افتتاحية صحيفة " الشرق " لـ يوم السبت في 19 آذار 2016 | الشرق : حراك دولي لافت تجاه لبنان الاسبوع المقبل دعوات "لتسكين" الوضع الحكومي... وأخرى "لوصل ما انقطع" مع الخليج كتبت صحيفة "الشرق " تقول : كان من المفترض ان يحتفل اللبنانيون، مساء أمس، يبدأ تنفيذ قرار مجلس الوزراء رفع النفايات المتراكمة في الطرقات والشوارع منذ أيلول الماضي، الى المطامر التي قررت ضمن سقوف زمنية أعلاها أربع سنوات، وموزعة بين الناعمة والكوستا برافا وبرج حمود... وما أشارت إليه البدايات يشي بأن العملية بدأت بهدوء لافت، وبحراسة أمنية للآليات، خصوصاً في الكوستابرافا.. وبخطى خجولة، بانتظار ان يحظى الذين دأبوا على وضع العصي في الدواليب على ما يعتبرونه "ضمانات"؟! الأمر الذي دفع وزير الزراعة المكلف حل أزمة النفايات أكرم شهيب الى رفض تحديد ساعة الصفر..."؟! لم يشهد لبنان يوم أمس، أي حراك سياسي لافت على خط الاستحقاقات الضاغطة، وفي مقدمها، ملء الشغور في سدة رئاسة الجمهورية، الذي كان في صلب اهتمامات مجلس الأمن الدولي، وهو يناقش التقرير عن القرار 1701، حيث عبر عن قلقه العميق ازاء هذا الشغور الذي طال ودخل شهره الثاني والعشرين، والأزمة السياسية على حالها، ولم يسجل أي تطور يشي باحتمال انجاز هذا الاستحقاق في وقت قريب، وقد بدأت تداعياته السلبية تظهر في سائر المؤسسات، من مجلس النواب الموقوف عن العمل، الى الحكومة التي شهدت في جلسة أول من أمس، مبارزات كلامية تجاوزت الوصف، الى سائر المؤسسات... ولم تتوقف إلا بعدما عبر رئيس الحكومة تمام سلام عن غضبه، وهدّد برفع الجلسة، مع وعد بوضع بند "جهاز أمن الدولة" على جدول أعمال جلسة مجلس الوزراء المقبلة... تضارب المواقف الوزارية ومع هذا، وإذ تتجه الأنظار الى تداعيات "المقامرة الكردية" بعدما تفرد "أكراد سوريا" باعلان النظام الفدرالي، وقوبل برفض شبه تام عالمياً واقليميا وسورياً، فإن ما شهدته مفاوضات جنيف يوم أمس، بين الحكومة السورية والمعارضة، يوحي بتقدم إيجابي ما لا بد وان يترك انعكاساته الايجابية على الوضع العام في سوريا كما في لبنان الغارق في بحر أزمات، في السياسة والاقتصاد والاجتماع، بل والأمن ولقمة العيش والصحة. وقد كانت لافتة المواقف الوزارية المتباينة من مسائل عدة... من حبة القمح ولقمة عيش المواطن، التي يراها البعض "مسرطنة"ويراها آخرون سليمة... الى النفايات، ثم الى فضيحة الفضائح المتمثلة بـ"الانترنت غير الشرعي" والذي ثبت بالأدلة والبراهين أنه مخترق إسرائيلياً...". مون وموغريني في بيروت إلى ذلك، وفي ضوء التطورات الاقليمية اللافتة، لاسيما المتصل منها بالأزمة السورية وسحب روسياً جزءاً من قواتها من الميدان السوري، دفعاً لمسار جنيف التفاوضي وانعكاساته المحتملة على لبنان، والتي ستشكل محور بحث معمق بين المسؤولين اللبنانيين والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ورئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم ومجوعة البنك الاسلامي للتنمية احمد محمد علي المدني، الخميس المقبل كما ومع الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمن الاستراتيجي في الاتحاد الاوروبي فيدريكا موغريني، التي ستزور بيروت الاسبوع المقبل... أما زيارة بان كي مون، التي يعول عليها لبنان أهمية بالغة فقد نقل عن "أوساط سياسية مطلعة"، "ان المسؤولين اللبنانيين، وفي ظل الشغور الرئاسي وغياب رأس الدولة، سيعمدون الى تسليم بان كي مون خلال اجتماعهم به مذكرات تتضمن جملة مطالب متصلة بوجوب ان تأخذ التسويات للأزمة السورية في الاعتبار موقع لبنان وخصوصياته وعدم السماح بتعريض صيغته النموذجية لأي اهتزاز...". كاغ في عين التينة واشادة كتائبيه ببري وفي السياق، استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان، سيغريد كاغ بحضور المستشار الاعلامي علي حمدان، وعرض معها "الأوضاع في لبنان والمنطقة..." كما أطلعته على أجواء مجلس الأمن والأمم المتحدة... وكان الرئيس بري عرض "سبل تسريع انتخاب رئيس الجمهورية" مع وزير العمل سجعان قزي الذي زار عين التينة أمس، وقال بعد الزيارة: "زيارتنا للرئيس بري هي زيارة لحارس مشروع انتخاب رئاسة الجمهورية فهو الرئيس الذي لم يتأخر يوماً عن تحديد جلسة بعد جلسة على أمل حصول النصاب، وهو رئيس كتلة نيابية لم يعتذر أي نائب منها عن عدم حضور كل الجلسات لانتخاب الرئيس... وهو الذي يقوم بالاتصالات العربية والدولية واللبنانية من أجل تسهيل الانتخابات... وقد شكرته باسم رئيس الكتائب، على الجهود التي يبذلها...". "لقاء الجمهورية": خطر تقسيم سوريا من جانبه، وبعد ترؤسه اجتماع "لقاء الجمهورية" أمس، فقد اعتبر الرئيس ميشال سليمان "ان تقسيم سوريا سيكون خطراً عليها وعلى لبنان... و"ان لبنان سيكون الخاسر الأكبر... في حال بقي على قارعة الشغور من دون رئيس للجمهورية يضع نصب عينيه المصلحة اللبنانية ويعمل ما في وسعه لانقاذ لبنان من التداعيات او الانعكاسات السلبية الناتجة من لعبة الأمم...". وإذ طالب "اللقاء" بضرورة اعادة "اعلان بعبدا" فقد أكد أنه "من الملح الكشف عن الوجه الحقيقي للانترنت غير الشرعي في لبنان، إذ لا يجوز الحديث عن هذا الكم من الاختراق من دون وضع اليد على هذا الملف الخطير بجوانبه كافة...". لقاء عوني - قواتي ووسط استمرار المراوحة السلبية حول الاستحقاق الرئاسي، التي دفعت رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" (الجنرال السابق) النائب ميشال عون في خطابه الأخير الى اعادة طرح تقديم الانتخابات النيابية على الانتخابات الرئاسية... وفي انتظار عودة الرئيس سعد الحريري، سجلت زيارة قام بها عضو "التغيير والاصلاح" النائب ابراهيم كنعان الى معراب أمس، حيث التقى رئيس "القوات اللبنانية" سمير جعجع في حضور رئيس جهاز الاعلام والتواصل في "القوات" ملحم الرياشي... وعلى مدى ساعتين عرض المجتمعون، بحسب المكتب الاعلامي لجعجع، "التطورات في لبنان والمنطقة، لاسيما ملفي رئاسة الجمهورية والانتخابات البلدية المرتقبة...". وفي السياق، فقد أعربت "مصادر مراقبة" عن قلقها من امكان عدم اجراء الانتخابات البلدية والاختيارية، على رغم تأكيد وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق "انجاز التحضيرات الخاصة بالاستحقاق." معربة عن اعتقادها "ان بعض التطورات والأوضاع القائمة في غياب رئيس الجمهورية قد تستدعي إرجاء الانتخابات الى حين عودة الأمور الى طبيعتها...". صمت "حزب الله"... وفنيش يشرح "أمن الدولة" إلى ذلك، يعتصم "حزب الله" بالصمت ازاء التطورات الأخيرة في سوريا، لاسيما ما يتعلق بالقرار الروسي بالانسحاب التدريجي... حيث رفض وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية محمد فنيش التعليق على القرار الروسي... موضحاً ان "أي قرار من الحزب بالانسحاب من سوريا يحدد فقط في بيان رسمي صادر عن الحزب... وطالما لا بيان حتى الآن، فلا شيء تغير بالنسبة لـ"حزب الله"... وبالمناسبة، فمن المقرر ان يطل الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصر الله، مطلع الاسبوع المقبل، عبر "الميادين" في لقاء خاص متعدد العناوين الدولية والاقليمية والمحلية... أما في الشأن الداخلي والحكومي تحديداً، فقد رحب فنيش بقرار الرئيس سلام دعوة الوزراء وائل ابو فاعور، آلان حكيم وأكرم شهيب الى اجتماع في السراي الحكومي بعد غد الاثنين للبحث في "مسألة القمح الذي يحتوي على مواد مسرطنة". واعتبر ان "لا يجوز ان يكون هناك أي عائق أمام تفعيل عمل مجلس الوزراء"... أما بشأن ملف "أمن الدولة" الذي رحل الى الجلسة المقبلة فتمنى الوزير فنيش، التوصل الى حل دون أخذ الأمور الى منحى توتر طائفي ومذهبي..." موضحاً ان "المشكلة القائمة في جهاز أمن الدولة لها علاقة بممارسة الصلاحيات وفهم النصوص والعلاقة بين الرئيس ونائبه، وأدت الى شلل عمل الجهاز..."؟! درباس: سلام متمسك بصلاحياته وفي الاطار عينه، أعرب وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس عن حزنه "لكون السجالات الطائفية سائدة بطريقه غير مبررة..". وعن احتمال عودة الرئيس سلام الى التهديد بالاستقالة أشار درباس الى "أن الرئيس سلام متمسك بصلاحياته، وهو من يضع جدول الأعمال ويدير جلسات مجلس الوزراء، ونحن لا نستطيع ان نفرض عليه شيئاً في هذا الاطار... وهو وضع قضية مديرية أمن الدولة على جدول أعمال الجلسة المقبلة...". القصار: لإعادة وصل ما انقطع على صعيد آخر فقد طالب رئيس الهيئات الاقتصادية (الوزير السابق) عدنان القصار رئيس الحكومة بأن "يواصل مساعيه التي يقوم بها بالتنسيق مع رئيس مجلس النواب نبيه بري، والمسؤولين كافة، لاعادة وصل ما انقطع مع دول مجلس التعاون الخليجي، خصوصاً في ظل ارتفاع منسوب التوتر مع البلدان الخليجية التي لم تكن يوماً سوى السند والداعم الأكبر للبنان". وأكد القصار، بعد زيارته الرئيس سلام في السراي الحكومي على رأس وفد، "ضرورة مواصلة الجهود لانتخاب رئيس للجمهورية...".      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع