أنجيلينا جولي في لبنان... ما كلّ هذا الجنون؟! | برِجلين مغمّستين في الوحل ووجهٍ يبتسم للرياح والمطر، وبصوتٍ علا فوق صوت الرعد الهادر في سهل البقاع، شكرَت أنجيلينا جولي الشعبَ اللبناني، باسمِها واسم المفوّضية السامية للّاجئين التابعة لمنظمة الأمم المتحدة، على «الكرم والإنسانية والصمود والوحدة» التي واجَه بها أزمة اللاجئين السوريين على أراضيه.   كان يمكن للنجمة الهوليوودية الشهيرة أن تختار قاعة مغلقة في فندق خمس نجوم أو منصّة رسمية توجّه من خلالها رسالتها إلى العالم في الذكرى الخامسة على اندلاع الأزمة في سوريا. ولكنّ المبعوثة الخاصة للمفوّضية السامية للّاجئين، التي عقدت مؤتمراً صحافياً أمس في مخيّم للّاجئين السوريين في منطقة سعدنايل في البقاع، تمكّنَت مرّةً جديدة من أن تجذبَ أنظار العالم إلى القضيّة التي تناضل في سبيلها منذ سنوات. بلا مساحيق تجميل أو فساتين فاخرة، وعلى كرسيّ بلاستيكي بسيط وطاولة شبه مهترئة، اختارَت النجمة المعروفة أن تحدّثَ العالم وتواجه عدسات الكاميرات بابتسامة ورصانةٍ قلّ نظيرهما بين النجوم العرب ممّن يحملون الألقابَ الفخرية أو المهمّات الوهمية. وما هي إلّا ساعات حتى انتشرَت عشرات المقالات عبر أبرز المواقع الصحافية العالمية، حيث تصدّرَ وجه جولي المبلول بالمطر والنُبل أبرزَ الأخبار حول العالم، لتتمكّن نجمة wanted مرّةً جديدة من تحويل أنظار المجتمع الدولي إلى قضية اللاجئين. للبلد الغارق في أزماته الداخلية وانقسامات يورثها إلى ولد الولد قالت جولي: «شكراً للشعب الذي ساهمَ في إنقاذ أكثر من مليون سوري. ليس سهلاً أن يستقبل بلد بحجم لبنان لاجئين تُعادل أعدادهم نحو ربع عدد سكّانه. ولكن وبقدر ما في الأمر من مسؤولية إلّا أنّني آمل أن تعوا أهمّية الرسالة التي يعكسها هذا الواقع عن القيَم والطباع والروح التي يتمتّع بها اللبنانيون». أحيَت أنجيلينا من البقاع اللبناني الذكرى الخامسة لحرب قتلَت أكثرَ من 250 ألف شخص ودفعَت نصفَ سكان سوريا إلى النزوح وتسبّبَت في أكبر أزمة لاجئين يَشهدها العالم منذ الحرب العالمية الثانية. وبوجودها على أرضنا لفتَت أنظار العالم إلى المنطقة الفعلية التي تشهد أكبرَ كمٍّ من الضغط والمصاعب في ظلّ هذه الأزمة الإنسانية غير المسبوقة. وذكّرَت العالم أنّ ما تشهده أوروبا حاليّاً «ليس سوى جزء ضئيل من الأزمة الفعلية التي يَرزح تحتها الشرق الأوسط وشمال أفريقيا». كما ذكّرَت جولي المجتمع الدولي بأنّ «عدد اللاجئين في لبنان، والذين يعشيون تحت أدني المعايير المطلوبة للبقاء على قيد الحياة، قد تضاعَف في العامين الماضيَين في بلد تبلغ نسبة اللاجئين فيه من النساء والأطفال 79 في المئة». واعترفَت أنّه مهما كانت قصص اللاجئين الفردية مأسوية ومهما كان تعاطفُنا غيرَ محدود معها وقلوبنا مكسورة، إلّا أنّ الوقت اليوم ليس وقتَ عواطف وإنّما وقت حكمة ورؤيا واضحة للمستقبل». وناشدَت الحكومات حول العالم طالبةً منهم «لعبَ دور قيادي في تحليل الوضع وتحديد المساهمة التي يمكن لهذه البلاد تقديمها وعدد اللاجئين والأطر الزمنية للمساعدة، عبر وضعِ إجراءات لجوء متينة تَسمح بتقييم احتياجات العائلات الأكثر عرضةً للخطر». إستعارت أنجيلينا جولي خلال المؤتمر الصحافي ابتسامتَها من امرأة أقعدَتها رصاصةُ قنّاص غادرةٌ في إحدى مدن سوريا المحاصَرة. روَت النجمة كيف ذهبَت أمس صباحاً إلى الغرفة الصغيرة في سهل البقاع والتي تَسكنها المرأة المقعَدة مع عائلتها الكبيرة في ظروف تنعدم فيها أقلّ مستويات العيش. وبتأثّرٍ واضح أخبرَت الصحافيين كيف أنّ هذه المرأة لم تطلب منها أيّ شيء ولم تتوقّف عن الابتسام رغم وضعها الصعب، وأنّ كلّ ما أعربَت عنه هو حلمُها بأن يستطيع أولادها التعلّمَ والحصول على فرصة لمستقبل أفضل. وقالت: «أستغربُ كيف ينظر العالم إلى هؤلاء كمتسوّلين. هم أبطال بنظري». وعندما سُئلت عن سبب إقامة المؤتمر في العراء وتحت المطر، أجابَت مبتسمةً: «أعلم أنّكم تقفون تحت المطر وتتساءَلون ما هذا الجنون؟»، في إشارة منها إلى أنّ هذا الوضع لا يمكن مقارنتُه ولو من بعيد بما يعانيه اللاجئون بشكل يومي. وربّما يَصلح أن نسأل مع أنجيلينا قادةَ العالم اليوم: «أين أنتم مِن كلّ هذا الجنون»؟!

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع