ارسلان استقبل وزير الخارجية وبو صعب موفدين من عون: ننظر لكل تقارب. | استقبل رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني النائب طلال أرسلان بدارته في خلدة، رئيس "التيار الوطني الحر" وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل يرافقه وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب موفدين من النائب العماد ميشال عون، في حضور الوزير السابق مروان خير الدين ومستشار أرسلان حسن حمادة. بعد اللقاء، صرح باسيل: "قمنا بزيارة الامير طلال أرسلان الصديق والحليف لنتابع معا الموضوع الرئاسي الذي أكدنا فيه سويا على عدة ثوابت اولها المواقف السياسية السابقة التي انطلقت منها عملية ترشيح العماد عون من منطلق موقعه السياسي والفكر السياسي الذي نتبناه، والذي يقوم اولا على وحدة لبنان واللبنانيين وتعريف الأعداء الحقيقيين وهما اسرائيل والارهاب المتفشي في العالم". أضاف: "هذا الأمر ليس بجديد، انما الجديد يكمن في دعم القوات اللبنانية لهذا الترشيح وتبنيه على المبادىء السيادية والوطنية التي نتشاركها مع القوات اللبنانية ونعمل على التوسع بهذا الإطار مع كل اللبنانيين وهو الأمر الذي لا يتعارض مع فريقنا السياسي والخط السياسي الذي يمثله الأمير طلال أرسلان". وختم: "أعتقد أن هذا التراكم هو أمر جيد لتقريب موعد الإستحقاق وتعزيز فرص الوحدة الوطنية التي تقوم على تمثيل الأقوياء في طوائفهم والتوازن المطلوب. وهذا شيء اساسي لنبقى ضمن الفريق الواحد، وان أي رهان على خلاف ضمن الفريق الواحد سيسقط حتما". من جهته، أكد أرسلان ان "المستجدات تستدعي التباحث وهو موضوع الساعة الذي يشغل جميع اللبنانيين دون استثناء"، وقال: "نحن كحلف سياسي ننظر لكل تقارب في هذا البلد بعين إيجابية وليس العكس. وهناك خصوصية لدى الطائفة المسيحية الكريمة لا أسمح لنفسي التطفل عليها أو أن أبدي رأيا معينا فيما يخص ذلك. ولكن أقول من المنظار الوطني العام وما يربطنا بالتحالف الذي يضم سماحة السيد حسن نصر الله ودولة الرئيس نبيه بري والعماد ميشال عون والحزب القومي والصديق العزيز سليمان بك فرنجية، إننا نشكل مع بعضنا هذا التحالف ضمن رؤية سياسية واحدة لا إشكال حولها على الإطلاق". أضاف: "نحن اليوم في ظرف نناشد الجميع سواء ضمن خطنا السياسي أو خارج هذا الخط، التعامل بإيجابية، ومن لديه اقتراح ايجابي يصب في مصلحة الوطن فلينطق به لأن لا مجال للسلبية في هذا الظرف. فيكفينا انقسامات وشرذمة سياسية، وهذا الإستحقاق الرئاسي يعنينا جميعا كلبنانيين. إذ، لا وقت للاصطفافات او لسجالات داخلية او خارجية". وختم: "لبنان أصبح تواقا لإنجاز الإستحقاق الرئاسي بأقرب فرصة ممكنة لجمع كل اللبنانيين، فكيف إذا لو كان المرشح ضمن الخط السياسي الذي نمثله. العماد ميشال عون رقم أساسي في المعادلة السياسية ضمن خطنا السياسي وفي البلد، وكذلك الصديق العزيز سليمان بك فرنجية رقم أساسي في هذه المعادلة وفي تحالفنا، ويبقى الأمر ضمن التشاور بين بعضنا البعض مع دولة الرئيس نبيه بري وسماحة السيد حسن نصر الله والعماد ميشال عون وسليمان بك وجميع القوى التي تجمعنا لنؤمن الوصول للحل النهائي بموضوع الرئاسي. وقد أبلغت معالي الوزير باسيل اننا سنتعاون ونكمل جهودنا جميعنا دون استثناء لنصل للحقيقة المرجوة التي تنعكس ايجابا على البلد ككل".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع