توقيع كتاب "يوم التقى الجمعان" لزياد غنوي | احتفل في مجمع أمير المؤمنين في بلدة حولا بتوقيع كتاب "يوم التقى الجمعان" للكاتب زياد غنوي، والذي يتحدث عن وقائع فتح بوابة التحرير في بلدة حولا في 23 أيار عام 2000، برعاية عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب علي فياض، في حضور الإعلامي رفيق نصرالله وعدد من الفاعليات والشخصيات الأدبية والفنية والثقافية، وحشد من المهتمين. وألقى النائب فياض كلمة شدد فيها على أن "وطننا يحتاج إلى أن يلتقط أي فرصة تساعده على معالجة مشاكله الكثيرة التي يعانيها وخصوصا أننا كلبنانيين نعيش ظروفا صعبة على المستويات الاقتصادية والسياسية والأمنية"، وقال: "هناك بعض اللبنانيين يعتمدون سياسة البحث عن الذرائع للحؤول دون أن تكون الجمهورية الإسلامية في إيران إلى جانب الاقتصاد والأمن في لبنان، وإلى جانب الشعب اللبناني بكل مكوناته، علما أن إيران كانت دائما جاهزة ومستعدة على الدوام وهي لا تزال كذلك لأن تضع إمكاناتها في سبيل مؤازرة الشعب اللبناني على معالجة كل مشاكله وفي طليعتها المشاكل الاقتصادية والإنمائية بما فيها موضوع الكهرباء، فلذلك نحن كلبنانيين يجب أن نكون عقلاء وأن نتعامل بمسؤولية ونترفع في هذا الموضوع، ونتلقف هذه الفرصة الثمينة كي تكون إيران إلى جانبنا، ولكن هذا الأمر يحتاج إلى أن يفتح اللبنانيون الأبواب أمام هذا الموقف الإيراني الذي كان دائما جاهزا ولا يزال كذلك". بدوره، نبه الإعلامي نصرالله الى "ما يجري اليوم في المنطقة عبر إعداد المشاريع التي تستهدفنا والتي هي أكثر خطورة من الاحتلال نفسه، ومن خلال هذا الهوس الطائفي والمذهبي المتوحش الذي تعيشه المنطقة والذي يراد لنا أن نغرق وتغرق المقاومة فيه، وهذا ما يستدعي ضرورة فهم الآخر لمعنى المقاومة ووجودها ودورها عبر امتلاك مشروع ثقافة المقاومة القادرة على أن تضم كل القوى الحية حتى نستطيع أن نواجه ما هو معد له". وقال: "المقاومة كانت امتدادا لإطار وطني وقومي لشعبنا، وكنا في بلدة حولا جزءا من هذه الولادة، فعام 1948 قدمت حولا نموذجا بمعنى المقاومة والوجود، وهي، كما الكثير من قرانا في هذا الجنوب، امتلكت هذا التراكم النضالي والتي تجلى عام 1958، أيضا إلى بدايات الحرب الأهلية إلى كل المحطات التي كان لأبناء حولا موقع فيها استشهادا أو تضحيات، وجاءت المقاومة أخيرا حصيلة لهذا التراكم الذي يحتاج منا الى أن نطور أدواته في مشروع ثقافي تفاعلي، ليس فقط على مستوى امتلاك السلاح الرادع، وهو امتلاك حتمي وضروري لمواجهة العدوان، بل أيضا بامتلاك هذه الثقافة من أجل الحفاظ على المقاومة وحمايتها". وفي الختام، وقع غنوي كتابه.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع