كيف يمكن تخفيف الكالوري في المطاعم؟ | من منّا لا يحبّ تناول الأكل في المطعم من حين إلى آخر؟ لكن هل فكّرتم للحظة في مجموع السعرات الحرارية الموجود فقط في طبق واحد تطلبونه؟ كيف تتفادون بلوغ وجبتكم الأرقام المُفاجئة التي توصّلت إليها أحدث الدراسات، والتي تخطّت الألف كالوري؟ لسوء الحظ، غالبية وجبات المطاعم تتخطّى الوحدات الحرارية الموصى بها، وبالتالي ليس من المُفاجئ أن ينتشر وباءُ البدانة في العالم. طُلب حالياً من سلسلة المطاعم (Chain Restaurants) في أميركا تدوين مجموع كالوريهات أطباقها على الـ«Menus»، لعلّ هذه المعلومات ستدفع إلى إتخاذ خيارات صحّية أكبر وتشجّع المطاعم على إعادة صياغة وجباتها. لكن في المقابل، أكثر من نصف المطاعم غير مُنتمٍ إلى السلسلة، وبالتالي فهي مُعفاة من تدوين السعرات الحرارية على أطباقها. وأجرى باحثون من جامعة تافتس دراسة على مجموع كالوريهات المطاعم غير التابعة للسلسلة (Non-Chain Restaurants) بين 2011 و2014 في بوسطن، وسان فرنسيسكو، و»Little Rock». وقد وجدوا أنّ غالبية أطباقها تملك حجماً سوبر كبير، وتحتوي كمية عالية من الكالوري مُشابهة لتلك الموجودة في سلسلة المطاعم. كذلك تبيّن لهم أنّ 9 من أصل 10 أطباق للمطاعم غير التابعة للسلسلة تخطّت عدد الكالوري الموصى به للوجبة الغذائية الواحدة. إحتوى متوسط الوجبة 1200 كالوري، أيْ ما يصل إلى أكثر من قيمة السعرات الحرارية لنصف يوم. وحقّق كلٌّ من المطبخ الأميركي، والإيطالي، والصيني الأداء الأسوأ، مع أطباق بلغت في المتوسط 1500 كالوري. وفي حين أنه كان من المتوقّع أن يكون بعض الوجبات عالي السعرات الحرارية، كالـ«Tempura» التي تكون مقليّة، فإنّ محتوى الكالوري في الأطباق الأخرى كالـ«Chicken Teriyaki» قد يشكّل صدمة لبعض الأشخاص. لا بل أكثر من ذلك، وجد الباحثون أنّ حتى السَلطة اليونانية (Greek Salad) إحتوت نحو 1000 كالوري! في الواقع، غالبية الوجبات في سلسلة المطاعم ونظيراتها الأخرى يكون حجمها كبيراً جداً، وبالتالي فهي تزوّد الإنسان جرعة عالية من الكالوري. وفي هذا السِياق، قال العلماء إنّ «هذه الدراسة شكّلت إمتداداً للأعمال السابقة، وأظهرت أنّ المطاعم عموماً يمكن أن تسهّل إنتشار البدانة من خلال زيادة حجم الحصص التي تدفع إلى الإفراط في الأكل». بالتأكيد يبقى الحلّ الأفضل التركيز أكثر على تحضير الطعام في المنزل. لكن إذا أردتم التوجّه إلى المطاعم أحياناً، إتبعوا هذه النصائح السهلة لمساعدتكم على خفض السعرات الحرارية من أطباقكم المفضّلة: تقاسُم الطعام تُعتبر هذه الطريقة خدعة ذكيّة للسيطرة على الكمية، وتُغني عن إستهلاك سعرات حرارية كبيرة. إحرصوا على مشاركة الطبق الرئيس مع الشخص الذي يرافقكم، وبذلك ستحصلون على نصف عدد الكالوري. ولتفادي الشعور بالحرمان، يُنصح بالبدء بسَلطة أو مقبّلات صحّية. طلب المقبّلات وجبة رئيسة قد لا ترغبون بتناول الأكل ذاته الذي يريده شريككم، ما يعني أنّ تقاسم الطعام لن يكون ممكناً. مطاعم عديدة تقدّم حالياً نصف الحصص أو أحجام المقبّلات التي تضمن غذاءً كافياً لشخص واحد. في حال إستمرار الشعور بالجوع، يمكن طلب المزيد. وضع الصلصات جانباً تكون الصلصات غالباً سبب إرتفاع الكالوري في أطباقكم المفضّلة. غير أنّ الطلب من النادل تقديم الصلصة على حدى يمكن أن يُحدث فرقاً شاسعاً. تحتوي ملعقة واحدة كبيرة من الزيت نحو 120 كالوري، وأنواع عديدة من السَلطات تحتوي ما لا يقلّ عن أربع ملاعق كبيرة من الصلصة! عند المطالبة بتقديم الصلصة إلى جانب الطعام وليس معه، فإنكم تستمرّون في الإستمتاع بالمذاق ولكنكم تستخدمون كمية أقلّ. الإكتفاء بنصف الكمية فقط لأنّ مطعمكم المفضّل يقدّم أطباقاً كبيرة الحجم لا يعني إطلاقاً أنه يجب إنهاؤها كلّها! على سبيل المثال، تحتوي مقبّلات المعكرونة نحو 3 إلى 4 أكواب، ولا عجب عندها بأن يفكّر الناس في أنّ الكربوهيدرات تسبب لهم زيادة الوزن! إذا تناولتم نصف هذه الكمية وطلبتم من النادل توضيب الباقي لإستهلاكه لاحقاً، فإنكم حتماً ستشعرون بالرضا بدلاً من بلوغ مرحلة التخمة. التركيز على الأطباق الغنيّة بالخضار في بعض الحالات، يمكن الإستمتاع بحصّة كبيرة من دون تخطّي الكالوريهات المسموح بها، كالأطباق المؤلّفة بشكل رئيسي من الخضار. هذه الأطعمة لا تحتوي فقط نسبة عالية من الألياف التي تضمن لكم الشبع وتدفعكم إلى التوقف عن الأكل ومنع المبالغة، إنما أيضاً هي منخفضة السعرات الحرارية طالما أنها لا تحتوي كمية كبيرة من الصلصة، وبذلك يمكن حتماً جعل الطبق أقلّ من 1000 كالوري.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع