بصبوص منح اوسمة لشرطي متقاعد تصدى لقوة كومندوس اسرائيلية في فردان. | قدم المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص مجموعة من الاوسمة المستحقة للشرطي المتقاعد في الفرقة 16 لقوى الامن الداخلي موريس يزبك والد الفنان امير يزبك، وذلك في احتفال كبير، وفي حضور عشرات الضباط والمسؤولين الامنيين وممثلين عن رؤساء وقيادات عسكرية. وقد اقيم الاحتفال في مطعم " REVE LE " في بلدة الرميلة القريبة من صيدا. وبعد النشيد الوطني ، وكلمة ترحيبية من الفنان يزبك اعتبر فيها "ان هذا التكريم هو تكريم لكل عسكري يضحي من اجل لبنان"، القى الاعلامي جمال فياض كلمة قال فيها:" ان القوى الامنية تعمل باخلاص وتضحية دون السؤال عن اي تفاصيل سوى التضحية لامن الناس وامن الوطن". واستشهد باحصاء اعلنه العقيد جوزف مسلم قال فيه ان عدد الجرائم انخفض في العام 2015 عن الاعوام السابقة". اضاف:ان "هذا ليس صدفة، بل هو حصل لان عين القوى الامنية ساهرة اكثر في اللحظات الصعبة التي يعيشها لبنان منذ مدة". ثم قدم فياض المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص الذي بدوره شدد على اهمية "ما تقوم به قوى الامن للحفاظ على الامن الوطني". ثم قام بتقديم النياشين والقلادات للشرطي المتقاعد موريس يزبك ، معتبرا ان "حقه عند الحكومة يصله اليوم، لمجرد مطالبة الفنان امير يزبك في حق والده المعنوي بالتكريم لقيامه بواجبه باخلاص". وحضر الاحتفال بالاضافة للرسميين والممثلين عنهم والعسكريين، حشد من الاعلاميين والشخصيات الاجتماعية منهم العميد المتقاعد بسام يحيى ممثل الرئيس ميشال سليمان، ناصر زيدان ممثل النائب وليد جنبلاط، اكرم مشرفية ممثلا النائب طلال ارسلان، النقيب سعد ممثلا اللواء جورج قرعة مدير عام امن الدولة، القائمقام مارلين حداد ممثل امين عام مجلس الوزراء، العميد المتقاعد سامي دميان ممثلا رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، وابراهيم الحلبي ممثلا مدير عام تلفزيون الجديد، وعدد من الفنانين الذين غنوا للمكرم اغاني وطنية مع عزف لفرقة قوى الامن الداخلي الموسيقية، ومن بين الفنانين الذين حضروا: شادي خليل، معين شريف، صبحي توفيق، هشام الحاج، غسان خليل، رولا سعد، والملحن احسان المنذر والزميل جمال فياض والمذيعة سوسن السيد وطبيب التجميل طوني نصار . وعزف الفنان لبنان خليل معزوفة خاصة على الكمان للحاضرين. وفي ختام السهرة، تم منح الفنان امير يزبك لقب سفير السلام وحقوق الانسان من ممثل المنظمة العالمية للسلام وحقوق الانسان. اشارة الى انه في العام 1973 قامت قوة كومندوس من جيش العدو الاسرائيلي بعملية ارهابية في شارع فردان، وقتلت في حينه عددا من القيادات من منظمة التحرير الفلسطينية. يومها تصدت الفرقة 16 التابعة لقوى الامن الداخلي للمعتدين الذين كانوا بقيادة ضابط تنكر بزي امرأة، وهو الضابط الذي اصبح لاحقا رئيس حكومة العدو ايهود باراك، وبنتيجة العملية سقط لقوى الامن ثلاثة شهداء وجريحان، بعدما اصابوا عددا من عناصر القوة المهاجمة. وبين المتصدين كان موريس يزبك احد هؤلاء الذين اطلقوا النار على الصهاينة، واصيب بذراعه اصابة ادت الى تقاعده بسبب عجز جزئي اليوم، وبعد عقود.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع