«طرابلس» يحمل «كأس لبنان» على حساب «النجمة» ويدخل التاريخ | «عاصمة الشمال» تواصل تحقيق الإنجازات الرياضية       أبى «فريق طرابلس» إلا أن يبقي كأس لبنان الـ43 بكرة القدم في الشمال، بتغلبه في المباراة النهائية على «فريق النجمة» (2 ـ 1)، الشوط الأول (صفر ـ صفر)، على «استاد الرئيس رفيق الحريري» في صيدا. بعدما سبق له أن خسر أمام «السلام» زغرتا (صفر ـ 1)، في نهائي الموسم الماضي على «استاد المدينة الرياضية». وجاء هذا اللقب، امتدادا للإنجازات الرياضية غير المسبوقة التي تحققها «عاصمة الشمال»، بعدما سبقه «نادي الزهراء» بإحراز لقب «بطولة لبنان» بالكرة الطائرة. استحق لاعبو «طرابلس» الفوز والظفر باللقب، لأنهم عرفوا منذ البداية ماذا يريدون وعلى ماذا يبحثون، وكثفوا حضورهم في منطقة الدفاع وراقبوا مفاتيح لعبة «النجمة» وحدّوا من تحركاتهم وألغوا خطورتهم، وكان جميع اللاعبين أبطالا وخصوصا الثلاثي الأجنبي الذي كان صمام أمان الفريق وبيضة قبانه، فكان المدافع إيمانويل مع القائد عبد الله طالب صخرة دفاعية لا يمكن اختراقها، حتى انهما جعلا الحارس عبده طافح من عداد المتفرجين لقلة الكرات التي وصلت إليه. ونجح دوغلاس في مساندة المدافعين مع زميله أحمد مغربي فقاما بدورهما الدفاعي على أكمل وجه، وسمحا للمهاجمين، وخصوصا لثاني هدافي الدوري هيلغبي الذي أقلق الدفاع النبيذي طيلة فترات المباراة بتحركاته المستمرة ونجح في هز الشباك بتسديدة بعيدة المدى من 35 مترا، اخترقت المقص الأيمن لمرمى الحارس تكتوك (58). وبعد الهدف، تراجع لاعبو «طرابلس» إلى الخطوط الخلفية وكثفوا وجودهم على حدود منطقة الجزاء واستماتوا وقطعوا كل الكرات القصيرة والطويلة التي لجأ إليها لاعبو «النجمة»، واعتمدوا في الوقت ذاته على الهجمات المرتدة التي أثمرت تسجيل الهدف الثاني عبر البديل وليد فتوح مستغلا خطأ قاتلا لقلب الدفاع الدولي قاسم الزين، مع العلم أن التغييرات التي قام بها المدرب القدير إسماعيل قرطام كانت لها اليد الطولى في المحافظة على النتيجة حتى نهاية المباراة. في المقابل، أبى مدرب «النجمة» الألماني ثيو بوكير إلا أن يودع الفريق باختراع جديد بتشكيلته الرئيسية والتي كانت ضعيفة لمواجهة الروح القتالية التي تميز بها لاعبو «طرابلس»، حتى أنه اخترع المراكز الجديدة لبعض اللاعبين، ما أفقد «النجمة» قوته في الوسط عندما أعاد الفلسطيني محمد قاسم إلى مركز الظهير الأيسر، كما أبقى على المدافع محمد حمود على مقاعد الاحتياط برغم حاجته للاعب قادر على مواكبة المهاجمين في الهجمات المرتدة، ولم يكن خالد تكه جي بحالته المعهودة والمؤثرة بسبب الرقابة اللصيقة التي تعرض لها. وحده الجناح الأيسر حسن المحمد كان في قمة ادائه ونجح في اختراق الدفاع الطرابلسي لأكثر من عشر مرات، إلا أن هذه التحركات لم تلق الرد من زملائه الذين افتقدوا الحس التهديفي على باب المرمى. وفي الدقائق الأخيرة، تخلى بوكير عن عناده وأشرك المهاجم محمود سبليني لزيادة الضغط الهجومي، وكان الأخير عند حسن الظن ونجح في تحريك الجبهة الهجومية وهدد المرمى بكرة خطرة صدها الحارس، قبل أن يسجل هدف تقليص الفارق بكرة رأسية مستغلا تمريرة تكه جي من الجهة اليسرى (90 + 4). & مثل «طرابلس»: عبده دافح، عبد الله طالب، أحمد مغربي، حمزة علي، غازي الحسين، سعد يوسف، مصطفى خولا، أحمد ياسين (خالد العلي)، إيمانويل، دوغلاس (محمد نحاس)، وهيلغبي (وليد فتوح). & مثل «النجمة»: احمد تكتوك، قاسم الزين، كلوديو معلوف، عباس عطوي، محمد شمص (محمود سبليني)، حسين منصور (محمد حمود)، خالد تكه جي، حسن المحمد، حمدي مبروك، محمد قاسم، وسي شيخ. & قاد المباراة طاقم حكام دولي قبرصي من ديمتري ماتياس وسيترو مايكل وانتبياس انتريو، إلى الرابع الدولي اللبناني محمد درويش. من المباراة ÷ حضر المباراة جمهور كبير قدر بنحو 7 آلاف متفرج وسط إجراءات أمنية مكثفة تقدمه رئيس «الاتحاد اللبناني لكرة القدم» المهندس هاشم حيدر الذي قدم الكأس إلى قائد «طرابلس» عبد الله طالب والميداليات للاعبين، وسط فرحة جنونية من اللاعبين الذين توجهوا مباشرة إلى الجمهور الطرابلسي الموجود على يمين المنصة الرئيسية. وقال حيدر بعد المباراة: الحمد لله كان موسما جيدا على المستويات كافة، وخصوصا الفنية منها وعودة الجمهور برغم الظروف الصعبة التي تمر بها الرياضة اللبنانية وكرة القدم تحديدا من عقبات ملاعب وحضور الجمهور في بداية الموسم، نبارك لمنطقة الشمال هذا اللقب الجديد وتحديدا مدينة طرابلس التي عانت الكثير في السنوات الماضية وتحتاج لمثل هذه الفرحة، على أمل أن تحذو بقية الأندية وتجتهد من أجل الظفر بالألقاب الرسمية. ÷ رئيس «نادي طرابلس» وليد قمر الدين: انه فخر كبير في إحراز أول لقب لمدينة طرابلس بكرة القدم وهذه الفرحة نقدمها لكل ابناء طرابلس، وأثبتنا أن طرابلس قادرة على أن تقدم أشياء أخرى جميلة غير الحروب التي مرت علينا في الفترة الأخيرة، كانت مباراة جيدة ومن الطبيعي أن يؤثر الشد العصبي على أداء اللاعبين، كما أن الطقس الحار لم يساعد على تقديم الأفضل، لعبنا مباراة مقفلة وحاولنا خطف هدف الفوز ونجحنا في الشوط الثاني، مبروك لكل من آمن بنادينا وشكرا لكل من دعمنا ويدعمنا للاستمرار في دوري الأضواء. ÷ مدير «نادي طرابلس» عماد طوروس: أهدي الفوز لمدينة طرابلس وأهنئ شعبها لنهضتها الرياضية، بقيادة دولة الرئيس نجيب ميقاتي. ÷ مدرب «طرابلس» الفلسطيني إسماعيل قرطام: الحمد لله على هذا الإنجاز، وشكرا لله وللاعبين والجمهور الرائع، وأهدي هذه الكأس الغالية لفلسطين وطرابلس ولكل مظلوم ومستضعف في هذا العالم الكبير، ولا أريد ان أنسى كل من شجعني ودعمني. ÷ مساعد مدرب طرابلس وارطان غازاريان: استحق طرابلس الفوز لأنه تعب وتحدى الظروف الصعبة ولعب اليوم (أمس) على أرض ملعب «النجمة» الذي لعب معظم مبارياته في صيدا، أشكر الجمهور الكبير الذي واكبنا، واللاعبين على الجهود التي بذلوها من أجل نصرة الفريق، ولرئيس النادي وليد قمر الدين على دعمه وسهره على راحة اللاعبين. ÷ مهاجم «طرابلس» أكرم مغربي: كنت أتمنى الفوز بلقب الكأس مع النجمة بعدما لعبت 13 سنة في صفوفه، ولكن الموسم الماضي أحرزت لقب الدوري مع النجمة واليوم (أمس) فزت بلقب الكأس مع «طرابلس»، لم أحتفل كثيرا بالفوز لأني أحترم جمهور النجمة الكبير. ÷ لاعب «طرابلس» سعد يوسف: مبروك لطرابلس وسنكون قدها وقدود في كأس الاتحاد الآسيوي، لقد اكتسبنا الخبرة هذا الموسم، هاردلك لفريق «النجمة». ÷ رفع جمهور «النجمة» قميصاً عملاقاً يحمل الرقم 10 شبيهاً بقميص قائد الفريق عباس عطوي. وهتف أكثر من مرة «يلا يلا يا عباس شد الهمة بدنا الكاس»، بعدما وجه الشتائم إلى «فريق طرابلس» قبل انطلاق المباراة فتوجه قائد الفريق عبد الله طالب نحوهم وصفق لهم. ÷ تبادل جمهور الفريقين الشتائم الطائفية والمذهبية معظم فترات الشوط الأول. ÷ بعد الهدف الثاني هتف جمهور النجمة «موسى .. موسى.. موسى».. وشتموا المدرب ثيو بوكير، وأمين سر النادي سعد الدين عيتاني. ÷ قبل نهاية المباراة توجه لاعب «طرابلس» مصطفى خولا باتجاه لاعبي «النجمة» وقام بحركة الذبح.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع