لبنان يتّجه نحو "الخريف المخيف" | رسمت أوساط سياسية مطلعة في بيروت عبر "الراي" "صورة" تستند الى جملة معطيات تؤشر الى دخول الواقع اللبناني مرحلة "تحمية" تدريجية بملاقاة شهر الاستحقاقات في أيلول والأهمّ في الطريق الى "مهلة الإسقاط" التي حدّدتها 8 آذار بقيادة "حزب الله" نهاية السنة الحالية لحلٍّ وفق منطق "السلّة" التي بدا أن هذا الفريق وضع "كل بيْضه" فيها وصولاً الى إرساء خطوط دفاع حولها لا تُسقِط احتمالات "الهجوم" ولو اتخذ أشكالاً غير مباشرة. هو اذاً "الخريف المخيف" في لبنان الذي يتكئ على واقعٍ اقليمي يتجّه نحو مزيد من التطاحن في الأشهر المقبلة، إلا اذا حصلت "معجزة" في انفتاح سعودي - ايراني، لا يبدو في الأفق، يوفّر لـ "بلاد الأرز" مدْرجاً لـ "هبوط آمنٍ" للحلّ "الاضطراري" بما يجنّبها "كأس" الخيارات القصوى. وتلاحظ الأوساط المطّلعة أن لبنان الذي "استنزف" الجهود الفرنسية لحلّ أزمته، ولم يوفّر للزيارة الاستطلاعية لوزير الخارجية المصري سامح شكري مقوّمات بناء مبادرة "قابلة للحياة" سريعاً، يبدو وكأنه يستنفذ "المكابح" التي تقي حتى الساعة وضعه من الانزلاق الى "الحلول القسرية"، فيما تَظهر قوى "8 آذار" وكأنها تُمسك بـ "مفاتيح" الربط والحلّ انطلاقاً من تمسُّك "حزب الله" بترشيح العماد ميشال عون لرئاسة الجمهورية ووضعه "خريطة طريق" لمخرجٍ يقوم على تفاهُم كامل يشمل الرئاسة الاولى والحكومة الجديدة رئيساً وحصصاً وبياناً وزارياً وبعض التعيينات والنظام الداخلي لمجلس لوزراء وسواها من عناوين توفّر ضوابط لإدارة اللعبة في العهد الجديد. وتتوجّس هذه الأوساط من المناخ الذي أخذ يتبلور في اليومين الماضييْن وسط تلويح أطراف بخيارات الشارع وإبداء آخرين خشية من "شيء أمني" يلوح في الأفق، ما يشي بأن لبنان مقبل على مرحلة جديدة في لعبة "عضّ الأصابع" بين فريقيْ "8 و 14 آذار" وما يمثّلان من امتداد لقوى النفوذ في المنطقة. وفي هذا السياق توقفت الأوساط عيْنها عند نقطتين: - الأولى رفْع العماد عون "بطاقة" التهديد بخيارات من مثل الاعتكاف الى الخروج من الحكومة الى اللجوء إلى الشارع مجدداً على خلفية ما اعتبره فريقه "مسرحية" شهدتها جلسة مجلس الوزراء اول من امس ومهّدت للتمديد للأمين العام للمجلس الاعلى للدفاع اللواء محمد خير في خطوة اعتُبرت "بروفة" للتمديد الأهمّ الذي يعترض عليه عون لقائد الجيش العماد جان قهوجي الذي تنتهي خدمته في 30 أيلول المقبل. وتعرب هذه الأوساط عن خشيتها من ان يكون التمديد بمثابة "فتيل" سيُستخدم لزيادة الضغط على الواقع الحكومي توطئةً للإمعان في حشْر لبنان في "عنق الزجاجة المؤسساتي" في سياق لعبة "مَن يصرخ أولا" في ما خص شروط الحلّ الرئاسي، داعية في هذا الإطار الى رصْد المدى الذي سيبلغه عون في ردّ فعله واذا كان سيتجرأ على المس بالحكومة وتعريضها لهزّة كبيرة من مثل الاستقالة لأن ذلك سيعني بالتأكيد ان ثمة قراراً اقليمياً يغطي مثل هذه "النقلة" على "رقعة الشطرنج" اللبنانية المفتوحة على بقعة النار في المنطقة. كما توقفت الأوساط عيْنها عند التلويح بتحريك الشارع على ان يُتوّج ذلك بتظاهرة كبيرة متجددة في ذكرى 13 تشرين الأول 1990 (إطاحة عون من قصر بعبدا الذي كان دخله رئيساً لحكومة عسكرية انتقالية في 1988) ينظّمها عون في اتجاه القصر الشاغر في بعبدا تحت عنوان مشترك هو الرئاسة وقانون الانتخاب، مع التلويح ايضاً بخيار "العصيان المدني". وكل ذلك يعني ان عون، الذي يتعاطى معه الخارج العربي والدولي على انه "مرشح الاشتباك" الاقليمي والداخلي، قد يخرج من زاوية انتظار موافقة الرئيس سعد الحريري على انتخابه رغم كل التلميحات الى ان الأمر قيد البحث داخل "تيار المستقبل"، وأنه قد يلعب "اوراق الاحتياط" في لحظة "السباق مع الوقت" التي أطلقها حلفاؤه في 8 آذار - لاعتبارات استراتيجية - مع الانتخابات الرئاسية الاميركية التي يتوجّسون من فوز هيلاري كلينتون فيها وتالياً تغيير سياسات واشنطن حيال ملفات المنطقة ولا سيما سوريا. - اما النقطة الثانية فعبّرت عنها قوى "14 آذار" التي تخوّفت من عودة العامل الأمني الى المشهد السياسي من بوابة تطوريْن. الاول إطلالة قائد "سرايا المقاومة" التابعة لـ "حزب الله" الملقب بـ "أبو رامي" عبر إحدى الصحف القريبة من "8 آذار" كاشفاً ان تعداد هذا التشكيل المسلّح بات 50 ألفا، وأن له مهمتان "مواجهة التهديد الداخلي، والمساهمة في المواجهة الخارجية". والثاني تسريب معطيات أمنية عبر الصحيفة نفسها عن أن تنظيم "داعش" أصدر أمراً إلى مجموعات تعمل في لبنان بوجوب تركيز العمل على استهداف مناطق تقطنها غالبية مسيحية، إضافة إلى مناطق يسكنها أبناء الطائفة الدرزية، واستهداف النواب والوزراء والسياسيين الدروز، وعلى رأسهم النائب وليد جنبلاط.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 
تطور علاقة " القوات اللبنانية " و "المردة " يعزز خصومتهما مع " التيار الوطني الحر "
تتجه علاقة “التيار الوطني الحر” برئاسة وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل ، مع القوى المسيحية الأخرى نحو مزيد من التعقيد، خصوصاً مع حزب “القوات اللبنانية” برئاسة سمير جعجع وتيّار “المردة” برئاسة سليمان فرنجية ، انطلاقاً من الخلافات على تشكيل الحكومة ، وربطها...

إقرأ المزيد
الأربعاء ١٥ آب ٢٠١٨ - ٠٨:٥٧ صباحاً



هل ينجح عدوان "الصامت" في "تنعيم" باسيل؟
لم يتبلغ رئيس المجلس النيابي نبيه بري من نائب رئيس حزب القوات اللبنانية النائب جورج عدوان أن المشاورات التي يجريها مع الأطراف المعنية بوضع قانون انتخاب جديد، حققت تقدماً ملموساً تدعوه إلى التفاؤل بولادته في وقت قريب، لكنه لا يزال يبقي على الأبواب مفتوحة لعلها...

إقرأ المزيد
الاثنين ١٥ أيار ٢٠١٧ - ١١:٣٩ صباحاً



هل يقود " حزب الله "مركب التمديد لمجلس النواب من الخلف؟
أعربت أوساط واسعة الإطلاع عن إعتقادها بأن “حزب الله” القادر بـ”وهْجه” وتحالفاته على الدفْع في اتجاه تَوافُقٍ عريض على قانون إنتخاب جديد، ربما يقود مركب التمديد لمجلس النواب من الخلف لإنشغاله بـ”حرْبه الوجودية” في سوريا وفي لبنان في آنٍ، وتالياً لن يكون في وسْعه الانخراط...

إقرأ المزيد
الخميس ٠٢ آذار ٢٠١٧ - ٠٩:٥٩ صباحاً



عون أكمل قلب الصفحة.. ومداولات عن صفقة تشمل القطريين الـ 25 والعسكريين المخطوفين
نجح لبنان عبر الزيارة الرئاسية التي بدأتْ من المملكة العربية السعودية الاثنين الماضي وتنتهي في قطر غداً، في معاودة تطبيع علاقاته الخليجية بعد انتكاسةٍ غير مألوفة وغير مسبوقة استمرّت لنحو عام نجمتْ عن جنوح السياسة الخارجية بفعل الفراغ الرئاسي وطغيان التأثير الإيراني بسبب سلوك “حزب...

إقرأ المزيد
الخميس ١٢ كانون ثاني ٢٠١٧ - ٠٩:٠٦ صباحاً



مشكلة عون أن "حزب الله" لا يريد الحريري رئيسا للحكومة!
في الوقت الذي كان فيه العماد ميشال عون ينتظر من حليفه الاقوى “حزب الله” الضغط على باقي الحلفاء المترددين، وعلى رأسهم رئيس مجلس النواب نبيه بري ، اذا بالامين العام للحزب السيد حسن نصرالله يدعو العماد عون في خطاب عاشورائي مباشر من مجمع سيد...

إقرأ المزيد
الخميس ١٣ تشرين أول ٢٠١٦ - ٠٨:٥٤ صباحاً



الحريري لم يحسم قرار دعم عون: لا رئاسة "على بياض"
يقول عدد من السياسيين اللبنانيين الذين يواكبون اندفاعة زعيم تيار "المستقبل" الرئيس سعد الحريري في اتجاه رئيس "تكتل التغيير والإصلاح" العماد ميشال عون، في سياق لجوئه إلى الخيارات المفتوحة، ومنها احتمال تأييده لرئاسة الجمهورية، إن ما يتطلع إليه هو إخراج البلد من "الإدمان" على إمكان...

إقرأ المزيد
الاثنين ٠٣ تشرين أول ٢٠١٦ - ١٠:٤٦ صباحاً



صمت الحريري.. بين التساؤلات المطروحة وكلمة السر
سعد الحريري العائد إلى بيروت بسلاح الصمت لم يكن يوما يعيش ضغوطا سياسية كالتي يعيشها هذه الأيام، فالمعارك التي يخوضها تتوزع على عدة جبهات منها الداخلية في عقر تياره ومنها الخارجية بوجهته اللبنانية وغير اللبنانية. … الكل ينتظر من سعد الحريري موقفا، أنصاره وحلفاؤه وخصومه أيضا،...

إقرأ المزيد
الثلاثاء ٢٧ أيلول ٢٠١٦ - ١١:٤٣ صباحاً



سمير فرنجية: " 14 آذار " أصبحت من الماضي ونداء الجميل لتفعيلها أتى متأخراً
رأى رئيس “المجلس الوطني في قوى 14 آذار” النائب السابق سمير فرنجية ، أن نداء الرئيس السابق أمين الجميل من بكركي لتفعيل قوى “14 آذار” من أجل “خلق توازن مع فريق “8 آذار” المعطل للدولة”، أتى متأخرا وفي غير زمانه الصحيح، لأن المطلوب في...

إقرأ المزيد
الخميس ١٥ أيلول ٢٠١٦ - ١٠:٤٩ صباحاً



بري وعون … من يتحمل من؟
يجد  " التيار الوطني الحر" صعوبة في هضم ما بدر عن رئيس مجلس النواب نبيه بري، حينما تصدى لتصعيده ضد الحكومة، إلا أنه مضطر للتغاضي ولو ظرفيا عن الأمر، والالتزام بضبط النفس مع “حليف الحليف”. وترى قيادات التيار أن القيام برد فعل على التصعيد المضاد لبري،...

إقرأ المزيد
الأربعاء ٣١ آب ٢٠١٦ - ١٠:٠٦ صباحاً



لبنان يتّجه نحو "الخريف المخيف"
رسمت أوساط سياسية مطلعة في بيروت عبر "الراي" "صورة" تستند الى جملة معطيات تؤشر الى دخول الواقع اللبناني مرحلة "تحمية" تدريجية بملاقاة شهر الاستحقاقات في أيلول والأهمّ في الطريق الى "مهلة الإسقاط" التي حدّدتها 8 آذار بقيادة "حزب الله" نهاية السنة الحالية لحلٍّ وفق...

إقرأ المزيد
السبت ٢٠ آب ٢٠١٦ - ١٠:١٢ صباحاً





خاص الموقع