لقاء الهوية والسيادة : نناشد عون وجعجع توسيع مساحة تفاهمهما | عقد لقاء الهوية والسيادة اجتماعه الدوري برئاسة الوزير السابق يوسف سلامه الذي تلا بيانا أكد خلاله أنه "بعدما طوت المصالحة بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية أسبوعها الأول، وبعدما اتسمت مواقف بعض الكتلِ النيابية الوازنة بالضبابية، يرى لقاء الهوية والسيادة، ضرورة تذكيرِ اللبنانيين بما سبق وصرح به، من أن أهم ما يمكن أن يكون في هذه المصالحة، طبيعتها الميثاقية، إذ انها أتت نتيجة وعي المسيحيين للخطر الوجودي الذي يتهددهم ولضرورة استعادة دورهم التاريخي في حماية الحياة المشتركة". ورأى أن "التمادي في التعاطي مع هذا المعطى من منظار وكأنه لم يكن، يضع شركاءنا في الوطن أمام تحديات مصيرية تتناول مستقبل الصيغة الدستورية القادرة على حماية الميثاق. لقد برهنت الأحداث أن الميثاق الوطني لم يكن مبنيا على أرض صلبة، بل تعرض منذ تبلوره سنة 1943 لانتكاسات متتالية بدءا من خمسينات القرن الماضي، وحتى اليوم. انتكاسات أطاحت بشعارات: لبنان لن يكون ممرا ولا مقرا، فكان ممرا ومقرا، لبنان واحد لا لبنانان، فكان لبنانين، ولبنان يطير بجناحيه، فوقع بجناحه الواحد، ولبنان أولا، فكان لبنان ثانيا وثالتًا. ترافق ذلك مع توزع ولاءات بعض اللبنانيين على كامل المساحة الإقليمية والاسلامية، من الناصرية، والعرفاتية، والأسدية، وغيرهم، وقد تطول التسميات، ودائما على حساب سيادة لبنان والمساحة الميثاقية الجامعة فيه". وقال :"جاء اتفاق الطائف الذي فرضه ميزان القوى العسكرية، والذي طبق اعتباطيا واستنسابيا، من قبل شركاء لنا في الوطن، استفادوا من سلطة الوصاية السورية، التي استفادت بدورها من غطاء دولي يئس من سذاجة اللبنانيين، ومن سطحية أدائهم السياسي، فسمح لها بالتمادي في إحكام سيطرتها التي زادت من طبيعة الخلل الذي ضرب بنية النظام والمجتمع في لبنان. ومن المضحك المبك أن القيادات التي ساهمت في تشويه الطائف ولم تطبقه إلا استنسابيا، تنبري اليوم للدفاع عنه وتحليل بنوده". وختم :"لكل هذه الأسباب، وبعد تعثر العملية الانتخابية، يناشد اللقاء الجنرال عون والدكتور جعجع، الانتقال إلى مرحلة متقدمة، وتوسيع مساحة تفاهمهما، لتشمل القوى المقتنعة بضرورة تحديث النظام وتوازنه، من أجل العمل على إقرار قانون انتخابات نيابية، يعيد التوازن، ويحقق المشاركة الفعلية في إدارة شؤون الدولة والبلد، حفاظا على وحدة لبنان، قبل أن يداهمنا الوقت، ويفرض علينا مسار التسويات في دول المشرق والمحيط، حلولا قد لا تلائم طبيعة مجتمعنا وطموحاته".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع