العاصفة في الكورة: أضرار زراعية وخير للصيادين | خلفت العاصفة زينا العديد من الأضرار في الكورة، لا سيما في المواسم الزراعية، والبنى التحتية والسيارات وشلت الحركة التجارية. وما تزال الشبكة الكهربائية في بلدة كفرحاتا مقطوعة في بعض الأحياء جراء العاصفة التي أدت الى احتراق العديد من المعدات والآلات الكهربائية في المنازل والمحال التجارية. كما ان خطوط الهاتف ما تزال مقطوعة في بعض المناطق والأحياء في كفرحزير. بحيث تسبب اقتلاع بعض الاشجار بسقوطها على خطوط الشبكة، ما أدى الى انقطاعها. وفي بترومين ما يزال المشتركون في الصحون اللاقطة يتذمرون من توقف عملها. أما حركة الاسواق التجارية فقد شلت، على مدى اسبوع، في مختلف المناطق الكورانية جراء البرد وتساقط الثلج وتعرض السيارات للانزلاق على الجليد، لا سيما ان المحال التجارية لم تكن مجهزة لمثل هذه العاصفة التي لم تشهدها الكورة منذ أكثر من عشرين سنة. وما ساهم في شل الحركة في بلدة بشمزين إعادة تكوين بحيرة من المياه عند مبنى المكتبة العامة لساعات طويلة قبل ان تتمكن البلدية من تصريف المياه منها. هذا ويعمل جورج كرم على لملمة خسائره في شركته الخاصة لمواد البناء في اميون، بسبب انهيار سقف الهنغار وتعرض بعض الآلات والمعدات للتلف والضرر، إضافة الى تسرب مياه الامطار الى داخل المستودع. كما ينهمك جورج نصر في زكرون باقتلاع شتول البندورة والفليفلة والباذنجان وغيرها من الشتول التي قضت عليها العاصفة وأسقطت ثمارها، بعدما دُمرت الخيم البلاستيكية فوقها، وشرعت أغطيتها الخضار للثلج الذي تساقط فوقها فأحرقها، اسوة بخيم اجدعبرين وبرسا. أربعة أنواع أضرار تجاه ذلك يشير الرئيس السابق لمجلس انماء الكورة المهندس الزراعي جورج جحى الى ان هناك اربعة انواع من الاضرار سببتها العاصفة، بحيث ان "تكوّن الجليد أدى من ناحية اولى الى احتراق المزروعات الحقلية، مثل البازلاء والفول والبصل والخس والقرنبيط وغيرها. إضافة الى تمزق الخيم البلاستيكية التي أدت الى إتلاف المواسم". واشار من ناحية ثانية الى انفجار انابيب الري في المشاريع الزراعية والحدائق الخاصة، وتلك المخصصة للطاقة الشمسية، بسبب تدني درجات الحرارة وتراكم الثلوج في الحقول لأوقات طويلة. وركز من جهة ثالثة على الاضرار التي لحقت بالاشجار جراء الرياح الشديدة من تكسير الاغصان واقتلاع الاشجار الحرجية والمثمرة على حد سواء. وهو ما يحتاج سنوات عديدة لتعويضه. وتطرق جحى الى صغار الدواجن في بعض المزارع التي تأثرت بالبرد القارس وشارفت على الموت. ولفت النظر الى مساوئ انجراف التربة في المناطق غير المستصلحة، اضافة الى تعكر مياه الشفة جراء غزارة المتساقطات. وعلى خلاف الحالة البرية حمل البحر كل الخير للصيادين، برغم ان امواجه وصلت الى ملاعب منتجعات "اللاس ساليناس" و "المارينا دل سول الرياضية" في انفه، وجرفت مياهه الحصى وكل اوساخ الشاطئ الى امام المنازل، لا سيما عند حي القديسة كاترينا. إذ إن رئيس نقابة صيادي الاسماك في الكورة اميل خباز أكد أن الصيادين في انفه اصطادوا كميات كبيرة من السمك قاربت الـ300 كيلو عند توقف العاصفة أو وفق القول الشعبي "في قفا العاصفة". وأشار الى ان ما ميز العاصفة هذا العام انها "استمرت لساعات على وتيرة واحدة من الشدة. في حين انها كانت تتوزع على خمس موجات في العادة. وهذا ما تسبب في تمزق شباك الصيادين ممن تركوها للصيد في خضم العاصفة آملين جرف السمك اليها". وتسببت العاصفة في انزلاق العديد من السيارات على الجليد، وإصابة بعض منها بأضرار جراء تساقط مواد مختلفة عليها. لا سيما من على شرفات المنازل التي تمزقت ستائرها، وخزانات المياه شبه الفارغة التي أسقطتها الرياح. وكان رئيس اتحاد بلديات الكورة المهندس كريم بو كريم قد تابع في ايام العاصفة وضع الطرق وتثبت من عدم انقطاعها امام السيارات، لا سيما خلال فترة تساقط الثلوج. بحيث ان بعض الجرافات الصغيرة عملت على جرف الثلوج على الطرق في بشمزين وعفصديق.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع