حرب: نفكّك شبكة إنترنت عملاقة متصلة بإسرائيل | أمس، كان دور وزير الاتصالات بطرس حرب ليضع أمام اللبنانيين دلائل إضافية على تحلل الدولة وانتشار الفساد فيها. وبعد أن كانت أخبار شبكة الانترنت غير الشرعية، التي تم الكشف عنها في اجتماع لجنة الاتصالات النيابية، تأخذ حيزاً شبه يومي في مختلف وسائل الإعلام، وضع حرب النقاط على الحروف، في أول تصريح رسمي يتناول آخر الفضائح اللبنانية. نعم الانهيار حاصل، لكن ذلك لا يشكل تبريراً للخروقات الاقتصادية والمالية والسياسية والأمنية التي يشهدها البلد. إذ يفترض أن في البلد مؤسسات لا تزال تعمل. ويفترض أن في لبنان معابر شرعية وجمارك وقوى أمنية وجيش ورقابة وقضاء، وبالتالي، أن تمر معدات بالأطنان بغفلة من كل هؤلاء، فيبدو أشبه بضرب من الخيال.. الذي لم يكن ليحصل حتى في عزّ الحرب الأهلية. وإذا تحدث وزير الاتصالات حرب، في مؤتمره الصحافي الذي عقد أمس في مكتبه في الوزارة، عن المغامرين في السرقة والنهب وابتزاز الناس في حياتهم ومستقبلهم وأمنهم، فهؤلاء لا يمكن أن يكونوا خارج منظومة الدولة ومؤسساتها. «المجرمون الذين قرروا أن يبنوا وزارة اتصالات موازية، مستعينين بمعدات إسرائيلية»، على ما قال حرب، هم لا شك طرف الخيط فقط، فيما التحقيقات لا يجب أن تكرر خطأ العام 2009، حيث كانت الأحكام مخففة، ولم تطل من يدعم أصحاب شبكة الانترنت غير الشرعية التي اكتشفت في الباروك. وهي أحكام لم تردع أصحابها فحسب، لا بل شجعتهم على استكمال أعمالهم كما لو أن شيئاً لم يكن، فكانت النتيجة أن الشبكة صارت شبكات والمنطقة صارت مناطق. من تغاضى عن إدخال المعدات التقنية للشبكة مجرم، ومن نقل المعدات مجرم، ومن سمح بتركيبها مجرم ومن غض النظر عن تركيبها مجرم، ومن حمى أصحابها مجرم ومن لم يكتشفها بالرغم من عملها لسنوات وتوسعها في مختلف الأراضي اللبنانية مجرم. لذلك لم يعد مسموحاً التعامل مع القضية كما لو أنها رشوة قبضها موظف تسهيلاً لمعاملة. الفضيحة كبيرة، وهي قطعاً أهم من فضيحة بقاء البلد من دون رئيس، علماً أنه حتى عندما كان هنالك رئيس، كان قصره أحد زبائن الشبكة غير الشرعية، والأمر نفسه يسري على مجلس النواب! وقد وصف حرب الشبكة بأنها «واحدة من أخطر الاعتداءات على السيادة الوطنية وحقوق المواطنين وحق الدولة اللبنانية في ضبط حصرية مرافقها العامة، لأنها تمس الأمن الاقتصادي للدولة، والأمن القومي للبنان، وتمس أمن المعلومات الخاصة والشخصية للمواطنين». لذلك، أكد أنه «لن نقبل بأقل من تطبيق القانون في حق المرتكبين والمخالفين، وإنزال أشد العقوبات بهم، وبمن يحميهم». وإذ أكد حرب ما سبق أن كشفته «السفير» عن أن قدرة الشبكة تصل إلى 600 ألف خط دولي (40 جيغابيت في الثانية)، بما يعني ذلك من خسائر على الدولة تقدر بـ60 مليون دولار في السنة، إلا أن الخسائر المالية، على أهميتها، بدت جزءاً من الفضيحة، خصوصا أن حرب حسم النقاش في تأكيده على وجود خرق أمني كبير من قبل إسرائيل، وإن لم يتحدد حجمه بعد، إذ أعلن «أننا أمام حادث خطير جدا، بما يمثله من تهديد للأمن الوطني، لاسيما أن المعلومات المتوافرة تشير إلى ضلوع شركات إسرائيلية في تزويد محطات التهريب باحتياجاتها». مع التأكيد أن هذه المحطات تتولى تزويد مقرات ومراكز رسمية حساسة بخدمات الإنترنت، ومجاناً في غالب الأحيان، وهو ما يزيد الأمر خطورة. وإذ أشار حرب إلى أنه تمّت مصادرة أدوات الجريمة، معلناً الاستمرار في متابعة امتداداتها، إن وجدت، توقع رئيس هيئة «أوجيرو» عبد المنعم يوسف، في دردشة بعيد المؤتمر الصحافي، أن يتم اكتشاف المزيد من المعابر غير الشرعية مع تقدم التحقيقات. المنشآت التي اكتشفت حتى الآن في جرود الضنية، النجاص، فقرا، عيون السيمان والزعرور ضخمة جداً. وهي تتضمن صحونا لاقطة ومحطات أرضية وأنظمة اتصالات لاسلكية، والعديد من أنظمة المسارات الدولية، ومحطات للطاقة، وتحويل الطاقة البديلة وبطاريات، ومولدات كهربائية، ومنشآت مدنية، وأبراج معدنية شاهقة. لكن مع ذلك، لم يتم اكتشافها إلا مؤخراً، وبناءً على شكوى مقدمة من شركات توزيع الانترنت (ISP) في 25 كانون الثاني الماضي، أكدوا فيها أن هذه الشبكة بدأت تأخذ نسبة كبيرة من سوق الانترنت المحلي. وبالرغم من إشارة مصادر وزارة الاتصالات إلى أنها اكتشفت الموضوع، وتحقق فيه، منذ ما قبل الشكوى، وانتظرت إلى حين اكتمال الملف والتثبت من وقوع الجرم، بعد جمع الأدلة والقرائن والوقائع، لتقديمه إلى القضاء في 4 الحالي، إلا أن هذا الجهد، لا يلغي حقيقة أن اكتشاف الخرق، بغض النظر عمن اكتشفه، قد تأخر لسنوات. وبالرغم من أن الأهم الآن هو أن الشبكة قد أوقفت عن العمل، كما قال حرب، إلا أن ذلك لا يلغي وجود تقصير في اكتشاف شبكة، تشير المعطيات إلى أنها تعمل منذ نحو 7 سنوات بالحد الأدنى، خصوصا أن الشبكة غير الشرعية قد تمددت في كل شرايين البلد. وهو تقصير لا تتحمل الوزارة مسؤوليته وحيدة، إنما كل الأجهزة الأمنية التي يفترض أنها تملك من التقنيات ما يجعلها قادرة على تعقب أي خلل، من دون نسيان أن معدات الشبكة كانت تشق السحاب وأصحابها لم يجدوا ضرورة لإخفائها. وقد أوضح وزير الاتصالات أن المنشآت التي اكتشفت تشكل، تقنياً وعلمياً وعملانياً، معابر وبوابات دولية للإتصالات وللإنترنت ولنقل المعلومات (Telecom and Internet International Gateways)، متصلة بين بعضها البعض، بواسطة محطات توسط لاسلكية داخل لبنان، لتشكل حلقات متواصلة ومتماسكة، ومتصلة أيضا بمشغلين في دول أجنبية مجاورة، تقوم بدور الوسيط مع دول أجنبية أخرى». وقال حرب: «تقوم هذه البوابات بتمرير الاتصالات الدولية، وحركة معلومات الإنترنت ونقل المعلومات، من وإلى لبنان، عبر مسارات وأنظمة خارجة عن معرفة وعلم ومراقبة السلطات اللبنانية المعنية على اختلاف مهامها وأنواعها، منتهكة بذلك حق الحصرية العائد للدولة اللبنانية على المعابر والحدود اللبنانية، معرضة مضمون هذه الاتصالات والمعلومات المنقولة لمخاطر وقوعها في أياد عدوة للبنان أو لدى جهات راغبة في إلحاق الضرر بلبنان». وقال حرب إن الناظر إلى ضخامة المعدات المضبوطة، وحداثة تصنيعها، وقدراتها التقنية العالية، وتعقيدات خرائطها، وتعقيدات الشبكات اللاسلكية والسلكية العائدة لها، المحلية والدولية، ودقة المنشآت العائدة لها، ومصادر الطاقة البديلة المؤمنة لها (طاقة شمسية، أو طاقة هوائية)، يدرك أننا أمام مجموعات مقتدرة وعالية الإمكانيات، ويدرك أننا أمام منظومة معقدة ومتشابكة من الأشخاص والقدرات، ويدرك أننا أمام شبكة من المجرمين تهدف إلى إنشاء شبكات موازية، ورديفة لشبكة الدولة، بكل ما تعني الكلمة. وقال إن ما يدلل على قدرات هذه المنظمة الإجرامية، المترامية الاطراف، داخل لبنان ربما، وخارج لبنان حتما، هو ردة الفعل القاسية التي قامت بها لتعطيل شبكتنا الرسمية للإنترنت. إذ أننا، ومنذ تاريخ 26/02/2016 ولغاية اليوم، نواجه هجمة سيبرانية عنيفة تعطل يوميا ما يقارب /50/ جيغابيت بالثانية (أي /750٫000/ خط دولي من أصل /2٫300٫000/ خط من السعات الدولية الموضوعة في الخدمة». وختم حرب مؤتمره الصحافي بالقول: «يهمني الجزم أن وزارة الاتصالات لا يمكن أن تقبل بلفلفة هذا الملف أو بتغطية أحد».

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع