جمعية المقاصد كرمت نقابة المعلمين | كرمت جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في بيروت نقابة المعلمين في لبنان واتحاد المؤسسات التربوية الخاصة في لبنان لمناسبة عيد المعلم، وأقامت على شرفهم مأدبة أسروية في كلية التمريض والعلوم الصحية في المقاصد، في حضور المنسق العام لاتحاد المؤسسات التربوية الخاصة في لبنان الأب بطرس عازار، نقيب المعلمين في لبنان نعمة محفوض، رئيسة المركز التربوي للبحوث والإنماء ندى عويجان وأعضاء اتحاد المؤسسات التربوية والمجلس التنفيذي ورؤساء فروع نقابة المعلمين في لبنان وفاعليات تربوية. بداية تحدث جمال الحسامي تلاه رئيس جمعية المقاصد أمين الداعوق قائلا:"كرامة المعلم هي من كرامة المؤسسة التربوية وكرامة التلميذ هي من كرامة المؤسستين المشتركتين نقابة المعلمين في لبنان واتحاد المؤسسات التربوية الخاصة في لبنان. قد تكون قضيتنا مع الجهات الرسمية مشتركة، لكن على مستويين، فاللقاء مع الجهات الرسمية يجب أن يقوم على "مبادىء لبنان مدرسة الشرق وبالتربية نبني معا" و"قل ربي زدني علما" و"بالحق والخير والجمال" و"علم جهاد تقدير وعرفان" والى ما هنالك من رؤى تربوية للمؤسسات". وتابع:"من هنا، انطلقت المسيرة وستستمر، بحيث تكون وزارة التربية والتعليم العالي الموجه ضمن الاستراتيجية التربوية الرسمية فتطلق مشروع الاعتماد Accreditation وتكون نقابة المعلمين في المدارس الخاصة المنظمة الحريصة على مستوى الكفاءات والأداء الصحيح وتكون المؤسسة التربوية المحافظة على جميع حقوق الأفرقاء في هذا الحقل، تأكيدا للحفاظ على المبادىء التي يتحل بها لبنان". عازار ثم تحدث عازار واكد اننا "نؤمن بوحدة الأسرة التربوية إداريين كانوا ام معلمين ام اهلا وكلنا في خدمة التلميذ الذي يعلو حقه على كل الحقوق، ولا يجوز ابدا ان نضحي بحق التلامذة مهما كانت الأسباب ومهما كانت الدوافع". وقال:"وجدنا كلنا لكي نكون في خدمة التلميذ، ولولا هذا التلميذ لن يكون هناك لا مدرسة ولا معلم ولا اسرة تربوية واحدة. من هذا المنطلق الشكر الكبير ارفعه الى جمعية المقاصد التي اخدت على عاتقها بشخص رئيسها على جمع المؤسسات التربوية في عيد المعلم بالذات، ومع نقابة من المعلمين ومع عدد من التربويين والاصدقاء في جمعية المقاصد". محفوض بدوره قال محفوض:"نحن حريصون جدا على مهنة التعليم، وعلى الطلاب، وعلى الامتحانات، وحريصون على النتائج، ولا اعتقد ان أهالي الطلاب ينتظرون النتائج اكثر من المعلمين. فالمعلمون يحرصون على نجاح طلابهم حتى اكثر من الأهل لان هذه هي ثروتنا، ان ثروة المعلمين هي طلابهم، ولكن يجب ان يرافق ذلك معرفة ان المعلمين لديهم حقوق، فعندما نحاور المسؤولين لأربع أو خمس سنوات ولا يستجيبوا لمطالبنا، ويقولون لنا معكم حق، ولا احد يعطينا حقنا". وختم:"اذا اردنا انقاذ البلد من ازمته، يجب علينا الاهتمام بالتربية والتعليم. ان هذا القطاع هو الوحيد الذي لا يوجد فيه فساد، المعلمون الذين يعملون يتقاضون رواتب يستحقونها، فلا يوجد عندنا فساد في التعليم الخاص لكن لا بد من اقرار سلسلة رتب ورواتب لانصاف المعلمين في المدارس الخاصة حيث اهملتهم القوانين الصادرة ويستثنوا من اية منافع تقرها الدولة لقطاع التعليم الرسمي. لا أريد القول ان في التعليم الرسمي فساد، ولكن هناك شيء غير طبيعي لا بالأعداد ولا بالنتائج التربوية".      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع