لماذا وَرَد اسم حسين الجسمي مع تفجيرات باريس؟ | تعرّض الفنان الإماراتي حسين الجسمي لحملة ساخرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ اتُهم بأنه "نذير شؤم لأيّ بلد يغني فيه". وقال بعض ناشطي هذه المواقع، أنه بعد تقديمه أغنية "نفح باريس"، وقعت الحوادث الإرهابية الأخيرة. وأضاف مهاجمو الجسمي أنّ كلّ بلد يغنّي لها أغنية تُصاب بثورة ما أو حادث إرهابي، وطالبوه على سبيل السخرية بأن يغني لإسرائيل، أو بأسماء أشخاص يرغبون في الانتقام منهم. الجسمي ردّ على الساخرين بالقول: "أنتم ناسي وأهلي، ومنكم استمد نجاحي وأفكاري، وسأظل راقياً وشامخاً كجبل للثقافة والأغنية الإماراتية والخليجية والعربية، مهما بلغ تجريح بعض أحبائي".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع