الجمود الداخلي مستمرّ في ظلّ الأزمة السورية لا ميقاتي يستقيل ولا. | كتب اميل خوري في النهار يقول وزير سابق إن لا الاعتصامات ولا التظاهرات ولا حتى الاضرابات المحدودة تسقط الحكومة ما دامت الازمة السورية لم تحسم، حتى ان الرئيس نجيب ميقاتي لن يستقيل ما دامت هذه الازمة مستمرّة، ولا النائب وليد جنبلاط يقدم على سحب وزرائه منها لأنه يعلم ان استقالة الحكومة والحرب في سوريا سجال بين مؤيدي النظام ومعارضيه تضع لبنان بين خيارين:إما إعادة تشكيل حكومة من الأكثرية الحالية وإما الفراغ… لذلك كان جنبلاط صريحاً في قوله إنه سيسمي الرئيس ميقاتي مرة أخرى لتشكيل حكومة إذا سقطت الحكومة الحالية لأن موازين القوى الداخلية في لبنان التي جاءت بهذه الحكومة لم تتغير بعد، وعندما تتغير مع تغيّر النظام في سوريا، فإن الرئيس ميقاتي قد يكون أول من يبادر إلى تقديم استقالته وقبل أن يسبقه النائب جنبلاط إلى سحب وزرائه لفرض هذه الاستقالة. وبما أن موازين القوى الداخلية لم تتغير منذ أن تشكلت الحكومة الحالية، فإنه ممنوع تغيير الحكومة الحالية، وممنوع أيضاً تشكيل حكومة حيادية، واذا كان تشكيل حكومة وحدة وطنية مقبولاً فلأن قوى 8 آذار تدرك أنه يصعب تشكيلها ما دامت قوى 14 آذار ترفض المشاركة فيها وتصر على تشكيل حكومة حيادية. أما مبادرة جنبلاط ففيها من النقاط المقبولة من 14 آذار اكثر من تلك التي هي غير مقبولة من 8 آذار. وتساءل الوزير نفسه:هل يستطيع النائب جنبلاط الحصول على موافقة 8 آذار وتحديدا“حزب الله”على نقاط مبادرته ببيان يصدر عنه كي تفتح الابواب لطاولة الحوار لا بل تفتح الابواب لتشكيل حكومة تكون نقاط المبادرة اساساً لبيانها الوزاري؟ أما إذا لم توافق 8 آذار على نقاط المبادرة فلا معنى عندئذ لموافقة تأتي من طرف واحد هو 14 آذار إلا إذا كان النائب جنبلاط يريد شراء الوقت من خلال الاتصالات واللقاءات التي يعقدها وفد الحزب التقدمي الاشتراكي مع قوى 8 و14 آذار حتى إذا اقتربت الازمة السورية من الحسم فإن مواقف هذه القوى تتغير وتصبح المبادرة صالحة للبحث في تشكيل حكومة على اساس النقاط الواردة فيها. أما اذا ظل“حزب الله”رافضا بعض النقاط فيها، فقد يصبح جنبلاط في حلّ من استمرار تأييده بقاء الحكومة ويقرر في الوقت المناسب سحب وزرائه منها، فيكون جنبلاط الذي جاء بالحكومة تحت ضغط ظروف معينة هو الذي يذهب بها ربما تحت ضغط ظروف مختلفة. الواقع ليس ما يدل الآن على ان مبادرة جنبلاط تحظى بموافقة“حزب الله”الا شفهياً كما يحصل في جلسات الحوار وليس خطياً ما دامت الازمة السورية تراوح مكانها. وتساءل الوزير ايضاً:هل يوافق“حزب الله”على دعوة المبادرة الى“ضرورة الالتزام قولا وفعلا بالمرجعية الحصرية للدولة والعمل على ترجمة ذلك عبر دعم المؤسسات الشرعية وبشكل خاص الامنية والقضائية”؟ مع العلم ان الحزب رفض الاستراتيجية الدفاعية التي اقترحها الرئيس سليمان، كما رفض وضع سلاحه في كنف الدولة او جعل الإمرة لها، وقد أكد رفضه هذا باطلاق طائرة“أيوب”فوق اسرائيل واعلانه حرباً على اسرائيل تتعدى حدود لبنان إذا ما اعتدت عليه، وكأن لا دولة في لبنان تقرر ذلك…وهل يوافق“حزب الله”على ما جاء في المبادرة لجهة“عدم جواز استخدام السلاح في الداخل وتأكيد مبدأ الشركة الوطنية والعيش الواحد؟”، ومعروف انه استخدم هذا السلاح في الداخل غير مرة في غير منطقة ولم يعلن ولا مرة ان هذا السلاح هو للدفاع عن لبنان فقط بل للدفاع عن فلسطين والقدس وسوريا وايران. وهل يوافق“حزب الله”على الامتناع عن الانخراط في ميدانيات الازمة السورية؟ وهو الذي يشارك بمقاتلين دعما للنظام السوري وقد سقط له قتلى وجرحى، وهل يوافق“حزب الله”على قول جنبلاط“انا لا أفهم أبداً زيارة(علي)لاريجاني إلى سوريا، وهذا الدعم للنظام السوري على حساب الشعب السوري”؟ وهل يوافق على قول جنبلاط“إن القرار الظني صدر واتهم عناصر من حزب الله”؟ سائلا“هل من الضروري التذكير بهذا الامر، ولا يدرك البعض ان هذا التذكير يزيد الشرخ بين طائفتين كريمتين”؟ الواقع ان ما من سلاح كان خارج الدولة إلا وانتهى وجوده مع انتهاء الاسباب، وما دام“حزب الله”يعتبر ان“اسباب حمله والاحتفاظ به لم تزل قائمة فهو باقٍ، وببقائه يظل التوازن الداخلي مختلاً، فلا دولة ولا نظام ولا قانون ولا استقرار ولا عدالة…

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع