السنيورة: من يقاطع هو المسؤول عما آل اليه موضوع الانتخاب عدوان:. | عقد في مجلس النواب اجتماع ضم الرئيس فؤاد السنيورة والنائب جورج عدوان جرى خلاله التطرق الى الوضع الراهن من مختلف جوانبه، قال بعده السنيورة: "كما ترون الجلسة ال 35 انعقدت وحضر 58 نائبا ورأينا من قاطع ومن الذي كان يقاطع طوال الفترة الماضية، ومن هو المسؤول عما آل اليه موضوع انتخاب رئيس الجمهورية، وهذا الامر طبيعي ان من يقاطع، واقولها بالاسم ان التيار الوطني الحر وكذلك حزب الله، هما مسؤولان". قيل له: مرشحكم تيار المرده ايضا غاب عن الجلسة اجاب: "ماشي والمرده مش ما قاطع"، هو مسؤول عما تصل اليه الامور، وهذا الامر اصبح يمس بحياة المواطنين وايضا بمستقبل الدولة وبانتظام العمل الحكومي، هذا الامر احببت ان اكون واضحا فيه". اضاف: "اما النقطة الثانية وهي تتعلق بالدفاع المدني فلنكن واضحين هناك قانون صدر وعندما يصدر قانون، من يرضى ومن لا يرضى في النهاية عليه ان يلتزم بالقانون، الآن المسؤولية بما يختص بالدفاع المدني هي مسؤولية وزير الداخلية ووزير المالية ليريا ماذا تستطيع الدولة ان تتحمل في هذا الخصوص، هناك قانون صدر في هذا الشأن وعلينا ان نرى كيف سيطبق". وتابع: "اما في موضوع ضريبة البنزين فنحن في نظام ديمقراطي وهناك حكومة واناس مسؤولون في الحكومة لهم وزارات معنية فمن يحدد حاجة الدولة او عدم حاجتها لاي موارد اضافية؟ وزارة المالية هي من تقول، فبالتالي هي الاعرف الى اين وصل الوضع المالي للدولة وهل بامكانها ان تتحمل اعباء اضافية وكيف يمكن تدبير التمويل اللازم لذلك، فأي كلام اخر من اي شخص اخر ليس له قيمة، فلندع وزارة المالية تتولى هذه المسؤولية وهي من يقول، واذا اردنا ان لا يحصل كلام، اناس يتحدثون في الغرفة شيء وخارجها شيء اخر، فليتحمل كل واحد مسؤولياته وبالتالي هناك وزارة مالية هي من يتحمل". قيل له: انت من اقترح الخمسة الاف ليرة على البنزين؟ اجاب: "انا نائب وكل نائب له الحق بالادلاء برأيه، وفي النهاية من هو المعني مباشرة في هذا الشأن هو وزير المالية وطبيعي وزير الطاقة معني لكن وزير المالية هو المعني الاول". وختم السنيورة قائلا: فلتتحمل وزارة المالية مسؤوليتها في هذا الملف". قيل له: لكن هناك حملة عليك بأنك وكأنك لا تزال وزيرا للمالية؟ اجاب: "انا نائب ويمكن لكل نائب ان يدلي برأيه، بالنهاية من هو المعني مباشرة في هذا الشأن هو وزير المالية ويمكن ان يكون وزير الطاقة بالطبع معني بملف المجروقات ولكن المعني الاول وزير المالية". وردا على سؤال حول وجود نظرة مختلفة ضمن فريق "المستقبل" قال السنيورة: "اعتقد انه لا يزال هناك العديد من النقاط المشتركة وهناك تفاهم على كل الامور". ثم تحدث النائب جورج عدوان فقال: "طبعا الموضوع الاساسي الذي اريد ان اتحدث فيه اليوم يتعلق برئاسة الجمهورية وعدم اكتمال النصاب، وكنا نأمل وبعد المبادرة التي اطلقتها القوات اللبنانية ان تكون جلسة اليوم قد اوصلتنا الى انتخاب رئيس للجمهورية، وسبق وقلنا اننا اليوم وكون المرشحين هما من فريق 8 اذار او على الاقل مدعومين منه، لكي اكون ادق في كلامي، وبالتالي العماد عون الذي منذ بداية الطريق ومنذ سنة ونصف السنة الى اليوم كان مرشحا ومؤيدا من قبل 8 اذار والمرشح الاساسي لهذا الفريق، وقد اوضح سماحة السيد حسن نصر الله ان عون هو مرشح هذا الفريق منذ البداية ولا يزال وسيبقى، وبالتالي اقول اليوم هناك أمران يؤديان الى الانتخاب واحد منهما اساسي يجب ان يتم في اسرع وقت وهو ان يتفاهم حزب الله مع النائب سليمان فرنجية حتى يبقى العماد عون هو المرشح الاساسي ل 8 اذار وهذه هي الخطوة الاساسية وهذا هو الدور الذي يفترض ان يلعبه حزب الله وبنوع خاص عندما يأتي فرنجية ويقول انا لا انزل الى الجلسة الا اذا نزل حزب الله وحزب الله لن ينزل لانه يريد ضمان وصول عون وبالتالي يفترض على حزب الله ان يلعب دورا مع فرنجية لكي نتوصل الى انتخاب رئيس". اضاف: "اما الخطوة الثانية الضرورية فهي تتعلق بالتفاهم بين المرشح العماد ميشال عون وبين تيار المستقبل والمكونات التي يضمها فريق 14 اذار ومنها حزب الكتائب لان تفاهم العماد عون مع تيار المستقبل هو خطوة ضرورية لانجاح واجراء الانتخابات الرئاسية لان البلد لم يعد يحتمل تردي الوضع المالي". وتابع: "اما الموضوع الثالث والمرتبط بهذا السباق فهو الاجتماع الذي حصل اليوم مع بعض نواب تيار المستقبل وانتهى بخلوة مع دولة الرئيس فؤاد السنيورة وهذا الاجتماع جاء ليؤكد ان كل الاشاعات التي كانت تتحدث عن انفصام وعن عدم تواصل، واعتقد ان الرئيس السنيورة صرح بأننا ما زلنا معه على تواصل يومي لن ينقطع ولا يمكن ان ينقطع هذا التواصل لاننا نحن وتيار المستقبل ندافع عن نفس المبادىء". وقال: "طبعا تطرق الحديث الى ما يمكننا ان نفعله لتأمين التقارب الذي يؤدي الى انتخابات رئاسية ونحن كقوات لبنانية سنبقى نسعى لكي يكون هناك حوار بين العماد ميشال عون ومكونات 14 اذار لان هذا الحوار من شأنه ان يساهم مساهمة جدية بالوصول الى الانتخابات الرئاسية". اضاف: "الموضوع الاخير الذي اود التطرق اليه في ظل اعتصام عناصر الدفاع المدني الذين يبذلون التضحيات ويتعبون ويتعذبون من اجلنا ومن اضعف الايمان تثبيتهم وهناك قانون اقر في المجلس النيابي ويفترض ان يوضع موضوع التنفيذ وهذا من مسؤولية الحكومة فقط، ومن هنا اقول ان الوضع المالي ينفصل في عمق الفكرة عن موضوع الدفاع المدني، فهو ينفصل لان الوضع المالي يتعلق بمالية الدولة ككل ولا نستطيع ان نتحدث عن مالية الدولة بالمفرق، وما نعمله اننا كلما احيل مشروع ما الى الحكومة ننظر الى المشروع وكأنه مستقل لوحده، ونطرح مثلا سلسلة الرتب والرواتب فنتحدث عنها وكأنها شغلة مستقلة لوحدها وبحاجة الى تأمين التمويل وكذلك بالنسبة للدفاع المدني والمياومين والكهرباء اعتذر لاقول بأن هذه ليست دولة وليست حكومة ولا يمكننا ان نتحدث بعد كل هذا عن قيام الدولة". وتابع عدوان: "طالما نحن لا نضع موازنة عامة للدولة ونقرها وتظهر مدى عجز الدولة وحجم مديونيتها وماذا يمكننا ان نعمل وكم نستطيع ان نجمع ضرائب، والى اين ستذهب هذه الضرائب وماذا يمكننا ان نفرض ضرائب، وكم يتحمل المواطن حتى لا تساهم اكثر فاكثر بتدني الوضع المالي، اذا اكملنا هذا الطريق وهو الان في مكان خطير جدا وسيزداد خطورة، وفي النهاية دائما يبقى الانسان صاحب الدخل المحدود والانسان المسكين الذي هو ما دون مستوى خط الفقر هو من يتحمل اعباء من دون ان يكون هناك ت تقديمات من الدولة مقابل هذه الاعباء، ولا يكون هناك توازن". واردف: "اليوم عندما نتحدث عن السلسلة فقط لاعطي مثلا فقد تحدثنا عن مدخول يقارب الاربعمئة والخمسمئة مليونا ضريبة على المصارف التي تربح ثلاثة مليارات ونصف المليار، اين اصبح هذا الموضوع قبل ان نفكر ان نزيد ضريبة ليرة على هذا الانسان المسكين وهذه المبالغ ضريبة المصارف ماذا ننتظر كي نجمعها. هذا المبلغ لا نستطيع ان نجمعه الا اذا قدمت موازنة عامة نبحث فيها كل المواضيع والامور ومن ضمنها سلسلة الرتب والرواتب التي هي حق عندما نتحدث عن توازن المداخيل والمصاريف. الطريق الوحيد لانصاف الناس هو ان نضع موازنة لنرى الى اين نحن ذاهبون ونبدأ بتأمين تلك الاموال من الاماكن التي يمكن ان نجبيها ممن يمكن ان يتحملها". وقيل لعدوان: كان للنائب سامي الجميل موقف واضح وانه مستعد ان يبحث اكثر من ورقة النوايا، ولكن ما هو رأي تيار المستقبل؟ اجاب: "هناك تعليقان اولا بالامس انا طرحت ان نتشارك نحن مع حزب الكتائب في عمق المبادىء المشتركة معهم، فالنقاط العشر التي اقررناها مع العماد عون ارتكزت على تلك المبادىء وبالتالي انا لا استغرب ابدا من النائب الجميل ان ينضم الى هذا النقاش وانا اكرر استعدادنا لكي نجلس جميعا نحن مع العماد عون وحزب الكتائب ونناقش كل هذه المواضيع بهدف تحسينها لكي يكون هناك تسوية حول العماد عون وحول المبادىء السيادية، فهذا هو دورنا وسنقوم به، وانا متأكد بأن هناك استعدادا من كل الافرقاء، اما في ما يتعلق بتيار المستقبل فهم لا يزالون عند مطالبتهم بترشيح النائب سليمان فرنجية ولهذا اعتقد ان هناك امرين يفترض ان يسيرا معا واحد يقوم به حزب الله وواحد نحن نقوم به واعتقد ان هذا من شانه تسهيل انتخاب الرئيس". سئل: كيف تتبنى القوات اللبنانية انتخاب العماد عون علما ان عون وفرنجية يلتزمان بما يقرره حزب الله؟ اجاب عدوان: "انا اولا بكل محادثاتنا مع العماد عون ولا اريد ان اقدم حكما مسبقا، فانا لم أر ان لدى العماد عون التزامات مسبقة بالمواضيع، وهو ناقش معنا النقاط العشر وهي كلها نقاط سيادية ونحن كقوات لبنانية اي خروج عن تلك المبادىء لن نسير بها، فاذا انتخب العماد عون مثلا او انتخب النائب فرنجية وفي اي مرحلة من المراحل اذا اراد التيار الخروج عن اي نقطة من النقاط العشر فنحن لن نسايره بذلك لان موقفنا واضح ولن نقبل بحكومة تسمح بأن تكون خارج تلك المبادىء مع اي موقف من المواقف في المجلس النيابي، لا نقبل ان نكون خارج هذه المبادىء، ونحن تلتزم بهذا الاتفاق، فاذا خرج لا سمح الله غيرنا عن تلك المبادىء يكون هو الذي خرج لكن لا ارى ذلك لان لا شيء كان يلزم او يجبر العماد عون ان يلتزم بتلك النقاط، وكان بامكانه ان يقول لنا، انا لا استطيع ان اتفق معكم على اقفال الحدود مع سوريا ذهابا وايابا او تطبيق كل نقاط الحوار والتي من ضمنها ترسيم الحدود والمحكمة الدولية وضبط المخيمات الفلسطينية". سئل: لماذا لم تمونوا على مرشحكم العماد عون لحضور هذه الجلسة فهل يعقل ان يكون هناك مرشح ولا يحضر الجلسة؟ اجاب عدوان: "نحن ما نستطيع ان نفعله هو طرح هذا الموضوع لأن كل واحد ينظر اليه من زاويته، ونحن بالطبع تحدثنا مع العماد عون عن حضور الجلسة ونحن نلتزم وجئنا ببعض الاسئلة ومنها هل سنشارك في احتفال 14 شباط، هذه اسئلة مفروغ منها و14 شباط هي مناسبة لنا كقوات لبنانية والرئيس رفيق الحريري استشهد من اجل المبادىء التي نناضل من اجلها نحن وبالتالي فهذه مناسبة نحن معنيون بها شأننا شأن تيار المستقبل ويمكن ان يكون هناك مسلمات وكل واحد منا يقوم بما يخدم قضيته".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع