افتتاحية صحيفة "الشرق" ليوم الخميس الواقع في 25 شباط 2016 | الشرق : الاجراءات الخليجية تتوالى... الكويت وقطر تحذران رعاياهما واليمن يشكو "حزب الله" كتبت صحيفة "الشرق " تقول : ظل التصعيد السياسي والاعلامي، والتراشق بالاتهامات والاتهامات المضادة سمة المرحلة التي يمر بها لبنان، وامتزجت معها العناوين السياسية الداخلية بالخارجية العربية والدولية.. وإذ نأى الافرقاء السياسيون في غالبيتهم الساحقة عن موجبات العمل من أجل انجاز الاستحقاق الرئاسي، حيث دخل لبنان شهره الحادي والعشرين من دون رئيس للجمهورية وترك انعكاسات بالغة السلبية تمثلت في غياب مجلس النواب عن أبسط موجباته، وغياب الحكومة عن معالجة أبرز العناوين القاتلة، والمتمثلة بالنفايات بعد الفضائح المتتالية، فقد بقيت حركة الدوران في حلقة مفرغة هي العنوان الأبرز، في مقابل ما حل بلبنان في الأيام الأخيرة الماضية، من أخطار حقيقية داهمة ناتجة من الأزمة التي لم تكن في الحسبان، مع المملكة العربية السعودية، وتوسعت دائرتها لتطاول العديد من دول الخليج العربي، وآخرها دولة الكويت التي انضمت أمس الى السعودية والامارات والبحرين وطلبت سفارتها في بيروت من الرعايا الكويتيين مغادرة لبنان.. وذلك بالتوازي مع اعلان المتحدث باسم الحكومة اليمنية "ان الحكومة اليمنية تنوي تقديم ملف كامل الى مجلس الأمن الدولي والى الجامعة العربية تثبت تدخل "حزب الله" في الشؤون اليمنية.." واصفاً هذه الممارسات بأنها "إرهابية" ولاحقاً دعت دولة قطر مواطنيها الى مغادرة لبنان "حرصاً على سلامتهم..". سلام يسلم عسيري رسالة وفي حين تتجه الأنظار نحو ما سيكون عليه جواب المملكة العربية السعودية ازاء طلب رئيس الحكومة تمام سلام زيارة التضامن والتوضيح، حيث استدعى الى مكتبه في السراي السفير السعودي علي عواض عسيري وأبلغه الرغبة وقرار الحكومة بزيارة المملكة متمنياً تفهم حساسية الوضع اللبناني وتعقيداته مع التشديد على أفضل العلاقات.. وحمّله رسالة الى خادم الحرمين الشريفين، وعده عسيري "بنقلها نصاً وروحاً الى قيادتي الرشيدة.." وفي المعلومات القليلة التي رشحت عن اللقاء ان سلام أبلغ السفير استعداد الحكومة لبذل ما يلزم لترميم العلاقات اللبنانية - السعودية. بري: لا مصلحة بالخلاف ومع غياب رئيس مجلس النواب نبيه بري عن لبنان فقد غاب "لقاء الاربعاء النيابي"، من دون ان يؤدي ذلك الى انقطاع التواصل بين الرئيس بري (الذي التقى في بلجيكا أمس عدداً من المسؤولين) وجماعته في بيروت، حيث تابع مجريات الأمور من بروكسل ومكرراً القول بأن "السعودية دولة عربية وليس هناك من مصلحة على الاطلاق في ان يكون هناك خلاف بين لبنان وأي دولة عربية..". الحريري: لسنا لقمة سائغة وفي السياق، فقد اعتبر الرئيس سعد الحريري في إطار لقاءاته اليومية في "بيت الوسط" ان "المشكلة ان هناك فرقاء في لبنان يعتقدون أنفسهم أكبر من الدول، أكان "حزب الله" أم حلفاؤه، ويجب على "حزب الله" ان يفهم أنه ليس لوحده في البلد، وان هناك مصالح للبنانيين في كل العالم وهو يعرّض لبنان وكل اللبنانيين في كل العالم العربي لمشاكل ومخاطر، خصوصاً في الخليج ومع الجامعة العربية.." ليخلص الى القول "اننا نمر بمرحلة حساسة جداً.. فنحن موجودون في هذا البلد ولسنا لقمة سائغة لأحد ومستمرون بالمسيرة ومهمتنا انقاذ البلد..". وفود الى السفارة السعودية وأمس، ولليوم الثاني على التوالي، فتحت سفارة المملكة العربية السعودية في بيروت أبوابها أمام وفود وشخصيات سياسية وغير سياسية، حضرت من كل المناطق اللبنانية لتأكيد تضامنها مع المملكة، في رسالة، الى كل من يعنيه الأمر، خلاصتها وجوب بذل المزيد من الجهد لتجاوز خطيئة وزير الخارجية جبران باسيل ونكران الذات العربية في مؤتمري القاهرة وجده، وعادت وتكررت قبل يومين في مواقف باسيل المخالفة لمضمون بيان "الاجماع على الاجماع العربي" الذي صدر عن "الجلسة الاستثنائية" لمجلس الوزراء.. المشنوق وخطيئة باسيل ومن بين زوار السفارة وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، الذي عاد من القاهرة أول من أمس، وكانت له كلمة قال فيها انه "لا بد من الاتراف بأن هناك أزمة جدية تتعلق بموقف "حزب الله" باعتدائه على السعودية بكل المعاني.." وقال: "لا خيار للبناني غير عروبته، والمطلوب التصرف بواقعية وصراحة ووضوح والاعتذار من المملكة عن الاهانات.." لافتاً الى أنه "بعد كل الذي حققته السعودية للبنان، فالرد لا يكون بالتعرض لها بطريقة همجية..". جنبلاط: خطر من كل النواحي من جانبه، وإذ أرسل الوزيرين وائل ابو فاعور وأكرم شهيب ممثلين له الى السفارة السعودية، فقد أعلن رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط "ان لبنان وشعبه معرضان للخطر من كل النواحي، والتصريحات غير المسؤولة تهدد اللبنانيين في الخارج وينبغي تغيير الموقف من خلال تفاهم محلي..". ابو فاعور وشهيب من جانبه قال الوزير ابو فاعور، بعد القائه والوزير شهيب السفير عسيري "ان لبنان مستعد لكل ما من شأنه تصحيح الأخطاء التي ارتكبت.." وقال "كل القضايا التي تعني أمن العرب هي قضايا مشتركة.. وبعض الجحود اللبناني على السعودية لا يمثل كل اللبنانيين، وملتزمون بالاجماع العربي في كل ما يخص أمن واستقرار الدول العربية..". بدوره لفت عضو كتلة المستقبل النائب احمد فتفت بعد لقائه السفير عسيري الى ان "حزب الله" يدعي سياسة النأي بالنفس والديموقراطية، لكنه يتدخل في سوريا.. واصفاً تصرف وزير الخارجية جبران باسيل بــ"غير المسؤول والمطلوب بالحد الأدنى ان يعتذر عما قام به". "القوات اللبنانية" وفي الاطار عينه، فقد زار وفد من "القوات اللبنانية" السفارة والتقى السفير عسيري، وبعد اللقاء قال عضو كتلة "القوات" النائب انطوان زهرا، اننا "لسنا موافقين على تغطية فريق لبناني يضرب عرض الحائط مصالح لبنان من خلال تورطه في حروب في الخارج..". وقال: "القوات ليست بحاجة لاعلان موقفها المعلن سابقاً.. ونرفض التعرض لمصالح لبنان وعلاقاته العربية.." ليخلص مؤكداً أنه "لا يمكن التردد عندما يكون الموضوع يتعلق بالتضامن العربي ومن أعاد بناء لبنان بعد حرب تموز 2006 كانت دول الخليج، وليس المال الايراني..". ومن بين زوار السفارة رئيس مجلس الاعلام في حزب الكتائب ساسين ساسين ووفد من كتلة نواب زحلة، والنائب مروان حماده والنائب محمد الحجار والنائب السابق طلال المرعبي.. النفايات في السراي في سياق مختلف وإذ يتطلع البعض الى ما ستكون عليه جلسة مجلس الوزراء المقبلة بشأن النفايات، فقد ترأس رئيس الحكومة تمام سلام بعد ظهر أمس، اجتماع اللجنة الوزارية المكلفة بحث ملف النفايات، بحضور وزير الداخلية نهاد المشنوق، حيث اقتصر البحث على التقنيات المتعلقة بالمطامر.. المر ومشروع نفايات المتن وفي هذا الاطار، فقد عقد نائب رئيس مجلس الوزراء الاسبق ميشال المر مؤتمراً صحافيا تركز حول المشروع الذي قدمه بشأن حل مسألة النفايات في منطقة المتن وانشاء معمل لمعالجة النفايات باشغال واستثمار مساحة مئة الف متر مربع من الأملاك العمومية البحرية من منطقة برج حمود. فقال ان المشروع الذي قدمناه يكلف 25 دولارا للسنة الأولى و15 دولاراً للسنة الثانية، أما السنوات الخمس عشرة الباقية من العقد من دون أي كلفة.. وشرح المر كل المراحل القانونية التي مر بها المشروع ليصبح اليوم "متكاملاً في انتظار موافقة سلطة الوصاية..". الجميل يشتكي ويراجع في العدلية من جهته، وفي خطوة لافتة وغير مسبوقة فقد زار رئيس الكتائب النائب سامي الجميل قصر العدل يوم أمس، لمراجعة الدعوى التي كان تقدم بها قبل نحو ستة أشهر، على خلفية "اساءة أمانة وهدر واختلاس أموال في ملف النفايات". وأدلى بتصريح صحافي مطول من بين ما جاء فيه "ان أجهزة الرقابة لا تقوم بواجبها بشكل كامل.. ونحن مضطرون الى اللجوء الى القضاء للسؤال عن ملف النفايات لأن لا أجهزة رقابة في لبنان.. وهناك فضيحة من واجبنا ان نتوجه بها الى القضاء ورفعناها منذ ستة أشهر، ولليوم لم يستدع أحد للتحقيق.." كاشفاً أنه "وعلى مدى عشر سنوات كانت "سوكلين" تقوم بمعالجة النفايات، إنما كانت تقصر بواجباتها، فهي كانت ترفع النفايات وتقوم بالطمر من دون فرز.." ليخلص متسائلاً: "لماذا لم يتم البحث عن بديل قبيل اقفال مطمر الناعمة، ولماذا مجلس الانماء والاعمار لم يحاسب شركة "سوكلين".      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع