الصفاء يستمر في الصدارة والنجمة يتعثّر أمام الاجتماعي | حافَظ الصفاء على صدارة الدوري رغم تعادله أمام ضيفه فريق طرابلس (2-2)، وذلك في ختام المرحلة الثالثة لبطولة لبنان لكرة القدم، فيما سَقط النجمة في فخّ التعادل السلبي أمام الاجتماعي، وحقّق شباب الساحل الفوز الأوّل على حساب الشباب الغازية، بينما تلقّى فريق «النبي شيت» أوّل خسارة له في الدوري على يد الأنصار (1-2). في ختام المرحلة بقيَ الصفاء متصدّراً بـ7 نقاط، والعهد في المركز الثاني بـ 6 نقاط، متقدّماً بفارق الأهداف على الراسينغ الثالث والنبي شيت الرابع (أيضاً 6 نقاط)، فيما حلّ الاجتماعي خامساً بـ 5 نقاط، الأنصار سادساً بـ 4 نقاط (من مباراتين)، وشباب الساحل سابعاً بـ 4 نقاط، وطرابلس ثامناً بـ 3 نقاط، والنجمة تاسعاً بنقطتين (من مباراتين)، والشباب الغازية والسلام زغرتا في المركز العاشر متساويان (بالأهداف)، وبقيَ الحكمة قابع في المركز الأخير من دون نقاط. النجمة - الاجتماعي (0-0) سَقط النجمة في فخّ التعادل السلبي أمام مضيفه الاجتماعي طرابلس، وذلك في اللقاء الذي جمعهما بعد ظهر أمس على ملعب بلدية برج حمود أمام أكثر من 2500 متفرّج. ولكن قبل التفاصيل، لا بدّ من الإشارة إلى أنّ الفريق الشمالي أضاع الوقت بشكل فاضح، فمع كلّ إصابة لاعب في كرة مشتركة كان يبقى على أرض الملعب لفترة طويلة بانتظار دخول معالج الفريق أرضَ الملعب، وهذه الحالة تكرّرت أكثر من خمس مرّات في الشوط الأوّل ومثلها في الشوط الثاني، من دون أن يحرّك حكم الساحة محمد درويش ساكناً... فنّياً: لم يقدّم الفريق النبيذي، الذي غاب عنه قلبَا الدفاع، التونسي رضوان الفالحي والسوري صلاح شحرور، بالإضافة إلى حارس المرمى ربيع الكاخي بداعي الإصابة، المستوى المتوقّعَ منه، فبدا غالبية لاعبيه ضيوفَ شرف على المباراة وعابَهم الإمعان في المراوغة والأنانية، خصوصاً من الثنائي خالد تكه وجي وحسن المحمد، في حين حاولَ خط الوسط بقيادة عباس عطوي تموينَ المهاجمين إلّا أنّ تمريراته كانت تَفقد خطورتها أمام المرمى الشمالي المحصّن دفاعياً رغم محاولات المهاجم التشادي كارل ماكس التسجيلَ، لكنّه اصطدم بمراقبة دفاعية لصيقة باستثناء الكرة الصاروخية التي سَدّدها في الدقيقة 60 وعَطّلها الحارس النجماوي السابق نزيه أسعد بجدارة قبل اختراق شباكه، علماً أنّ الفريق النبيذي فرَض سيطرة كاملة على الشوط الثاني لكن من دون فعالية. على العموم، جاء اللقاء دون المستوى المطلوب، وخاض المدرّب الشمالي فادي العمري اللعبة من بدايتها وحتى صافرة النهاية بخطة دفاعية بَحتة مع اعتماده على المهاجمين الغاني دايفيد أوكوكو وفايز شمسين، إنّما من دون خطورة حقيقية على مرمى الحارس النجماوي أحمد تكتوك. الصفاء - طرابلس (2-2) خرجَ فريقا الصفاء وطرابلس من مباراتهما بعد ظهر أمس على ملعب رفيق الحريري في صيدا بالتعادل الإيجابي (2-2). وجاء اللقاء قمّةً في العطاء والمستوى الفنّي الرفيع للاعبِي الفريقَين الذين قدّموا كلّ ما عندهم على مدار التسعين دقيقة. وافتتح أبو بكر المل التسجيل لطرابلس في الدقيقة 20 بعدما وصلَته الكرة من مايكل هيليغبي فأرسَلها بيسراه قرب نقطة الجزاء بعيداً من متناول الحارس الصفاوي مهدي خليل. وأدركَ الصفاء التعادل في الدقيقة 26 بواسطة مهاجمه علاء البابا بكرة خادعة إلى يمين الحارس الشمالي سراج الصمد. وأعاد مهاجم طرابلس الغاني عبد العزيز يوسف في الدقيقة 44 فريقَه إلى المقدّمة بعدما تخطّى الدفاع الأصفر ولعب الكرة مباشرةً إلى يسار الحارس خليل. وفي الدقيقة 60 تلقّى علاء البابا الكرة «هدية» قيّمة من المدافع الطرابلسي الغاني إيمانويل أوفوري فلم يتردّد في إطلاقها بيسراه صاروخية إلى المقصّ الأيسر لمرمى الحارس سراج الصمد. وفي الدقيقة 95 كاد الفريق الشمالي أن يخطف الفوز إثر انفرادية للمهاجم الغاني مايكل هيليغبي أمام المرمى المشرّع له فسَدّد برعونة خارج الخشَبات الثلاث. الأنصار - النبي شيت (2-1) أوقفَ الأنصار انتصارات النبي شيت وأسقطَه على أرضه وبين جماهيره بنتيجة (1-2)، في المباراة التي جَمعتهما السبت الفائت. افتتح الأرجنتيني لوكاس غالان التسجيل في الدقيقة 44 من ضربة جزاء سَدّدها زاحفةً قوية ارتطمت بيدَي الحارس وحيد فتال قبل أن تخترق الزاوية اليسرى. وضغطَ الأنصار في الشوط الثاني وتمكّنَ من تعزيز تقدّمه في الدقيقة 64 عبر ربيع عطايا. وفي الدقيقة 89 أحرَز الغاني عيسى ياكوبو هدفَ حفظ ماء الوجه للنبي شيت إثرَ تمريرة رأسية من السوري خالد الصالح. الساحل - الغازية (1-0) حقّقَ شباب الساحل فوزَه الأوّل هذا الموسم بتخَطّيه مضيفَه الشباب الغازية في الوقت القاتل 1-0 السبت الفائت على ملعب كفرجوز في النبطية. سجّلَ المدافع جاد نور الدين الإصابة القاتلة في الدقيقة الأولى من الوقت بدلاً من الضائع برأسية في المقصّ الأيسر بعد ركنية نفّذَها الغاني دوغلاس نكروما. قالوا بعد المباراة • قائد النجمة عباس عطوي: « لم نقدّم المطلوب، وأرضية الملعب لم تساعدنا كفاية، وهذا ليس تبريراً، لكن ما حدث أنّنا خضنا المباراة ناقصة ولمدّة 60 دقيقة بدلاً من مباراة كاملة، حيث تَعمّد لاعبو الاجتماعي إضاعة الوقت بشكل مفضوح من دون أن يحرّك الحكم الرئيسي ساكناً. • قائد الاجتماعي محمود حبلص: « النتيجة مقبولة نظراً لخوضنا المباراة خارج أرضنا، واستطاع لاعبونا تنفيذَ خطّة المدرّب بحذافيرها، لكنّنا لم نوفّق في التسجيل. • قائد الصفاء نور منصور: « اللقاء كان جيّداً، والفريقان قدَّما مستوى لافتاً، واعتبر أنّ نتيجة التعادل عادلة، سيطرَ فريق طرابلس على الشوط الاوّل، فيما امتلكنا معظمَ الشوط الثاني، وكان بمقدورنا كسبُ النقاط الثلاث لولا التسرّع أمام المرمى الشمالي. • قائد طرابلس عبدالله طالب:» بالمجمل، اللقاء كان قوياً، وكنّا الأقرب إلى الفوز، لكنّ الحظ عانَدنا، خصوصاً في الثواني الأخيرة عندما أضاعَ مايكل هيليغبي فرصة العمر، حيث سَدّد في الخارج، في حين أنّ الحَكم حسين أبو يحيي حرَمنا من ضربة جزاء صحيحة بعدما أعيق مهاجمنا مصطفى القصعه داخل المنطقة من قبَل المدافع علي السعدي الدرجة الثانية في ختام المرحلة الثالثة لبطولة الدرجة الثانية، فاز الشبيبة المزرعة على الهلال حارة الناعمه (1-0)، وسقط هومنتمن أمام الإخاء الأهلي عاليه (1-2)، وتعادلَ الأمل معركه مع المبرّة (1-1)، وسَحق الإصلاح برج الشمالي الرياضة والأدب الطرابلسي (9-0). وكان التضامن صور حقّقَ فوزاً كبيراً على العمّال طرابلس (10-0)، والأهلي النبطية على الأهلي صيدا (4-0)، في افتتاح المرحلة.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع