مناقشة دراسة بعنوان "وقف الهجرة من الريف المسيحي في القبيات | عقد الصالون الثقافي جلسته الدورية في قاعة المونتي فيردي في بلدة القبيات لمناقشة الدراسة التي أعدها الدكتور جوزف عبدالله بعنوان "وقف الهجرة من الريف المسيحي و/أو إعادة إعماره بين الاستحالة طائفيا والإمكان وطنيا". حضر الجلسة الوزير السابق فوزي حبيش والنائب هادي حبيش والأب الكرملي ميشال عبود (مسؤول كاريتاس في عكار) وعدد من الآباء والمخاتير والفعاليات الثقافية والاجتماعية والطبية والتربوية. بداية عرض جوزف عبدالله دراسته، مؤكدا إن "غرض هذه الدراسة بالتحديد هو تحليل خطة وقف هجرة المسيحيين من الريف وإعادة إعماره (تثبيت المسيحيين في أرضهم) كما طرحها مؤتمر أرضي هويتي، فهل هي ناجعة في ما طرحته من حلول؟ أم هي عاجزة؟ وما الأسباب؟ وما هو البديل؟ وسأل هل يمكن لطائفة لوحدها أن تجد حلا لأزمة هجرة أبنائها من الريف، وخطة لإعادة إعمار الريف حيث يقطن، أو كان يقطن، أبناؤها أو يمتلكون الأرض؟ هل الحل الطائفي هنا ممكن أم مستحيل؟ وما البديل؟ وبتقدير الدراسة أن الحل الطائفي مستحيل، بينما الحل الممكن هو الحل الوطني العابر للطوائف". وتركزت دراسة عبدالله على مناقشة توصيات مؤتمر "أرضي هويتي" الذي عقدته الرابطة المارونية في 5 تموز 2014. وتوقف مطولا أمام مقترح إقامة "المنطقة الاقتصادية الحرة في البترون التي وافق عليها مجلس الوزراء مؤخرا. واقترحت الدراسة حلا يستند إلى تجربة الاتحاد الأوروبي عموما والنموذج الفرنسي خصوصا". واستعرض أهم "مواد قانون هذه المنطقة الاقتصادية وأخذ عليه الكثير من المآخذ، أهمها: عدم خضوع هيئة إدارة المنطقة الاقتصادية لرقابة كل من مجلس الخدمة المدنية والتفتيش المركزي (المادة 4)، حق الهيئة بالترخيص بعمل الأجانب دونما اي مسؤولية لوزارة العمل (المادة 8)، مصادرة الهيئة لصلاحيات جميع الإدارات العامة والمؤسسات العامة والبلديات فيما يتعلق بمنح التراخيص، ما يعني أن هذه المنطقة الاقتصادية "دولة ضمن الدولة" (المادة 9)؛ خصخصة صريحة لقطاعات الماء والكهرباء والاتصالات في نطاق عمل الهيئة (المادة 12)؛ إلغاء قواعد تحديد الأجور المعمول بها رسمياً وقاعدة عقد العمل الجماعي (المادة 28)؛ استثناء المنطقة الاقتصادية الحرة في البترون من أحكام الضمان الاجتماعي (المادة 31)؛ إعفاء مشاريع هذه المنطقة من الرسوم الجمركية ومن الضريبة على القيمة المضافة ورسم الاستيراد والتصدير... (المادة 32)؛ تشغيل 50% من العمال الأجانب (المادة 33)؛ إعفاء الأبنية والإنشاءات العقارية من رسوم الترخيص (المادة 35)؛ إعفاء من شروط وجود أشخاص لبنانيين في مجالس الإدارة (المادة 36)". واقترح عبدالله "برنامجا بديلا إذا لم تذهب القيادة المسيحية في هذا الاتجاه، ولعله من الأرجح أنها لن تفعل شأنها في ذلك شأن حيتان المال من باقي الطوائف". اضاف: "وفي هذه الحال، لا بد لكل راغب في المحافظة على أرضه، وفي العيش في ربوعها بكرامة وبشكل لائق، من أن يسعى لتغيير واقع الحال. يبدأ هذا السعي بالشعور بمسؤولية كل فرد عن مصيره وبمساهمته في صنع هذا المصير. ويكون السعي عموما: (1) بتحصيل المعرفة بمقتضيات التنمية الريفية كما هو معمول بها في البلدان المتقدمة (وهي كما عرضناه بإيجاز في ما سبق)؛ (2) تحويل هذه المعرفة، بالتعاون مع أهل الاختصاص، إلى برنامج عمل مطلبي؛ (3) نشر هذه المعرفة-البرنامج في وسطه الاجتماعي (من العائلة إلى الجيرة إلى القرية إلى القرى المجاورة...)؛ (4) الضغط على القيادات السياسية التي يؤيدها زعيم محلي (نائب) أو حزب أو تيار سياسي لتعبر عن مصالحه الفعلية في التنمية الزراعية والريفية، وتبني "برنامج العمل المطلبي"، ومحاسبتها عند الضرورة؛ (5) تشكيل مجموعة ضغط، لوبي، بين أنصار زعيمه المحلي (النائب) أو داخل حزبه غرضها الترويج في هذه الأوساط والضغط على الزعيم أو القيادة الحزبية لطرح "برنامج العمل المطلبي" في مؤسسات الدولة (مجلس النواب والحكومة)؛ (6) تشكيل لجان متابعة في كل قرية وبين مجموعة القرى التي تنتمي إلى إطار جغرافي متماسك". وتلا ذلك مداخلات ومناقشة استهلها الوزير السابق فوزي حبيش الذي أثنى على "نشاط الصالون الثقافي واقترح رفع الدراسة التي أعدها جوزف عبدالله والتي كانت محور النقاش إلى البطريرك". واعقبه النائب هادي حبيش الذي أبدى استعداده "لدعم تنفيذ الدراسات التنموية التي يعدها الصالون". وقدم الأب ميشال عبود مداخلة دافع فيها "مؤتمر أرضي هويتي وعن الشخصيات التي شاركت فيه"، ودعا إلى "القيام بخطوات عملية". وتحدث الخوري نسيم قسطون وعرض بدوره لبداية "الخطوات التي تقوم بها المرجعية الروحية كالمجالس الاقتصادية، مع موافقته على أهمية دور الدولة في التنمية". ورأى الدكتور إيلي الزريبي أن "التباكي على وضع مسيحي عكار في غير موضعه"، معتبرا "المؤتمرات المسيحية تغذية للتنافر الطائفي، وتصور الحل بالعمل لتوفير اللامركزية الإدارية وتوسيع صلاحيات البلديات". واقترح رئيس تعاونية القبيات طوني رعد "الشروع بورشة عمل للتفكير بكيفية التنمية وبالمشاريع المحلية"، داعيا إلى "إنشاء شركتين واحدة عقارية لتثبيت هوية الأرض وأخرى للاستيراد والتصدير".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع