الورم الحليمي.. قاتل النساء الصامت ! | يعد فيروس الورم الحليمي من أكثر الفيروسات المسببة لسرطان عنق الرحم وتنتقل العدوى به عند ممارسة علاقة حميمة مع شخص يحمل هذا الفيروس ، فيصيب الأعضاء التناسلية لدى النساء ، مما يؤدي في بعض الحالات لظهور دمامل. وتشير الدراسات العلمية إلى أن مرض الورم الحليمي عند النساء يتزايد في عمر 30- 39 عاماً. وفي هذا السياق توضح لنا “الدكتورة عزيزة منصور – أستاذ أمراض النساء والتوليد بطب الأزهر” إن هناك أكثر من 100 نوع من فيروسات الورم الحليمي البشري ومعظمها غير مؤذٍ ولا يسبب أعراضاً واضحة، ويختفي تلقائياً إلا نوعاً واحداً يصيب الأعضاء التناسلية لدى النساء، مما يؤدي إلى الإصابة بمرض سرطان عنق الرحم وبعضها يسبب دمامل في الأعضاء التناسلية. مشيرة إلى أن الفيروس قد يتواجد في جسم المرأة لسنوات عديدة دون الشكوى من أي أعراض وقد تحدث الإصابة بمرض سرطان عنق الرحم بعد بضع سنوات من الإصابة بالعدوى. لافتة إلى أن هناك عوامل أخرى بالإضافة للعدوى الفيروسية يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بهذا المرض أهمها: – التدخين. – الإصابة بفيروس نقص المناعة “الإيدز”. – استخدام حبوب منع الحمل لفترة طويلة “خمس سنوات أو أكثر”. – الزواج والنشاط الجنسي المبكر. – الحمل والإنجاب المتكرر. – عدم النظافة الشخصية. مضيفة أنه يتم تشخيص سرطان عنق الرحم بالكشف الروتيني من خلال: – أخذ مسحة من نسيجه وفحصها تحت المجهر. – الفحص بالمنظار، يتم ذلك بتكبير عنق الرحم لأخذ عينة من الغشاء المخاطي لعنق الرحم أو كحت بطانة الرحم للكشف عن وجود خلايا سرطانية. وتؤكد “منصور” أن أعراض الإصابة بفيروس الورم الحليمي لن تظهر في المرحلة الأولى من المرض، ولكن مع تطور المرض قد تلاحظ المرأة أعراضاً منها: – نزيف مهبلي، شكوى من إفرازات مهبلية كثيفة. – الشعور بأوجاع عند ممارسة العلاقة الحميمة أو ألم بالحوض. مُشيرة إلى أن علاج سرطان الرحم يعتمد على المرحلة التي تم اكتشاف المرض فيها وفقاً لطبيعة التغيّرات في الخلايا غير الطبيعية، فعلاجه ينقسم إلى التالي: – علاج للمرحلة المبكرة : ويقصد بها العثور على خلايا غير طبيعية في بطانة عنق الرحم، قد تتحوّل لخلايا سرطانية ويكون من خلال: إزالة أو تدمير الأنسجة السرطانية باستخدام “الليب” ، أوعلاجها بالتبريد لتجميدها أو كيها بالليزر. – علاج الحالات المتأخرة : والتي انتشر فيها المرض ويكون الحل من خلال استئصال جذري للرحم والأنسجة المحيطة به واستخدام العلاج الإشعاعي أو الكيميائي بالعقاقير المضادة للسرطان. موضحة أن من أهم طرق الوقاية من سرطان عنق الرحم هي : 1- الفحص الدوري وعمل مسح من عنق الرحم للسيدات ابتداءً من عمر25 إلى 50 عاماً كل 3 سنوات. 2- الحرص على أخذ تطعيم يمنع الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري، ويتم إعطاؤه للحالات التي لديها استعداد كبير للإصابة بهذا المرض.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع