الان حكيم: موضوع تخلية سماحة قضائي بحت لكن هناك وزنا سياسيا اثر على. | علق وزير الاقتصاد والتجارة آلان حكيم على قرار محكمة التمييز العسكرية، اخلاء سبيل ميشال سماحة، قائلا: "الموضوع قضائي وعلينا ان نرى في القضاء والقانون اذا كان القرار المتخذ في مكانه ام لا، وبحسب بعض المصادر القانونية فالموضوع قضائي بحت، لكن هناك وزنا سياسيا اثر على الملف". وفي حديث، لبرنامج "اليوم السابع" عبر صوت لبنان 100,3-100,5، اسف حكيم لان "الدولة اللبنانية فاشلة في كل النواحي، وهناك ثغرات مهمة من الناحية القضائية، وللاسف لا يوجد هيئة من هيئات هيبة الدولة صامدة"، مشددا على ان "النظام بحاجة الى التغيير من الداخل". وتساءل حكيم: "لا افهم كيف يمثل مدنيون امام القضاء العسكري"، داعيا الى "انهاء صلاحيات القضاء العسكري والاعتماد على القضاء المدني، لتحسين الدولة اللبنانية". اما في شأن جلسة مجلس الوزراء الخميس الفائت، فقال: "الجلسة الاخيرة لمجلس الوزراء كانت ناجحة، ولم يكن هناك نية للعرقلة، فالوزراء الذين لم يحضروا، قالوا انهم غير معترضين على جدول الاعمال، وكان الاجتماع ناجحا"، مضيفا "نوعية الجدول متواضعة جدا ومقبولة من الجميع، لكن النجاح يكون بنوعية البنود التي تتعلق بشؤون الناس وليس بعددها". واشار الى انه "قبل الجلسة تلقت الحكومة كمية كبيرة من الرسائل الاستغاثية من المواطنين على بعض المراسيم التي تتعلق بمعيشتهم المحقة (الدفاع المدني، دورة امن الدولة...)، هذا حق المواطن وواجب الحكومة، من هنا نحن كحزب كتائب مقتنعون بالابتعاد عن النائب الخدماتي والزبائنية"، مشددا على "ضرورة العودة الى مقولة النائب التشريعي والوزير التنفيذي، ومن هذا المنطلق، نكون نتكلم عن احياء مؤسسات الدولة". اضاف: "نشعر بان هناك اتفاقا على الخطوط العريضة، ما سيؤدي الى تفعيل عمل الحكومة من خلال استمرار عقد جلسات مجلس الوزراء، لكن سيكون هناك توقف خلال هذين الاسبوعين بداعي سفر رئيس الحكومة". وشرح حكيم ان "موضوع انتقاء بنود الجلسة الحكومية ليس خطأ، بل موضوع دستوري ومن صلاحيات رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة، ويجوز التعاون مع بعض الوزراء، ويحق للوزير سحب بعض البنود خلال الجلسة، وهذا ما فعلته انا ولكن ليس ببنود خلافية"، مضيفا "لا اعتقد ان هناك اتفاقا على التعيينات، ولكن نشعر ان هناك بعض المبادرات والاتصالات بخصوص هذا الموضوع، وذلك بمساع من الرئيس نبيه بري". وشدد حكيم على ان "حزب الكتائب يرفض الاستفراد او الثنائية او الثلاثية بالقرار داخل الحكومة"، وقال: "نحن 24 وزيرا ويجب ان تتخذ القرارات بالمشاركة، والاخذ بآراء جميع الافرقاء للتوصل الى القرار، لا سيما في المواضيع المهمة، ومن غير المقبول إتخاذ قرارات فردية مثلما حصل عندما دخل المسلحون من الزبداني، وقرار الانضمام الى الحلف الاسلامي، والقرار المتخذ في جامعة الدول العربية... هذه القرارات الفردية تضرب هيبة الدولة وكرامتها. فإما هناك حكومة اما لا". ورأى ان اجتماع الحكومة "رسالة ايجابية"، ولفت الى ان الكتائب تطالب بألا "تطبخ" المشاكل السياسية الخارجية على هذه الطاولة، انما الملفات الحكومية الحياتية، معتبرا ان الحكومة يجب ان "تكون حكومة تنفيذية لتسيير مطالب الناس وحقوقهم وشؤونهم وليس حكومة سياسية، وعار علينا الا نتجاوب مع مصالح المواطن". ووافق حكيم الرئيس بري بالقول ان الحكومة "اقلعت" وهذا بفضل جهوده وجهود جميع الافرقاء وقال: "اعتقد ان الجميع فهموا ان هناك واجبا بالحد الادنى لتسيير شؤون الناس، لكن دون ان ننسى اولوية انتخاب رئيس للجمهورية، وتنشيط الحكومة دون إنتخاب رئيس هذا امر مرفوض". وتابع: "هناك 3 امور اساسية، الاولى: الحالة الانية يرثى لها من دون رئيس من كل النواحي، والدول الكبرى تعي هذا الامر، ونحن ايضا كأفراد ودولة نعي ايضا هذا الموضوع، ويجب ان نجد حلا لمشكلة الفراغ، المسألة الثانية: على الصعيد المسيحي كيف نسمح لانفسنا ان نبقى من دون رئيس؟ والمسألة الثالثة: هناك لامبالاة من الخارج بهذا الشأن وعلينا ان نتعلم ونتعظ من انهيار الدول والانظمة المجاورة، لكي نصب جهودنا على انتخاب رئيس". ورفض القول "اننا وضعنا انتخاب الرئيس "بالثلاجة"، وقال: "علينا وضع الامور الخارجية التي لا تعنينا ب"الثلاجة"، وعلينا وضع الامور الاساسية الحياتية الداخلية على الطاولة". واعتبر ان "مبادرة الحريري كانت ولا تزال جدية"، وتابع: "نحن واضحون من البداية ودعمنا وصول احد الاقطاب الاربعة، وحزب الكتائب هو الحزب الوحيد الذي وعلى الرغم من ان لديه مرشحا هو الرئيس امين الجميل، الا اننا صوتنا لمرشح اخر، وذلك لاظهار مدى صدق نيتنا بوصول احد الاقطاب الاربعة الى الرئاسة، ما يعني ان مصالح الكتائب هي بمصلحة لبنان الكبرى، وهي إنتخاب رئيس باسرع وقت ممكن، وهذه دلالة على صراحة حزب الكتائب وعلى مدى انفتاح الحزب على الجميع، وارادة حزب الكتائب في التوصل الى حل لهذا الموضوع الشائك والمهم جدا بالنسبة لنا، فالدفاع عن رئاسة الجمهورية هو في صلب التكوين الجيني للحزب". وشدد حكيم على ان "ليس لحزب الكتائب اي مشكلة مع الاسماء"، وقال: "نحن نفتش على البرامج ومشاريع ومبادئ عامة، اذا كان المرشح قريبا من هذه المبادئ والثوابت، فنحن ندعم ترشيحه"، لافتا الى ان "الرئيس ما قبل القسم يكون اما 14 او 8 آذار، اما بعد القسم فيجب ان يكون رئيسا لكل لبنان". واعتبر ان "خطاب فرنجية للرئاسة كان ايجابيا وبمجرد التداول بالرئاسة تحسنت المؤشرات الاقتصادية". واضاف: "اعتقد اننا واصلون الى تشكيلات كبيرة بخاصة مع وصولنا الى الانتخابات، ونبدأ بالانتخابات البلدية ونصر على اجرائها بموعدها، واعتقد انه سيكون هناك اصطفافات جديدة على الساحة". وعن المبادرات الرئاسية قال حكيم: "جعجع لاعب سياسي مهم جدا، والسياسة هي كلعبة "الشطرنج"، ومن حقه ترشيح عون للرئاسة، واذا تم ترشيح شخصين او3 ننزل الى المجلس النيابي وتتم عملية الانتخاب وحزب الكتائب هو اول من سيهنئ الفائز". وشدد على ان "كل يوم يمر بلا رئيس هو مشكلة على لبنان وعلى المواطن اللبناني". وتابع: "نحن نرحب بالمبادرة، سواء كانت من جانب الحريري او جعجع، وهذا دليل صحة وديمقراطية، والكلمة الاخيرة تكون في مجلس النواب". واوضح حكيم ان "حزب الكتائب ينكب على الملفات بدقة متناهية، ويدرس بعلم ومنطق كل ملف، ونسبة دخول السياسة في قراءتنا للملف ضئيلة جدا، ونحن ندرس الملفات تقنيا علميا منطقيا وبنسبة خفيفة من السياسية، الحزب يدرس جدول الاعمال ويفسر ويفصل كل قرار يتخذه بشأن كل بند من البنود"، مضيفا "نحن لم نوقع على مرسوم سد بسري ونرفضه، واعترضنا على الموضوع، وتمسكنا باعتراضنا، اعترضنا دون ان نعرقل". وشدد على ان "موضوع البيئة موضوع مهم جدا بالنسبة لحزب الكتائب، وعلى الجميع ان يدرك ان هذا السد اذا تم انشاؤه سوف يقضي على محمية من اكبر محميات لبنان، ووضعنا امام خيار، اما المياه اما البيئة، وكان قرارنا استراتيجيا وليس موقتا وهو البيئة". وفي شأن أزمة النفايات، شكر حكيم الوزير اكرم شهيب على كل جهوده في ملف النفايات، وقال "نحن لم نعترض على الترحيل لكن اعتراضنا فهو تقني على بعض النقاط، حزب الكتائب مع اعتراضه على تقنية الملف اعطى دعمه الكامل للوزير الذي يهتم بهذا الملف لنتوصل باسرع وقت ممكن لحل هذه الكارثة". اضاف: "حزب الكتائب دعم موضوع الترحيل منذ اليوم الاول، لاننا كنا ندرك اننا قادمون على مشكلة بيئية كبرى تضاف عليها المشاكل الاخرى التي شهدناها، ونحن طرحنا الترحيل الوقتي وليس الترحيل المستدام". اما الحل بالنسبة للنفايات ووفق نظرة حكيم فهو "الحل المستدام، بالفرز مع اللامركزية، وتوليد الطاقة". وتابع: "شهيب وسلام اوضحا بعض النقاط في الجلسة، ومنها وجهة الترحيل وهناك مداولات مع الشركات (لا سيراليون، ولا سوريا هما وجهة الترحيل)، ومن المفروض من هنا الى اخر الشهر اذا كانت النتائج ايجابية يجب ان تحل المشكلة". وختم حكيم: "للاسف الحكومة مجتمعة تتحمل مسؤولية هذا الملف، ونحن كوزراء كتائب اتهمنا عدة مرات باننا وزراء الاعتراض ووزراء الرفض، وكنا دائما نوعي الاخرين لاننا كنا نعلم اننا سنصل الى مشاكل في ملف النفايات".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع