تمسّكوا يوميّاً بهذه السلوكيات الصحّية ! | قولوا الحقيقة: كيف تصرّفتم تجاه القرارات التي اتّخذتموها عقب بدء السنة الماضية وتلك التي سبقَتها؟ قد يبدو الأمر مرهقاً عند التفكير في طريقة تغيير حياتكم عام 2016 إلى الأفضل، لذلك يُستحسَن التخلّي عن هذا الأسلوب واستبداله بوسائل أكثر فاعليّة. ما المطلوب منكم تحديداً؟ بدلاً من مجرّد التفكير في الخطوات التي عليكم تطبيقها بهدف تعزيز حياتكم عموماً وصحّتكم خصوصاً، إختبروا العادات البسيطة التالية التي هي في الواقع عمليّة، ويمكن بلوغُها، والأهمّ أنّها ستُحدِث فارقاً شاسعاً لصحّتكم. عِلماً أنّه يمكنكم القيام بأيّ شيء ليوم واحد، وإذا ناسَبكم فإنّكم ستتمسّكون به تلقائياً مدى حياتكم: أخذ قيلولة تساعد على تهدئة الشعور بالتعَب نتيجة عدم الحصول على ساعات كافية من النوم ليلاً. كذلك، فهي تزيد الإدراك من خلال بلوغ المستوى نفسه من تحسين الذاكرة كالذي يحصل عند النوم جيّداً. القيلولة لا تساعد فقط على التفكير بشكل أفضل، إنّما أيضاً الشعور بحال أفضل. 30 دقيقة من القيلولة تكفيكم للشعور بالانتعاش. الوقوف بدلاً من الجلوس لا يمكن تعويض الجلوس طويلاً من خلال ممارسة الرياضة لساعة، كما وأنّ هذه العادة السيّئة ترفَع خطر إصابتكم بالبدانة، والسكّري من النوع الثاني، وأمراض القلب والأوعية الدموية. يُنصَح بإيجاد أبسط الطرُق للوقوف خلال ساعات العمل، على سبيل المثال من خلال المشي أثناء التحدّث على الهاتف، والتوجّه إلى مكتب زميلكم بدلاً من التواصل معه عبر الهاتف، وصعود الدرج بدلاً من المصعد الكهربائي. وضعُ الفاكهة على طاولة المطبخ يساعد ذلك على ضمان الشبَع وتزويد أجسامكم بالفيتامينات والمعادن التي تحتاجون لها. فقد أظهرَت الدراسات أنّ وضعَ الفاكهة في مكان مرئيّ يساهم في حصولكم على الحصص الموصى بها يومياً. نقلُ الأطعمة غير المهمّة إن عدمَ التفكير في المأكولات المخصّصة للتسلية التي تزوّدكم بسعرات حرارية فارغة يَجعلكم أقلّ ميلاً لتناولِها كسناك. وأظهرَت دراسة في «Cornell University» أنّ الأشخاص الذين يضَعون السكاكر، والتشيبس، والصودا على طاولة المطبخ يكتسبون ما بين 9,5 و14,5 كلغ أكثر من نُظَرائهم الذين لا يقومون بالمِثل. إرتداء «Fitness Tracker» هذه الأدوات ليست «Trendy» وعصرية فحسب، إنّما في الواقع تساعدكم على مراقبة خطواتكم اليومية وتشجّعكم على إنجاز المزيد. حتى إذا كان العدّ غيرَ دقيق، ثبُتَ أنّ عدّاد الخطوات أو ما يُعرف بالـ»Pedometers» يُحفّز الإنسان ويزيد نشاطَه البدني. إضافة الورقيات الخضراء إلى العشاء تُعتبَر هذه الأطعمة قليلة السعرات الحرارية وكثيرةَ المغذّيات، كالفولات، والألياف، والفيتامين A. فضلاً عن أنّها تساعد على التحكّم في الوزن، وتعَزّز صحّة القلب، وتَقي من السرطان. لا تتردّدوا إذاً في إضافة البروكولي، والـ»Kale»، والروكا، والبَقلة إلى أطباقكم. شرب المياه تحتاج كلّ خليّة في الجسم إلى المياه للقيام بوظائفها، وبالتالي لا يمكن تجاهل هذا الأمر إطلاقاً. يُنصَح ببَدء اليوم بكوب كامل من المياه، ثمّ وضع الزجاجة بشكل مرئيّ على الطاولة واصطحابها معكم طوال اليوم. الاستحمام بمياه دافئة تَنصَح الأكاديمية الأميركية للأمراض الجلدية بالاستحمام بمياه دافئة لا ساخنة، واللجوء إلى منظّف ناعم خالي من العطر، والحدّ مِن وقت الحمّام ما بين 5 إلى 10 دقائق للحفاظ على بشرة صحّية. بعد ذلك يتمّ تجفيفُها بنعومة بواسطة منشفة، وليس فركها، ثمّ ترطيبها بسرعة. إدخال السَمك إلى الـ«Menu» تَنصَح وزارة الزراعة الأميركية بتناول السمك وثمارَ البحر مرّتين إلى ثلاث مرّات أسبوعياً للحصول على كمّية جيّدة من مادة الأوميغا 3 الفعّالة جداً لخفضِ أمراض القلب. إستبدِلوا إذاً طبَق اللحم الأحمر الغنيّ بالدهون بشريحة من السَلمون الصديقة لقلبكم! عدم اعتبار الرياضة... «رياضة» من الشائع جداً القول إنّكم لا تملكون الوقتَ لممارسة الرياضة، لكنّكم في المقابل تحبّون الرقصَ، وركوبَ الدرّاجة الهوائية، والمشيَ برفقة كلبِكم... لذلك، ليس المطلوب منكم التعامل مع هذا الأمر بشكل رسميّ لضمان رشاقتِكم، فالأساس زيادة نسبة الحركة التي تقومون بها والحدّ من وقت الجلوس. عدم نسيان المكسّرات معظم الأشخاص لا يدركون أهمّية هذه الأطعمة لصحّتهم! فهي غنيّة بالدهون الجيّدة، والفيتامين E المضاد للأكسَدة المهمّ لصحّة الجهاز المناعي، والبشَرة، والعين. لا تنسوا إذاً إضافة حفنةٍ مِن المكسّرات إلى كوب اللبن، أو الشوفان، أو سَلطة الخضار. إضافة الخضار إلى كلّ الأطباق الخضار غنيّة بالألياف التي تضمَن الشبع، وفي الوقت ذاته لا تحتوي سوى على كالوريهات ضئيلة. فضلاً عن أنّها مليئة بالمواد الكيماوية النباتية، ومركّبات مضادّة للالتهابات. وبالتالي، فهي تفيد الصحّة، وتساعد على خسارة الوزن، وتحارب الأمراض. يُنصَح مثلاً بإضافة الفلفل والبصل إلى العجّة، وملء الساندويش بالخسّ والبندورة والخيار، ووضع البروكولي والبازلّاء والجزر في المعكرونة. إستخدام البهارات والأعشاب تمنَح أطباقكم مذاقاً لذيذاً في مقابل خُلوِّها من الكالوري، والصوديوم، والدهون، ممّا يعني أنّها تساهم في التخلّص من الوزن الزائد. فضلاً عن أنّها تساعد على الحماية من الأمراض، كالقلب والسرطان والسكّري. ويمكن مثلاً إضافة الأوريغانو والحبَق إلى المعكرونة، وإكليل الجبل إلى الدجاج، والكركم إلى البَيض. التفكير في أمر واحد للإمتنان تُعتبَر هذه الوسيلة الأكثر ضمانة للشعور بالفرَح. أظهرَت الأبحاث أنّ وجود نظرة إيجابية للحياة يساعد الأشخاص على تفادي الأمراض، كالنوبات القلبية والسكتات الدماغية والسكّري والكآبة، أو حتى إدارتها بطريقة صحّية.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع