احتفال بيوم الأبجدية في بيت المحامي وكلمات اكدت انها من اهم ابتكارت. | احتفلت نقابة المحامين في بيروت في قاعة المحاضرات الكبرى في "بيت المحامي" ب "يوم الابجدية" برعاية وزير التربية والتعليم العالي الياس ابو صعب وحضوره ووزير الثقافة ريمون عريجي، النائب غسان مخيبر ممثلا رئيس "تكتل التغيير والاصلاح" النائب العماد ميشال عون، رئيس لجنة إحياء "يوم الابجدية" النائب نعمة الله ابي نصر، نقيب المحامين انطونيو الهاشم، ممثلين للقيادة العسكرية والأمنية، نقباء محامين وسابقون واعضاء مجلسي النقابة الحاليين والسابقين، المستشار الاعلامي لرئاسة الجمهورية رفيق شلالا وحشد من الحقوقين والمحامين والجامعيين واعضاء اللجنة. بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني عزفة فرقة موسيقى قوى الامن الداخلي، فكلمة تقديم للمحامي وليد ابو ديه، ثم ألقى النقيب الهاشم كلمة قال: "رب سائل لماذا تحتفل نقابة المحامين بعيد الأبجدية.فلا هي كلية آداب ولا هي مركز لغوي أو ناد ثقافي. ويحكم، وهل تنفصل الشرائع عن حروفها؟ألم ينزل الوحي على موسى حروفا من نار تنطق بشريعة الله في العالم القديم؟ وهل بغير اللغة كتبت شرائع أثينا وروما؟ وأي تكريم للغة أعظم من أن يقال إن العربية هي لغة أهل الجنة؟ نعم نحن معنيون بأبجدية الفينيقيين وعطاءاتهم الحضارية". وأضاف: "بالأبجدية نصوا القوانين وبنوا نظاما ديموقراطيا هو أشبه بالنظام الإتحادي حيث كانت لكل مدينة حكومة خاصة يترأسها ملك مقيد بسلطة مجلسين: مجلس تمثيلي ومجلس الإشراف.كيف كان لبيروت ان تصبح في عهد الرومان أما للشرائع ومرضعة للقوانين لو لم تكن تضم مدرسة الحقوق وما يحيط بها من علوم وآداب ازدهر تدريسها". وتابع: "إن نقابة المحامين في بيروت تحيي جهود الوزراء والنواب والمدراء ورؤساء البلديات الذين ابتكروا هذه المناسبة ليذكروا حاضرنا بمجد ماضينا، وهي على استعداد للتجاوب مع أي مبادرة تنفض الغبار عن تراثنا العظيم وأعظم ما فيه أبجدية جبيل التي بفضلها تواصل الفينيقيون مع شعوب العالم القديم فصار المتوسط بحيرة فينيقية على حد تعبير المفكر الكبير سعيد عقل. ومن المتوسط انطلق أجدادنا إلى أصقاع الدنيا فتركوا آثارهم في البرازيل وتواصلوا مع بلاد الهند والإمبراطوريات الفارسية والصينية، وصنعوا بذلك أول عولمة في تاريخ الإنسانية. أبجدية جبيل كتبت بالحبر وانتشرت في العالم وتوالدت منها أبجديات الحضارات السامية من عبرانية وسريانية وأبجديات الحضارات الغربية من يونانية ولاتينية. بالأبجدية كتب المشرعون الكبار في أثينا وروما وبيروت الدساتير والقوانين التي لا يزال بعضها ساري المفعول. بالأبجدية تربع فوق عرش القوانين كبار من هذه الأرض ليس أقلهم بابنيانوس والبيانوس ويوليوس بولس الذي نقل عنه جوستينيان معظم دستوره الفقهي. بعد هذا كله أتسأل نقابة المحامين لماذا تحتفل بالأبجدية؟". واردف: "إننا نرى في هذا العيد تكريما لكل عطاء فكري وعودة إلى الأصول الحضارية الجامعة والمتجاوزة لكل انقسامات، أبجديتنا كانت أشرف وسائل التواصل بين أجدادنا والعالم وكم نحن بحاجة إلى استنباط أبجدية التواصل بين اللبنانيين من جديد. كم نحن بحاجة إلى إعادة الإعتبار الى المبدعين في بلادنا، ابداعهم بطاقة عبور الى حلبة التنافس الحضاري بين الأمم. لقد أدرك سعادة النائب نعمة الله ابي نصر أهمية تحديد موعد سنوي نتذكر فيه أننا أحفاد صانعي الحرف، أولئك الذين يسميهم سعيد عقل " معلمو معلمي العالم " أنه قرار بالغ الأهمية حوله المجلس النيابي إلى قانون ليضيف به إلى حاضرنا رمزا من رموز تاريخنا وهويتنا الحضارية. فالشكر لمن صاغ هذا القانون ولمن شرعه وللجنة التي تتولى متابعة تنفيذه. واسمحوا لي ان اعتبر نقابة المحامين شريكا لكم في هذا الإنجاز الوطني". وختم: "أبجديتنا رفعت اسم بلادنا عاليا في التاريخ فلنكن على قدر المسؤولية التي يحملنا أياها تراثنا العظيم ولنجعل من لبنان منارة للعلوم والآداب والقوانين فشعبنا غني بطاقاته الفكرية وعقول أبنائنا تشع إبداعا في بلدان الإنتشار. فقط ليكن إيماننا بلبنان كبيرا بحجم تاريخه الكبير " وبعد فليسع الأبطال ميدان". وألقى الوزير بو صعب كلمة، قال: "الابجدية الفينقية اهم ابتكارات التواصل في تاريخ البشرية، ابتكرها الاجداد على هذا الساحل ومارسوا اقتصاد المعرفة فبادلوها مع شعوب العالم بالذهب والبضائع المختلفة ونشروها على ساحل المتوسط ومنه الى العالم. في يوم الابجدية نفتقر الى التواصل حول قضايانا المحورية، وكأننا في حال غربة عن تاريخنا، فهل نستفيق ونتصالح مع انفسنا لننفذ وطن الابجدية قبل ان تصيبنا لعنة التاريخ. أضاف: "الأبجدية عملية ديناميكية متحركة ومتطورة باستمرار لكي تلبي حاجة الناس في كل لغة ومنطقة وقد لاحظنا وسجلنا باهتمام قرار المجموعة الفرنكوفونية بترشيق اللغة الفرنسية وتسهيل استعمالها لتحافظ على انتشارها. ان اللغة العربية تحتاج الى مؤسسة ترعى تطويرها وترشيقها لتلبي حاجات التواصل وعصر الانترنت، فلا تبقى مقيدة بقواعد ثقيلة تجعل المتعلمين يبتعدون عنها وينفرون منها. لقد اعطينا توجيهاتها الى لجنة تطوير المناهج التربوية في المركز التربوي للبحوث والانماء، للعمل على اللغة العربية بكل جرأة وابتكار من اجل تسهيلها وتبسيط قواعدها وجعلها اكثر جاذبية وقبولا في مجتمعها". وتابع: "اننا نرى من المفيد جدا للبنان ان يكون عيد الابجدية عيدا وطنيا نحتفل فيه في الداخل والخارج مع بعثاتنا الديبلوماسية ومغتربينا في دول الانتشار لنشر صورة حضارية جميلة عن وطننا في العالم. في ابجدية المواطنة يتوجب علينا ان نتواضع ونتواصل اكثر من اجل مصلحة اجيالنا على قاعدة الشراكة في التاريخ والحاضر والمستقبل. في ابجدية الازمات علينا ان نواجه الارهاب صفا واحدا وان نتعظ من دماء شهداء الجيش في خطوط المواجهة مع قوى الظلام والتذابح وتدمير الحضارة والتاريخ. انها لحظة للتأمل والوعي والتواصل، ولحظة لتقويم الحال التي نغرق فيها، ونحاول الخروج منها بأقل الاضرار الممكنة". وقال: "الدول التي تملك تاريخا او ثقافة وحضارة تبني لنفسها صروحا ومتاحف لتستضيف فيها تحفا واعمالا اثرية من حضارات العالم، ونحن نرى آثارنا منتشرة في متاحف العالم، فيما ندمر ونهمل ما بقي لدينا". وشكر "الاستاذ نعمة الله ابي نصر رئيس لجنة إحياء يوم الابجدية وممثلي اليونيسكو ورؤساء البلديات ومعالي الزملاء الوزراء والنقباء على الاهتمام بهذا اليوم المجيد". والقى الوزير عريجي كلمة قال فيها: "مناسبات كثيرة خلال السنتين الماضيتين في وزارة الثقافة أملت علي القاء كلمات على غير منبر. لكن الكلام في نقابة المحامين له عندي وقع مختلف، فأنا في رحاب عائلتي الأحب. حول الحرف نلتقي اليوم، تجمعنا في عيده، ابجدية التواصل، فكرا، وامنيات وطنية واجتماعية وتوقا انسانيا ثقافيا. أحيي، في هذه المناسبة، لجنة احياء يوم الابجدية والنائب نعمة الله ابي نصر الذي كان له الفضل الاكبر في إقرار هذا العيد والقاء الضوء عليه. احتفالنا اليوم، ليس من باب الشوفينية الضيقة والتباهي السطحي او لمتعة النوم على حرير أمجاد التاريخ، لكنها مناسبة لاستعادة وعينا لقيمة السابقين في غابر التاريخ، وللمسؤوليات الحضارية - الاجتماعية المطلوب ان نضطلع باعبائها اليوم للخروج من شرانق ازماتنا والدوران العبثي في حلقاتنا المفرغة". اضاف: "ليس مستغربا أن نقيم في لبنان عيدا للاحتفال "بأم الابجديات" التي انطلقت ذات حقبة قبل آلاف السنين، من جبيل عراقة التاريخ على شواطئنا الى العالم. يقول المؤرخ اليوناني ابو التاريخ هيرودوت Herodote: "الفينيقيون هؤلاء، ادخلوا الى اليونان معارف كثيرة بينها حروف الابجدية من جبيل". وفي كتابه المرجعي يذكر المؤرخ فيليب حتي: "إن اكتشاف الحرف لأعظم نعمة اسبغها الفينيقيون على الحضارة الانسانية ونشر الابجدية في العالم القديم..." وعلى مقربة من هنا، في متحفنا الوطني، يتوسد ناووس احيرام الذي اكتشف في المدافن الملكية في جبيل عام 1922، توشـمـه أقدم نقوش بتلك الابجدية، تعود للقرن العاشر ق.م. ناووس أحيرام إرث هائل الاهمية لكونه اول نص مكتشف يتضمن مجموعة شبه متكاملة للأبجدية الفينيقية. غني عن التذكير ان الابجدية الفينيقية، دونتها الاونيسكو عام 2005، في "سجل ذاكرة العالم". وتابع: "مسار الحرف استمر عبر الاحقاب والتحولات التاريخية في لبنان وكأن قدره نشر المعرفة على ضفة هذا المتوسط والأبعد. من الماضي، نذكر مطبعة قزحيا، الاولى في هذا الشرق، في طباعة الكتاب وتعميم المعارف. ولا ننسى مدرسة عين ورقة التي خرجت كبار أعلام ادبنا والفكر والثقافة. وفي كتب التاريخ الكثير عن اسهامات رجالنا النهضويين، الذين حموا اللغة العربية من أخطار التتريك وطمس لغة الضاد، وتركوا لنا وللعالم العربي والأبعد آثارا هائلة في مناحي الثقافة. أما النهضة الكبرى في لبنان ومصر، فقامات اللبنانيين، أكثر من ان تحصى، اسهمت، في قيامتها ورفد ركائزها في مجالات المعرفة، بين ادب وفكر وسياسة". وسأل: "هل نسينا الدور الذي اضطلع به مفكرونا في ارساء مفاهيم القومية العربية، وبعدها، في الانخراط الفكري والعملي النضالي، في حروب الدفاع عن الحق الفلسطيني، وصولا الى احتضان المقاومة الوطنية التي حررت الجنوب من الاحتلال الاسرائيلي؟ الكلام على الابجدية في عيدها اليوم، هو احتفال بتواصل الأبجديات وعبرها بعولمة قضايا ومصائر وهموم شعوب كوكب الارض والانسان. ولى زمن قوقعات البشر في الجزر الجغرافية. نحن على مشارف "الحدود الجديدة" كما وصفها الرئيس كنيدي في ستنيات القرن الماضي عبر ارتياد الانسان مجرات في سحيق هذا الكون، بحثا عن حياة اخرى وكائنات وحضارات. اوليس أحرى بنا ان نحل ازماتنا على الارض، وقضايانا الكبرى الوجودية، في الحرية والعدالة وكرامة العيش؟". واردف: "نسوق هذا الكلام، ونحن نحتفل بأمجاد الزمن الغابر، فيما نعيش اليوم مرحلة شائكة، يهتز فيها كياننا اللبناني جراء الازمات الدستورية - السياسية - الاجتماعية التي نتقاعس جميعا عن واجب ابتداع حلول وطنية لها؟!!! لقد اضطلعت نقابة المحامين في لبنان، عبر سنوات طويلة، بدور هام في حياتنا الوطنية. من هنا، طلع رؤساء جمهورية ومجالس نيابية وحكومية ووزراء، ونواب أمة وقادة احزاب ورأي وزعامات شعبية وحقوقيون كبار، كان لهم تاريخ وصفحات مجيدة في مسار الجمهورية... رجال هذه النقابة، حماة الحريات، المؤتمنون على القانون وسيادة العدالة بين الناس. بحس المسؤولية، نحن مدعوون جميعا الى ورشة اصلاح وطني شامل، يعيد انتظام الحياة السياسية ويوفر أبسط حقوق المواطن بحياة كريمة ويعيد الى الوطن أمنا سياسيا واقتصاديا وانسانيا واجتماعيا، افتقدناه مع الأسف في المرحلة الاخيرة. في فهمي واقتناعي لممارسة الشأن السياسي ولكي تتحقق هذه الاهداف، ثمة مسلمات يقتضي دائما العودة اليها ومسؤوليات وسلوكيات على الاحزاب والجماعات السياسية الاضطلاع بها، من جهة، ومن جهة ثانية، على كل من يتولى الشأن العام السياسي أن يضعها في سلم اهتماماته. اما الجماعات السياسية والاحزاب، فمن أولى واجباتها ان تخدم الوطن والانسان وليس الايديولوجيا على حساب الوطن ومصير مكوناته. وأما من يتولى الشأن العام السياسي "فعليه أن يعمل بهدي مسلمتين: خدمة الخير العام عبر تجاوز الانانيات الشخصية والمصالح أولا. وحماية حقوق الانسان وكرامته من جهة أخرى." وختم: "في عيد الابجدية، نحتفل بتاريخ مجيد بناه رجال اطلقوا من شواطئنا والمرافئ، مشاعل حضارة للانسانية. نتطلع الى مستقبل نشيده بالعقل والوعي، والارادة والعلم وحاجات الضرورة والسياسة الرشيدة، بما يليق بالتاريخ وبأحلام الغد". وألقى النائب ابي نصر كلمة قال: "لو قدر لأحيرام ملك جبيل أن يتواصل معنا، لقلنا له:إن أحرف ناووسك التي نشرها قدموس في العالم، أنبتت حضارات عظيمة، قم لنحتفل معا بيوم الأبجدية التي أخرجها العقل الكنعاني الفينيقي اللبناني حروفا، ونشرها أبناء صور فكرا وعلوما وحسابا وأدبا، وأبناء بيروت شرعة حق وحياة.أما أنت يا حيرام ملك صور، سيدة البحار وحاضرة فينيقيا، لقد فقت سليمان الحكيم حكمة وذكاء وعطاء، ورغم أنك بنيت له الهيكل والقصر والسفن، فإن أحفاده يغتصبون اليوم الأرض المقدسة وجزءا من مملكتك، ولا يقيمون لحقوق الإنسان وزنا.أيها الملكان العظيمان، أين منكم أحفادكم؟! أدعوكم لنحتفل معا بمجد أنتم صانعوه،أدعوكم وحاضرنا يخجل من ماضيكم، نهرب اليوم من حاضر متعثر، إلى ماض غني بالأمجاد.لبنانكم بحر الجمال والخير، نبت الأرجوان على شواطئه، وأبحرت مراكبكم في عبابه، محملة بالخمور والحرير، وعادت بالعاج والذهب والتوابل". وتابع: "لبناننا بحر حولناه إلى مستنقع نصب فيه مجارير مياهنا الملوثة، بعد أن شوهنا شواطئه وتعدينا عليها. لبنانكم شجر الأرز، صنعتم منه سفنا وبنيتم قصورا وهياكل. لبناننا الجبل المقدس، جبل الثلج الأبيض والشجر الأخضر، دمرته المقالع والمـرامل والكسارات، وزرعناه نفايات عجزنا عن معالجتها. لبنانكم نظام لا مركزي، في مدن شكلت ممالك مستقلة، تتنافس في التجارة، وتتحالف مع بعضها لردع الأخطار الخارجية. لبناننا دولة عاجزة، تتناحر طوائفها، وترهن مصيرها للخارج، وتجذب إليها الأخطار. لبنانكم ملوك عظماء، قادوا شعبهم إلى النجاح، ونشروا في العالم مستعمراتهم، وبنوا ممالك كتب عنها التاريخ. لبناننا اليوم غارق في أزمات نظامه، فراغ رئاسي، مجالس نيابية تمدد لنفسها ولا تقيم للشعب وزنا". اضاف: "فينيقيا اتحاد اقتصادي ربط صور وجبيل وصيدا وأرواد، وجعل من طرابلس عاصمة لازدهاره، ومنها انطلقت أول عولمة عرفها تاريخ الإنسانية. لبناننا فشل اقتصادي، فساد يعم إدارات الدولة، بطالة وفقر وتهجير وهجرة، وديون تثقل كاهل الإنسان منذ ولادته. أيها الملكان العظيمان، على رغم كل هذه المآسي التي تمر بها بلادنا. وعلى رغم هذه اللوحة السوداء التي رسمتها والتي تعبر عن واقع الحال، نحتفل اليوم في لبنان بيوم الأبجدية للسنة الرابعة على التوالي، إنه تحية تكريم لحضارات هذا المشرق التي يغتالها التطرف، إنه رسالة مزدوجة نوجهها من خلال نقابة محامي بيروت إلى العالم أجمع، إلى جميع حملة المطارق التي لا ترحم بشرا وحجرا". واردف:"إلى أبناء العراق، وحلب، وتدمر، والموصل الذين هز المخربون أسس حضاراتهم الأولى، إنه رسالة إلى الدول التي دعمت شياطين التكفير والتطرف والإرهاب، قبل أن يرتد عليها. إنه رسالة إلى الدول القادرة على تجفيف منابع الإرهاب وضربه واقتلاعه من جذوره الفكرية قبل فوات الأوان، وقبل أن يبتلعها ومجتمعاتها؛ فيغير وجه الحضارة الإنسانية لقرون طويلة.إنه رسالة حوار ومحبة وانفتاح، بوجه التقوقع والانكماش والانعزال والتعصب. بالسيف والمطرقة والنار يقطعون الرؤوس، يحطمون المنحوتات، ويحرقون الكتب والبشر.أما نحن بالحرف والقلم والحبر والإزميل، نكتب أبجدية السلام والتواصل". وتابع: "هكذا، وبينما برابرة العصر يحرقون الكتب، ويحطمون الروائع المنحوتة، ساعين إلى محو أثر أهم الحضارات، مدعين زورا أنهم ينفذون إرادة الله ووصاياه على الأرض، نحتفل نحن، في لبنان وفي نقابة المحامين، بعيد الأبجدية، عيدا نمجد فيه الله، مبدع الكون، ونكرم الإنسان اللبناني المبدع الخلاق. عيد الأبجدية هذا العام كما في كل عام، هو صرخة الإيمان في وجه التكفير. صرخة الحضارة في وجه الهمجية، صرخة العلم في وجه الجهل، وصرخة الحق في وجه الباطل. إنه صرخة المحامين، قادة الفكر، في وجه الإرهاب". وختم: "أشكرك سعادة النقيب أنطونيو الهاشم على هذه الاستضافة، والشكر كل الشكر، لذاك الكنعاني الفينيقي الجبيلي اللبناني، الذي قام منذ القرن الثالث عشر قبل الميلاد، من على شطآن مدينته، بتحليل نبرات الصوت ومركباته، فرسمها وجسدها رموزا سميت "حروف الأبجدية" فأرسى بذلك مداميك الحضارات في العالم أجمع". وتحدث الامين العام لمؤسسة التراث اللبناني الدكتور انطوان خوري حرب عن "أهمية الثروة الحضارية التي يتمتع بها لبنان وعن قدموس الذي كرم في المكسيك حيث يوجد له تمثال اضافة الى 135 الف طابع يحمل اسم الحروف الأبجدية". وعرض صورا عن "اكبر متحفين في العالم في روما والكونغرس الاميركي حيث يوجد تمثال له في كل منهما يعبر عن حضارة لبنان". وتلاه رئيس بلدية صور حسن دوبق بكلمة قال: "هي الابجدية منذ كان لبنان، ترسمها منائر وحضارات، تكوكبها افاقا من الابداعات وتنسجها من طموحاتنا اساطير تعبر حدود الزمان فكان المجد وكان التاريخ وكان لبنان. وأضاف: "هنا في جبيل ولدت الابجدية جسرا للتواصل، تلقفته صور ونشره قدموسها واخوانه على مساحة العالم القديم وعبر به حدود المكان والزمان وحيثنا حط رحاله كان المعلم، لقب استحقه عن جدارة وخلد اسم مدينته صور ووطنه لبنان على مر الزمان وتشارك مع اشقائه الجبيليين وسام نشر الحرف والكلمة ورسالة المعرفة التي، ومن دون أدنى شك، نقلت الجنس البشري من حال الى حال وأوصلت مستوى التواصل بين الشعوب الى مرحلة سامية ساهمت في نقلة نوعية على جميع المستويات ما زلنا ننعم بخيرها حتى يومنا هذا". وقال رئيس بلدية جبيل زياد حواط: "أتيت من جبيل عاصمة السباحة العربية للعام 2016 احمل اليكم اناشيد الحب والسلام. اتيت من جبيل التي هدت الانسانية لغة التواصل لغة الحوار بين الشعوب من خلال الابجدية، هذه الابجدية الاعجوبة التي فيها الصلاة والعبادة، فيها الشعور والحب، فيها السلم والحرب والخصام". وختم: "كم يعز علي ان يمر العيد والوطن ينزف شغورا في الرئاسة الاولى وحكومة شبه مشلولة ومجلس نواب غائب عن السمع وشوارعنا تملأها النفايات فأين هي حقوق الانسان"؟

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع