أخبار الصحف ليوم الثلاثاء في 17 ايلول صحيفة ”. | الجمهورية:تباين أميركي ــ روسي في تفسير إتّفاق الكيماوي ولقاء متوقّع بين أوباما وروحاني كتبت“الجمهورية”تقول:قبل أن يجفّ حبر الاتفاق الأميركي-الروسي بشأن الكيماوي السوري برز أوّل تباين مبكر بينهما حول استخدام القوة في حال عدم التزام النظام السوري، ما جعل بعض الديبلوماسيين والمراقبين يتساءلون عن مدى الحاجة إلى اتفاق جديد يعيد توضيح الالتباسات الموجودة في الاتفاق الذي سبقه، إذ في حين ذكّر وزير الخارجية الأميركي جون كيري بأنّ هذا الإتفاق يُلزم روسيا والولايات المتحدة بالتحرّك في إطار البند السابع من ميثاق الأمم المتحدة في حال أخفقت هذه الجهود في تحقيق أهدافها، قال نظيره الروسي سيرغي لافروف إنّ أيّ حديث عن استخدام القوّة ينمّ عن عدم فهم لاتفاق جنيف بشأن الأسلحة الكيماوية السورية. إلّا أنّ هذا التباين لم يؤثّر على جوهر التسوية، بدليل إعلان الرئيس الأميركي باراك أوباما أنّ“اتفاقنا مع روسيا ينهي خطر الأسلحة الكيماوية ليس في سوريا وحسب، بل في العالم أجمع”، مؤكّداً أنّ“هناك حاجة إلى موقف دولي لوضع هذا السلاح تحت السيطرة الدولية”. ولكنّ الأنظار تركّزت أمس على تقرير بعثة التحقيق الدولية بشأن استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا، حيث أطلع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أعضاء مجلس الأمن الدولي على مضمونه، وفيما أكّد بان أنّ“نتائج التحقيق دامغة ولا يمكن دحضها، والوقائع تتحدّث عن نفسها”، شدّد البيت الابيض على أنّ التقرير“يثبت أنّ نظام الرئيس بشّار الأسد مسؤول عن الهجوم الكيماوي”. إستبقت موسكو اجتماع باريس الثلاثي بين كيري ووزيري خارجية فرنسا لوران فابيوس وبريطانيا وليام هيغ لبحث مشروع قرار في مجلس الأمن يحدّد أطر اتفاق تفكيك الترسانة الكيماوية السورية، بتحذير وجّهه لافروف من أنّ المحادثات الثلاثية حول إصدار مشروع قرار أممي صارم حول سوريا قد تحبط جهود السلام، ولكنّه أعرب عن قناعته بأنّ الولايات المتحدة ستتمسّك بالإطار الذي حدّدته مع روسيا، في حين برز إجماع أميركي وبريطاني وفرنسي على ضرورة إصدار قرار دولي يلزم النظام السوري بإطار زمني لنزع سلاحه الكيماوي. وقد حضّ الوزراء الثلاثة النظام على تنفيذ التزاماته والتعاون مع المجتمع الدولي، محذّرين إيّاه من المماطلة. وأعلن كيري أنّ الدول الثلاث الأعضاء في مجلس الأمن تعكف على وضع مبادرة فريدة لتأمين أسلحة دمشق الكيماوية، وأكّد مجدداً أنّ الخيار العسكري لا يزال قائما، وأوضح أنّ السعي لاستصدار قرار في مجلس الأمن حول“الكيماوي”“ليس طوق نجاة للأسد الذي فقد كلّ شرعية”في البلاد. وفي حين شدّد فابيوس على أنّ كل الخيارات مطروحة على الطاولة“لمعاقبة الأسد إذا أخفق بتنفيذ التزاماته”، نبّه هيغ إلى أنّ أيّ اتفاق للتخلص من“الكيماوي”السوري يجب أن يتضمن إطاراً زمنياً يلزم نظام الأسد. في غضون ذلك، رأى لافروف أنه ربّما حان الوقت لبحث جهود إجبار معارضي الأسد على حضور مؤتمر دولي للسلام بدلاً من مجرّد حضّهم على القيام بذلك. أدلّة دامغة في هذا الوقت، أطلع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أعضاء مجلس الأمن الدولي في اجتماع على تقرير بعثة التحقيق الدولية بشأن استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا، واعتبر أنّ استخدام“الكيماوي”في سوريا يمثّل جريمة حرب. ودعا مجلس الأمن إلى فرض عقوبات على النظام السوري في حال عدم إتلافه مخزون هذه الأسلحة. وتحدّث بان كي مون عن“أدلّة دامغة ومقنعة”على استخدام غاز السارين ضد السكّان المدنيين في 21 آب قرب دمشق. وأكّد الأمين العام أنّ“نتائج التحقيق دامغة ولا يمكن دحضها، والوقائع تتحدّث عن نفسها. لقد أكّدت لجنة التحقيق في الأمم المتحدة من دون شك وعلى نحو موضوعي أنّ أسلحة كيماوية استُخدمت في سوريا”. وأكّد أنّ الخبراء الدوليين استجوبوا أكثر من خمسين ناجياً إضافة إلى أطبّاء ومسعفين، لافتاً إلى أنّ هؤلاء وصفوا“مجموعة من الأعراض”تبدأ بالاختناق وفقدان الوعي مروراً بحساسية في العيون وتقيؤ. وذكر أنّ المسعفين“شاهدوا العديد من الأشخاص على الأرض، وكثيرون منهم ماتوا أو فقدوا الوعي”من دون أن يصابوا بجروح ظاهرة، إضافة إلى العينات والمؤشّرات التي جمعوها وبينها قطع من ذخائر. وأشار الى أنّ التقرير يشير إلى أنّ الحرارة تدنّت صباح 21 آب قرب دمشق بين الثانية والخامسة صباحاً، ما وفّر ظروفاً مواتية ليبقى الغاز على الأرض و”يدخل بسهولة الأقسام السفلى من المساكن التي كان لجأ إليها كثير من الناس”. تقرير المفتشين وكان تقرير المفتشين الدوليين ذكر أنّ“صواريخ أرض-أرض مجهّزة بغاز الأعصاب-السارين-استخدمت”في هجوم 21 آب، وأنّ الخبراء جمعوا خلال تحقيقهم الميداني في سوريا العديد من العيّنات(دم وبول وشظايا قذائف)تمّ تحليلها في أربعة مختبرات أوروبية. ويقول الخبراء بحسب التقرير، إنّ“العينات البيئية والكيماوية والطبية التي جمعناها تقدّم أدلة واضحة ومقنعة على أنّ صواريخ أرض-أرض مجهّزة بغاز السارين استخدمت في عين ترما والمعضمية وزملكا والغوطة”جنوب دمشق وغربها. وذكر المحقّقون في تقريرهم أسماء ثلاثة مواقع أخرى كانت مهمّة المحققين تشمل التحقّق منها إثر اتّهامات باستخدام سلاح كيماوي، لكنّهم لم يتمكّنوا من القيام بذلك لأنهم ركّزوا عملهم على الغوطة خلال زيارتهم التي استغرقت عشرة أيام إلى سوريا في آب. وهذه المواقع هي خان العسل والشيخ مقصود وسراقب قرب إدلب. وأكّدت الأمم المتحدة عزمها على إرسال هؤلاء الخبراء إلى سوريا مجدّداً إذا كان الأمر ممكنا لإنهاء تحقيقهم في هذه المواقع الثلاثة. ردود فعل وفي ردود الفعل، اعتبرت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا أنّ التقرير يظهر بشكل واضح أنّ النظام السوري هو المسؤول عن استخدام الأسلحة الكيماوية. وأعلن البيت الابيض انّ تقرير الامم المتحدة يثبت أنّ نظام الرئيس بشّار الاسد مسؤول عنه. وقال المتحدث باسم الرئاسة الاميركية جاي كارني إنّ“المعلومات في هذا التقرير والتي تتحدث عن إطلاق غاز السارين بواسطة صواريخ ارض-ارض وحده النظام(السوري)يملكها، تظهر بوضوح من هو المسؤول”عن هذا الهجوم. وفي سياق آخر لم تستبعد الرئاسة الاميركية ان يلتقي الرئيسان اوباما ونظيره الايراني حسن روحاني في الامم المتحدة مصادفة على هامش الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك. وقال كارني:“ليس هناك لقاء مقرّر حالياً بين الرئيس ونظيره الايراني حسن روحاني في الجمعية العامة للامم المتحدة الاسبوع المقبل”. السعودية وإيران وفيما رفضت السعودية إختزال الأزمة السورية في تداعيات جريمة استخدام“الكيماوي”، أعلنت إيران انّها لم ولن تتّخذ موقف المتفرج تجاه هذه القضية المصيرية، وأكّد رئيسها حسن روحاني أنّ بلاده تبذل جلّ جهدها لإحلال الاستقرار والامن في سوريا، وتؤيد قرار الشعب السوري بمنح صوته لأيّ شخص لإدارة بلده. من جهته، أكّد القائد العام للحرس الثوري اللواء محمد علي جعفري أنّ أيّ عمل عسكري أميركي ضد سوريا سيؤدّي بالضرورة الى بروز العديد من المشاكل وسيقوم الحرس الثوري بواجباته في كلّ الأوقات. لقاء تحضيريّ في بعبدا داخليّاً، وتحضيراً لسفره الى نيويورك للمشاركة في إجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة مطلع الأسبوع المقبل، يترأس رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان غداً في قصر بعبدا إجتماعا موسّعاً للوفد اللبناني المرافق بحضور رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي والوزراء المختصين في شؤون الإغاثة والأمن. وتقرّر أن يضمّ مبدئياً كلّاً من وزير الخارجية عدنان منصور، وزير الشؤون الإجتماعية وائل ابو فاعور وعدداً من المستشارين المعنيين بالملفّات الإقتصادية والإجتماعية للبحث في جدول أعمال الجمعية العامة، بالإضافة الى ما سيقدّمه لبنان الى مؤتمر المانحين من أجل دعم لبنان ومشاركته في تمويل أزمة النازحين السوريين للتخفيف من الأعباء الملقاة على عاتقه جرّاء موجات النزوح السوري الكبيرة التي تجاوزت قدراته وقدرات اللبنانيين المضيفين على تحمّلها. وذكرت مصادر مطلعة لـ”الجمهورية”انّ اجتماع الغد سيضع اللمسات الأخيرة على تقرير أعدّته وزارة الشؤون الإجتماعية حول احتياجات لبنان لمواجهة أزمة النازحين بالتعاون مع فريق مستشاري رئيس الجمهورية، ليكون المادة الأساسية التي سيناقش على أساسها المؤتمرون احتياجات لبنان على أكثر من مستوى إقتصادي ومالي وعسكري، على قاعدة انّها المرة الأولى التي يُعقد فيها مثل هذا المؤتمر لدولة واحدة من دول الجوار السوري. مبادرة برّي في غضون ذلك، ملأت جولة وفد“كتلة التنمية والتحرير”على المسؤولين لشرح مبادرة رئيس مجلس لنواب نبيه برّي الوقت الضائع، وهي جالت امس على كلّ من رئيس كتلة المستقبل فؤاد السنيورة ورئيس تكتّل“الإصلاح والتغيير”النائب ميشال عون، على ان تزور بعد ظهر اليوم رئيس حزب الكتائب أمين الجميّل. وعلمت“الجمهورية”أنّ أجواء إيجابية وودّية طغت على لقاء الوفد مع السنيورة، ولكن من دون التوصل الى اتفاق على معاودة الحوار وفق المبادرة التي طرحها برّي. وأكّد نواب كتلة“التنمية والتحرير”على مجموعة ثوابت أبرزها تأييد برّي لإعلان بعبدا، وللقرار 1701، وضرورة السعي لتجاوز عملية“التدخل والتداخل”مع الأزمة السورية، بما يحمي لبنان. وتحدّث الوفد عن بداية حلحلة في أزمة المنطقة، ما يستدعي العودة في لبنان الى الحوار لحمايته من كلّ الاحداث المتسارعة. كذلك أكّد الوفد انّ الهدف من طاولة الحوار ليس الدعوة الى مؤتمر تأسيسي، وذلك ردّاً على ما صرّح به بعض نواب“المستقبل”. بدوره، شرح السنيورة للوفد موقف كتلة“المستقبل”المبدئي الرافض لتحويل طاولة الحوار الى مكان تبحث فيه قضايا غيرَ الإستراتيجية الدفاعية خصوصاً موضوع تأليف الحكومة، ووعدَ بارتشاف فنجان قهوة قريباً مع برّي. “حزب الله” ورأى نائب الأمين العام لـ”حزب الله”الشيخ نعيم قاسم أنّ“معادلة الجيش والشعب والمقاومة تعمّدت بالدم والتضحيات، وهي سبب قيامة لبنان المستقل، ولا تحتاج إذناً من أحد، فهي روحنا وواقعنا وحياتنا، ومن أراد أن يقتلها يعني أنّه يريد أن يقتلع أرواحنا، وهيهات منّا الذلة، وليجرّبوا حظوظهم إذا أرادوا”. وقال:“نحن لم نعد نناقش إذا كانت المقاومة مجدية أم لا، فقد تحوّلت المقاومة إلى ثابتة إستراتيجية وجزءاً لا يتجزّأ من مقوّمات بلدنا”. زحلة وتفاعلت أمس الأزمة الناجمة عن شبكة الاتصالات التابعة لـ”حزب الله”في زحلة، حيث عقدت كتلة“نواب زحلة”مؤتمراً صحافيّاً تلا خلاله النائب طوني ابو خاطر بياناً اعتبر فيه أنّ“مدّ الشبكة الأمنية لـ”حزب الله”يأتي في سياق التنصّت على المواطنين واستباحة خصوصياتهم، ويشكّل حجّة لاجتياح الأملاك العامة والتسبّب بتوتّرات امنية. وعزا أبو خاطر ردّة فعل الأهالي“إلى انتشار مسلّحين من“حزب الله”ومعهم عمّال”، مشدّداً على“أنّنا نؤمن بإبقاء زحلة واحة للشرعية اللبنانية على رغم التباين في الآراء”. تفجيرا طرابلس وفي سياق متابعة التحقيقات في تفجيري طرابلس، استدعى قاضي التحقيق العسكري الأوّل رياض أبوغيدا النقيب في المخابرات السورية محمد علي، والسوري خضر العربان، المتهمَين بتفخيخ السيارتين اللتين انفجرتا أمام مسجدي السلام والتقوى في طرابلس.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع