30 ساعة أبحر علمنا الأطول على إمتداد الشواطئ اللبنانية | تظاهرة فنية إعلامية وطنية بإمتياز اتخذت لها العلم اللبناني شعاراً ورمزاً وتاجاً يكلل صورتنا اللبنانية الجامعة في أوسع حملة تبتغي التوقيع على أطول علم لبناني في 50 بلداً إنطلاقاً من لبنان وصولاً إلى أبعد نقطة على الكرة الأرضية وطأ اللبنانيون أرضها. من مرفأ بيروت انطلقت الحملة. عند الرابعة بعد ظهر يوم الأحد في 27 الجاري تجمّع مئات الأشخاص، كانوا خليطاً من فنانين وإعلاميين ومثقفين وناشطين غيارى على إسم وسمعة وموقع لبنان بين الدول، كلمات ترحيبية، أبرزها عن اللجنة المنظّمة (سام سعد) ورئيس لجنة الإبداع (الزميل جورج قرداحي)، ثم عرض إستعراضي بالنار لفريق متخصص، ثم عشاء رسمي أقامه رجل الأعمال مرعي أبو مرعي على متن باخرته «أورينت كوين 2» شارك فيه 150 شخصاً، إنسحب نصفهم بعد العشاء، إفساحاً في المجال للمدعوين كي يبحروا في رحلة التوقيع على أطول علم لبناني، إنطلاقاً من مرفأ بيروت إلى أبرز المرافئ على طول شواطئنا على المتوسط، إلى طرابلس، جبيل، صور، وصيدا، والعودة إلى بيروت عند العاشرة من ليل الإثنين في 28 الجاري حيث تكررت تظاهرة الغناء والعرض الناري. يستحيل تصوّر الروح التي حكمت وسيطرت على أجواء الرحلة التي تخلّف عنها عدد من الفنانين الذين كان مفترضاً مشاركتهم الميدانية ومنهم : غسان صليبا، رفيق علي أحمد (إنضم حديثاً إلى لجنة مهرجان بياف) وحضر آخرون بروح وثّابة (جورج شلهوب، جورجيت جبارة، آلان زغبي، سامي كلارك، هشام الحاج، سهام الصافي، نبيل عساف، سهى قيقانو...) إضافة إلى إعلاميين من عدّة أجيال ومؤسسات نظّمت آلية حضورهم الزميلة هناء الحاج، وكانت التغطية التلفزيونية متميّزة فعلاً بالديناميكية والكثافة. حال واحدة من الود والإندفاع والمبادرات الشخصية غلبت على المدعوين، وكان كرم  الوفادة مرتبطاً ببرمجة مكثفة من الغناء بالعربية والفرنسية والإنكليزية، وعزف منفرد (الألمع فيه عزفاً وجمالاً ماريا فلومينا مع الكمان الكهربائي) وتبدّل الموقف تماماً مع غناء سامي كلارك الذي قدّم ست أغنيات من التي عرفها الجمهور في السبعينات والثمانينات (موري موري، قلتيلي ووعدتيني، قومي تا نرقص يا صبية...) فبدا سيد ساحته التي لطالما ملأها أيام عزّه، وكذلك لفتنا نجله سامي جونيور الذي أدّى عدة أغنيات بالإنكليزية وكان متمكناً وجاذباً. وكذلك كان حضور المطرب هشام الحاج محرّكاً وفعّالاً من خلال أدائه لكوكتيل من أغنيات وديع الصافي ومن الفولكلور اللبناني مع تطعيم باللون المصري مع ألحان غنتها وردة وأم كلثوم، وختم بكوكتيل وطني كانت قمته: راجع يتعمر لبنان. سهام الصافي أدّت لعمها وديع أغنية : عم حلفك بالغصن يا عصفور، بطبقة خفيضة واثقة ولافتة جداً. العلم اللبناني زنّر السفينة العملاقة، وجرى إحتفال ليلي بنشره ثم جمعه، وسط حماسة نادرة جمعت المئة مدعو قلباً على قلب طوال مدة الرحلة، التي نعتبرها لفتة حضارية وطنية رفع فيها الفنانون والإعلاميون والمثقفون مستوى التعاطي مع الوطن إلى الذروة. 

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع