افتتاحية صحيفة "البلد" لـ يوم الاثنين في 8 شباط 2016 | البلد: جلسة الرئاسة بلا نصاب اليوم وطرابلس نجت من قطوع أمني كتبت صحيفة "البلد" تقول: اصبحت جلسة انتخاب رئاسة الجمهورية، المقرر عقدها الساعة الواحدة ظهر اليوم، واضحة المعالم بعد موقف حزب الله من الرابية امس الاول بمقاطعة الجلسة. إذاً لا نصاب في جلسة اليوم، وكل المبادرات الرئاسية بدءا من مبادرة الرئيس سعد الحريري بترشيح رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية وصولا الى تنازل رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع عن ترشيحه لصالح رئيس تكتل التغيير والاصلاح العماد ميشال عون لن تجني ثمارها، ما استدعى تعليقا ساخرا من رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط على "تويتر" امس حيث نشر صورة رجل قادم على بساط الريح وكتب عليها: "هو ذَا قد أتى. يا ترى هل هو هنري حلو، ام سليمان فرنجيةً ام ميشال عون؟؟؟ قد يكون أميل رحمة". في هذه الاثناء تبقى العين على الساحة المسيحية وكيفية التعامل مع جلسة اليوم بالحضور او الغياب وتحديدا نواب تكتل التغيير والاصلاح، في حين اطلق البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي صرخة من بكركي امس، محذرا من ان البلاد في طريق الانهيار، مجددا نداءه الى الكتل السياسية التي تعطل انتخاب رئيس بأن تحزم أمرها. الموقف الذي لاقاه فيه مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان الذي اعتبر ان من يحاول تعطيل الاستحقاق الرئاسي يساعد على تدمير الدولة. في غضون ذلك، كان موقف حزب الله لا يزال على حاله، حيث اكد نائب الأمين العام لـ "حزب الله" الشيخ نعيم قاسم ان "البكاء على الأطلال وتضييع المزيد من الوقت ورمي التهم على الآخرين بالتعطيل لا تنتج رئيسا، بل التصرف بواقعية من خلال تعاون الأفرقاء الفاعلين هو الحل، وإلا فقد لبنان المزيد من الوقت بلا طائل". وفيما لم تستطع القوى السياسية تفكيك الالغام الرئاسية والتوصل الى اتفاق على انتخاب رئيس جديد للجمهورية، كانت عاصمة الشمال طرابلس تنجو من "قطوع" أمني خطير لو لم ينجح الجيش اللبناني بتفكيك عبوتين ناسفتين معدتين للتفجير، وصدر عن قيادة الجيش بيان جاء فيه: "بتاريخه الساعة 12,00، وعلى أثر توافر معلومات عن وجود جسمين مشبوهين داخل مستودع بناية دالاتي في محلة ساحة النجمة - طرابلس، فرضت قوى الجيش طوقا أمنيا حول المكان وقامت بإخلاء المدنيين من المبنى المذكور والمباني المجاورة له. كما حضر الخبير العسكري المختص وكشف على الجسمين المذكورين، فتبين أنهما عبارة عن عبوتين معدتين للتفجير، الأولى مصنعة يدويا وهي مؤلفة من 3 أنابيب محشوة بحوالى 1,5 كلغ من المتفجرات وموصولة بصاعق وفتيل إشعال بطيء. والثانية، عبارة عن قارورة غاز تحتوي على 10 كلغ من المواد المتفجرة، موصولة بفتيل وصاعق كهربائي وتعمل بواسطة جهاز تفجير عن بعد. وقد قام الخبير العسكري بتفكيك العبوتين ونقلهما الى مكان آمن. وبوشر التحقيق في الموضوع لكشف هوية الفاعلين بإشراف القضاء المختص".      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع