أحمد الحريري: لإصدار الحكم بحق المجرم سماحة سريعا وتغيير ضباط محكمة. | أقامت منسقية جبل لبنان الجنوبي برعاية وحضور أمين عام تيار "المستقبل" أحمد الحريري، حفل تكريم لاساتذة كلية العلوم في الجامعة اللبنانية - شعبة الدبية، في قاعة المنسقية في كترمايا - إقليم الخروب، في حضور النائب محمد الحجار، منير السيد ممثلا النائب نعمة طعمة، العميد زياد الجزار ممثلا مدير عام قوى الامن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص، مدير عام وزارة المهجرين أحمد محمود، رئيس إتحاد بلديات اقليم الخروب الشمالي محمد بهيج منصور، رؤساء بلديات ومخاتير الاقليم، الامين العام المساعد لشؤون العلاقات العامة في تيار "المستقبل" بسام عبد الملك، وكيل داخلية الحزب "التقدمي الاشتراكي" في الاقليم سليم السيد، عضو المكتب السياسي في الجماعة الاسلامية عمر سراج، مسؤول "حركة أمل" في جبل لبنان أحمد الحاج، رئيس جمعية تجار إقليم الخروب أحمد علاء الدين، عمداء الكليات ومدراء الفروع في الجامعة اللبنانية، منسقي المناطق والقطاعات في منسقية جبل لبنان الجنوبي في تيار "المستقبل"، رؤساء أندية وجمعيات، مدراء مدارس ومهنيات، الاساتذة والطلاب المكرمين في شعبة الدبية وأهاليهم وحشد من أبناء إقليم الخروب. إفتتح الحفل بالنشيد الوطني ودقيقة صمت على روح الرئيس الشهيد رفيق الحريري، ثم كلمة ترحيبية من مدير الادارة والمال وليد سرحال. مراد ثم تحدث مدير شعبة العلوم في الدبية الدكتور ربيع مراد فقال: "الجامعة ليست مبنى وقاعات تدريس فحسب، إنما هي إيضا إدارة حازمة، وطاقم تعليمي ذو كفاءة عالية، وضمير حي يعي مسؤولية رسالته الثقافية والمسؤولية الوطنية، فالهدف في النهاية تحضير إنسان ناجح ومواطن مسؤول منفتح على لبنان الشراكة الوطنية الخلاقة، فالوطن لبنان أولا وأخيرا". وتابع: "عندما يجمعنا تكريم للعلم لا بد أن نتذكر رجلا، رجل أنار للعلم دروبا، فغرس 35 ألف غرسة، هم اليوم الرافعة العلمية على إمتداد رقعة الوطن، فهنيئا له هذا الارث الذي سيبقى صدقة جارية عن روحه الطاهرة، إنه دولة الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وتيار المستقبل مستمر على هذا النهج مع حامل الأمانة دولة الرئيس سعد رفيق الحريري وأمين عام تيار المستقبل أحمد الحريري، الذي نشكره على هذه اللفتة الكريمة في تكريم أساتذة كلية العلوم في الجامعة اللبنانية - شعبة إقليم الخروب". وختم: "ان تزرع الخير في أرض خصبة ستحصد بلا شك وفير الجنى، وأن يبادر تيار المستقبل الى تكريم الأساتذة الذين عملوا بكل جهد وتفان لاستنزال العلم والمعرفة على بيئتنا مدرارا، لم ينس في أن يشمل هذا التكريم الطلاب المتفوقين". بدوره القى منسق عام منسقية جبل لبنان الجنوبي في تيار المستقبل الدكتور محمد الكجك كلمة قال فيها: "إن تكريم أساتذة شعبة كلية العلوم في الدبية هو تكريم لارث ورثناه من الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وسنورثه مع الرئيس سعد الحريري لاجيال مقبلة، إرث الاعتزاز بالمعلمين وبالصروح التعليمية وعلى رأسها الجامعة الوطنية التي مثلت العمود الفقري لمشروع رفيق الحريري". وختم: "قالوا عنه إنه بنى الحجر وأهمل البشر، وكأن الطرقات جرى توسيعها وتحديثها لكي تعرض بالمتاحف لا لكي تسهل إنتقال الناس، كل الناس، من كل الطوائف ومن كل المناطق". ثم تحدث أحمد الحريري فقال: "في الزمن الصعب، كان من الصعب أن تبقى الجامعة اللبنانية رمزا لوحدة اللبنانيين، لكنها بقيت بإرادة أساتذتها الذين تحدوا كل الصعاب، وأناروا بمعرفتهم وحكمتهم دروب العلم أمام شباب لبنان، وأكدوا لنا جميعا وللرئيس الشهيد رفيق الحريري تحديدا، أن رهانه أن تكون الجامعة اللبنانية جامعة لكل الوطن لكل اللبنانيين، كان رهانا في مكانه". أضاف: "لم يكن رفيق الحريري لينتصر للجامعة اللبنانية، لو لم يكن مؤمنا بكم كما يؤمن بكم الرئيس سعد الحريري اليوم، وهو الذي أولى موضوع التفرغ عنايته الخاصة، حتى إستطعنا أن ننصف تضحيات الكثير من الأساتذة، وأن ننصف الجامعة التي تحتاجهم في ملاكها ليكونوا كما كانوا دائما أمناء على تاريخها وحاضرها ومستقبلها، ولا سيما في الإقليم الحبيب، فكل الشكر لمنسقية جبل لبنان الجنوبي على مبادرة التكريم هذه، لأنكم، أساتذة كلية العلوم في الدبية تستحقون كل التكريم، بعدما سطرتم في سجل الجامعة اللبنانية صفحات مشرقة من التميز ورعاية الإبداع والتفوق". وتابع: "في الزمن الصعب أيضا، لم يكن من الصعب أن نبقى في "تيار المستقبل" على صورة رفيق الحريري، ما دام الرئيس سعد الحريري ينير لنا باعتداله وحكمته دروب الحفاظ على إرث الرئيس الشهيد، إرث الحفاظ على لبنان والتضحية في سبيله مهما غلت التضحيات". وأردف: "كل ما نقوم به محكوم بإنقاذ لبنان تحت سقف المصلحة الوطنية، فيما البعض محكوم بالتبعية للاملاءات الخارجية، تحت سقف المصلحة الإيرانية التي تدفعه إلى تعطيل الاستحقاقات الداخلية والإمعان في التورط بالحروب المذهبية، والغرق في الوحول السورية واستعداء الدول العربية وفي مقدمها المملكة العربية السعودية". وقال الحريري: " كل التحية إلى المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، الذي دشن في مواجهة الأطماع الإيرانية عاما من الحزم العربي والإسلامي، وسطر كما قال الرئيس سعد الحريري صفحات مجيدة في الدفاع عن الحقوق العربية ودرء المخاطر التي تهدد أمتنا". وأردف: "في كل مرة كنا نحاول جاهدين العمل على لملمة شمل اللبنانيين، كان الشريك في الوطن وكما في كل مرة، يعمل على ارتكاب أفعال من شأنها تهديد وحدة لبنان ومستقبله، لافتا "أنتم تعلمون أن لبنان والمنطقة يمران بمرحلة مفصلية إقليمية خطرة، مرحلة تشهد إنقساما سياسيا في الداخل ومعارك وجودية في الخارج، وفي كل مرة كنا نحذر من مغبة جر البلد الى إضرابات سياسية، لكوننا نعلم سلفا مخاطر الاضرابات تلك وإرتداداتها على لبنان واللبنانيين، إلا أن الفريق الآخر كان وكما كل مرة، يتهمنا بإصطفاف سياسي لا يتآلف مع حقيقة عملنا وتضحياتنا، والحقيقة الواضحة ان هذا الفريق نفسه يغلب منطق الاجرام والتنكيل في مواجهة منطق سيادة القانون والمحاسبة". وتساءل "ماذا حقق هؤلاء من إخلاء سبيل المجرم ميشال سماحه؟ إن اللبنانيين على اختلاف انتماءاتهم وتشكيلهم الطائفي والسياسي، كانوا قد أجمعوا في السابق أن ميشال سماحة هو أقل ما يكونه خائن لشعبه ولوطنه، ومتأمر على أمن الدولة الداخلي، عميل ومجرم متورط بواحدة من أقذر الجرائم بحق لبنان"، هذا الوصف وفره لنا القانون اللبناني الذي اعتبر في مواده الواضحة. ان من يرتكب الافعال الارهابية والجرمية كتلك التي ارتكبها المجرم ميشال سماحة، هي افعال تتعرض الى امن الدولة الداخلي وتحض على الاقتتال الطائفي وتؤجج الفتنة المذهبية في لبنان"، نعم فمواد قانون العقوبات اللبناني واضحة، من المادة 301 وما يليها يتبين لنا جليا ماهية الافعال المرتكبة وعقوباتها، لسنا في معرض عرض لدراسات قانونية، انما نحن في معرض كشف حقيقة التآمر على لبنان واللبنانيين". وتابع: "نعم، إن مجرما ارهابيا تآمر مع دولة اجنبية ومخابراتها على قتل وتنكيل واغتيال لبنانيين، خرج من السجن في ذروة التوتر الاقليمي الذي تنعكس مفاعيله على الساحة اللبنانية، ماذا يعني هذا؟ هذا يعني أن الجهاز المسؤول عن معاقبة خائن ومجرم، بدلا من إنزال أقصى العقوبات به وفقا لقانون العقوبات اللبناني، صفح عنه واخلى سبيله، لم نفهم بعد كيف يحق لمحكمة تمييز تنظر بمدى قانونية قرار صادر عن المحكمة الدائمة العسكرية بفعل طعن النيابة العامة العسكرية، أن تبت بطلب اخلاء سبيل، أي أن تتخذ قرارا إجرائيا قبل البت بالأساس القانوني لدعوى جزائية تتعلق باعتداء على امن الدولة الداخلي اللبناني". وقال: "أنتم تنظرون اليوم الى قاض ومحكمة اعتديا على القانون وعلى الجسم القضائي وعلى السيادة وعلى الامن الداخلي وعلى حرية كل لبناني. مخطئ من يظن أن هذه المؤامرة على اللبنانيين هي وليدة تعليل محكمة أو اعتماد آلية في تطبيق نص قانوني. لقد بدأت المؤامرة على هذا البلد، وفي هذا الملف تحديدا منذ ان تم الادعاء على المجرم سماحة بمواد لا تتلاءم في كليتها مع الافعال الجرمية المرتكبة، مما اتاح بالنتيجة للمحكمة العسكرية الدائمة امكانية اصدار حكم مخفف بحق خائن ومجرم، الامر الذي أدى بدوره أمس الى "فتوى" إخلاء سبيله". وحمل "المسؤولية مباشرة الى الخط السياسي الذي يقف خلف تلك المحكمة، والى كل من أثر في تعيين قضاة مدنيين وعسكريين ساهموا في الاعتداء على السيادة اللبنانية والدستور اللبناني". وسأل: "أهذا هو الاصلاح أهذا هو التغيير لتحسين المؤسسات الدستورية وتعزيز موقع المؤسسة القضائية؟ أهذا هو الاقتصاص المنشود من قاتلي الرئيس الشهيد رفيق الحريري ورفاقه وآخرهم الشهيدين محمد شطح ووسام الحسن". وختم: "إننا لن نقف مكتوفي الايدي امام اغتصاب صارخ للسلطة القضائية وحقوق الشعب اللبناني. لذلك نطالب اليوم بإصدار الحكم في قضية المجرم سماحة سريعا، وبتغيير ضباط محكمة التمييز العسكرية قبل ذلك، وبمشروع قانون يحصر صلاحيات المحكمة العسكرية بالعسكريين فقط، وبناء على ذلك سيكون لنا في الايام المقبلة موقفا تبعا للتطورات اللاحقة، ولن نسكت"

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع