افتتاحية صحيفة "الشرق" ليوم الجمعة في 4 آذار 2016 | الشرق: عصف النفايات يهدد الحكومة... وسلام يربط مصيرها بالحل الحريري: نمر بمرحلة جديدة... والأمل سيعود بانتخاب رئيس     كتبت صحيفة "الشرق" تقول: وسط تطورات إقليمية وعربية بالغة الدقة وبدأت تداعياتها تحط شيئاً فشيئاً في الواقع اللبناني.. ومع فشل الافرقاء اللبنانيين في انجاز الاستحقاق الأبرز المتمثل في انتخاب رئيس للجمهورية وقد بات الفراغ على أبواب اكمال السنة الثانية على التوالي.. فإن جلسة مجلس الوزراء، في السراي الحكومي يوم أمس، لم تكن أوفر حظاً، وقد غرقت في "جدالات" توزعت بين محورين اثنين: - الأول والذي استهلك الجزء الأكبر من الجلسة، تمثل في النقاشات التي لم تخل من شيء من "الحدة"، حول قرار دول مجلس التعاون الخليجي تصنيف "حزب الله" "منظمة ارهابية"، وبالتالي موقف وزير الداخلية نهاد المشنوق في مؤتمر وزراء الداخلية العرب الذي انعقد في تونس وتحفظ فيه عن ذكر اسم "حزب الله" كحركة "إرهابية" وقد أكد المشنوق خلال الجلسة، أنه "نسق مع الرئيس تمام سلام والرئيس سعد الحريري قبيل توجهه الى المؤتمر.." - الثاني: ملف النفايات المستعصي على الحلول.. وقد أعطى الرئيس سلام اللجنة الوزارية مهلة أيام.. و"اذا لم يحل الموضوع فإنه سيعلن فشل الحكومة ولا مبرر لاستمرارها".. القرار الخليجي "يفعل فعله" وبالعودة الى جلسة مجلس الوزراء أمس، فقد أكدت مصادر وزارية لـ"الشرق" ان أزمة النفايات لم تكن عنصر التشنج الوحيد الذي ساد الجلسة ذلك ان ظلال القرار الخليجي "فعلت فعلها" وان وزير الصناعة حسين الحاج حسن، وبعد مداخلة لوزير الخارجية جبران باسيل تساءل فيها عن الفرق بين موقفه في جامعة الدول العربية وموقف وزير الداخلية نهاد المشنوق في مؤتمر وزراء الداخلية العرب في تونس (أول من أمس) حتى قامت القيامة ولم تقعد عليه، في حين مر موقف المشنوق مرور الكرام.. الأمر الذي استدعى رداً من عدد من الوزراء فسحب الوزير الحاج حسن كلامه.. وفي السياق فقد أوضحت مصادر في "المستقبل" ان موقف الوزير المشنوق كان منسقاً مع الرئيسين تمام سلام وسعد الحريري، ويختلف كلياً عن موقف الوزير باسيل.. فالوزير المشنوق وافق على القرار الذي صدر لكنه اعترض على تصنيف "حزب الله" ارهابياً.. وتصنيف الحزب إرهابياً يمس لبنان وليس ايران. مصير الحكومة وحل أزمة النفايات أما في ملف النفايات الذي شكل محور نقاش في جلسة للحكومة أمس، واستحوذ على جزء كبير من الوقت، فقد عرض رئيس الحكومة لآخر ما توصلت اليه جهود اللجنة الوزارية المختصة بمعالجة ملف النفايات، معلنا أنها حققت تقدماً في عملها وقطعت ثلاثة ارباع الطريق نحو الحل المرحلي المتمثل بالمطامر. معرباً عن أمله في التوصل خلال أيام الى تسوية لهذه المشكلة.. الحريري: أحزاب تضرب علاقاتنا الخليجية إلى ذلك، وإذ بدا واضحاً سعي "حزب الله" لاستدرار العواطف والمواقف مؤيدة له لتبرئة نفسه من تهمة "الارهاب".. فقد أكد الرئيس سعد الحريري خلال لقائه في "بيت الوسط" يوم أمس أعضاء الهيئات الاقتصادية، اننا "نمر اليوم في مرحلة جديدة نرى خلالها علاقاتنا تسوء مع دول مجلس التعاون الخليجي، لاسيما المملكة العربية السعودية.. وقال: "قد لا يلاحظ البعض مدى المساوئ التي تنتج عن النبرة او الأفعال السياسية التي تقوم بها بعض الاحزاب بضرب علاقاتنا مع دول مجلس التعاون، هذا أمر خطير جداً، وأنتم تلمسون اليوم، أكثر من أي يوم مضى، مدى تراجع العجلة الاقتصادية ووصولها الى مكان خطير جداً.. مواقف مؤيدة لـ"حزب الله" وغداة تحفظ وزير الداخلية نهاد المشنوق على توصيف "حزب الله" "بالارهابي" خلال مؤتمر وزراء الداخلية العرب، فقد سجلت جملة مواقف محلية بارزة احتضنت الحزب رافضة تصنيفه، حتى على لسان خصومه السياسيين.. 14 آذار لهذا "حزب الله" ارهابي وفي المقابل، فقد أشار "منسق الأمانة العامة لقوى 14 آذار" النائب السابق فارس سعيد ان "سلوك "حزب الله" الداخلي في لبنان وفي سوريا وفي اليمن والعراق، وعلى مساحة العالم العربي أدى الى توصيفه منظمة ارهابية.. وهذا كان حدثاً منتظراً، واعتبر سعيد ان "الحدود الفاصلة بين الجمهورية اللبنانية و"حزب الله" أصبحت وهمية.. والمطلوب من العالم العربي ان يبلور خريطة طريق واضحة نشارك فيها جميعنا لمواجهة النفوذ الايراني في المنطقة، لأن "حزب الله" جزء منه..". بدوره اعتبر مستشار رئيس حزب "القوات اللبنانية" وهبه قاطيشا "ان موقف الوزير المشنوق في تونس يشبه الى حد ما موقف الوزير باسيل وقد جاء استناداً لمواقف الحكومة ونحن نتفهم ذلك". لكننا كحزب نعتبر "حزب الله" منظمة إرهابية من تصرفاته التي ترهب اللبنانيين.. عسيري: لتعزيز العلاقات على صعيد آخر، فقد التقى السفير السعودي في لبنان علي عواض عسيري وفداً من "مجموعة الاقتصاد والأعمال" برئاسة الرئيس التنفيذي للمجموعة رؤوف ابو زكي.. وقد تمنى الوفد علي السفير عسيري "تكثيف المساعي لتهدئة الجو العام بما يتيح معالجات موضوعية تخدم مصلحة البلدين". من جهته نوه السفير عسيري بموقف المجموعة وجهودها "سواء في تعزيز العلاقات الثنائية او في مساهمتها في ترويج اقتصاد المملكة.. وشكرها على مبادرتها.."      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع