هكذا تحمين طفلك من الأحلام المزعجة | أثناء نومه العميق، يضحك الطفل أحياناً أو يبكي أو يصرخ أو يستيقظ خائفاً من النوم، وتعجز الأم عن تفسير تلك التصرّفات، وتجهل عادةً أنّ أحد الأسباب الرئيسة وراءها هي معاملته بقسوة أو تركه يشاهد أفلام الكرتون أو أفلام العنف. فكيف تتكوّن هذه الكوابيس؟ وكيف نقلّل من آثارها السلبية؟   الحلم هو تشكيل الواقع وتطويعه وإخراجه في صورة ذهنية مختلفة. وتختلف أحلام الكبار عن أحلام الأطفال لأنّ واقع الكبار مشحون بالتجارب والإحباط، ما يجعل حلمهم معقّداً ومركّباً يصعب فهمه وتفسيره أحياناً. أمّا الأطفال، فأحلامهم بسيطة جداً وتدور حول ذكرى جميلة ومحبّبة إليهم أو تجربة أدخلت السعادة والسرور إلى حياتهم. فقد يستعيد الطفل أحداث حفلة جميلة حضرها أو يحلم بلعبة يحبّها أو بوعد والديه له بتحقيق أمنيات جميلة في مناسبات سعيدة. وتعتمد أحلام الطفل غالباً على الخيال (الفانتازيا) وعلى قدرته على التخيّل. فقد يحلم في نومه أنه تحوّل إلى سوبرمان أو إلى الرجل الأخضر أو إلى باتمان. ويمكن أن يرى نفسه يطير وينقذ أحد أصدقائه من شيء خطير تعرّض له أو ما شابه ذلك. وتكثر أحلام الأطفال التي تعبّر عن أمنية يتمنّون تحقيقها. وينسى الأطفال غالباً أحلامهم سريعأ، فيمكن أنْ لا يتذكّر الطفل لحظة استيقاظه ما كان قد حلم به خلال نومه أو يتذكّر الحلم لأيام قليلة فقط. ولا يهتمّ الأطفال عادةً بمعرفة معنى الحلم أو علاقتهم به أو تفسيره. الخوف ليلاً ويتعرّض الأطفال للأحلام المزعجة، وخصوصاً الذين يتمتّعون بقدرة عالية على التخيّل. فخيال هؤلاء يحملهم إلى عالم مختلف خاص بهم يعيشون فيه وحدهم، فيقعون ضحايا الأحلام المخيفة والمزعجة. ويصعب على الطفل أن ينام ثانية في حال استيقظ ليلاً إثر حلم مخيف. وتقف أسباب شتّى وراء هذه الكوابيس والأحلام المزعجة، منها ضرب الطفل بقسوة أو الحرمان العاطفي نتيجة تشاجر الوالدين أو انفصالهما. ويجب أن تتنبّه الأم إلى هذه الوقائع حتى لا تنقلب أحلام طفلها إلى أحلام مزعجة ومخيفة، خصوصاً إذا رافقه خياله الواسع إلى فراشه وتحوّل إلى أحلام تقلقه إلى حدّ يجعله يصرخ. وقد تسمع الأم صراخ ابنها فتسرع مندفعة الى غرفته لتجده متكوّراً حول نفسه يصرخ لدقائق دون أن يستيقظ من نومه، أو لتجده مستيقظاً من نومه بسبب الخوف صارخاً وباكياً. ولكن بمجرد أن يصحو الطفل من النوم ويتحقق بأنه مجرّد حلم وكلّ شيء حوله طبيعي، يمكن أن يستعيد إتّزانه وينام. أحلام سعيدة من أجل أن تجنّبي طفلك الكوابيس المزعجة وتوفّري له أحلاماً سعيدة وهادئة، عليكِ أن تهتمّي بأن ينام مبكراً وفي أوقات منتظمة، وأن يبتعد من مشاهدة أفلام الكرتون التي تتضمّن مشاهد العنف والضرب المتكرّر بين شخصياتها وخصوصاً قبل النوم مباشرة.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع