumatisme de la naissance)) وهي بحسب ما قال: "لحظة عنف وتمزيق للمولود تفصله عن كل ما ليس هو وتقذفه الى الحياة فيتغرب عن ذاته ويسعى الى تأمين حاجاته ومصالحه عبر الآخر"، معتبرا أن "الانسان لا يمكن له أن يحب ويرحم ما لم يتوقف عن تعنيف نفسه وعن الهروب ورفض حقيقة ذاته والاعتراف بفقره وهشاشته وضعفه وعريه الكياني وقبول هويته الأصلية"، لافتا الى أن "التصالح مع الذات هي اللحظة التي تبدأ فيها الرحمة". في الختام، كان نخب في المناسبة.      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع