أخبار الصحف ليوم الجمعة في 13 ايلول صحيفة ”. | الأخبار:“14 آذار”عتبت على سليمان نقطة لمصلحة المقاومة كتبت“الأخبار”تقول:فصّل رئيس الجمهورية في بيان ما تضمنه إعلان بعبدا مؤكداً أنه لم يتطرق إلى سلاح المقاومة. وفيما لم يصدر أي تعليق من قوى 8 آذار على البيان، اعتبر“ثوار الأرز”انه سجل نقطة لمصلحة المقاومة بعد اللغط الذي أثاره موضوع“اعلان بعبدا”، اكد المكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية في بيان أن الاعلان“صدر في ختام أعمال جلسة الحوار الوطني التي انعقدت في القصر الجمهوري بتاريخ 11 حزيران 2012 وناقشت على مدى ثلاث ساعات و41 دقيقة معظم النقاط التي تضمنها الإعلان، ثم تلت المداولات قراءة أولية للبيان ترافقت مع عرض لمضمونه على شاشة كبيرة”. وأشار إلى أن الرئيس ميشال سليمان شارك معظم أعضاء هيئة الحوار في مناقشة النص، لافتاً إلى ان بعض أعضاء الهيئة طلب“تأجيل النقاش إلى وقت لاحق حيث كان الرئيس نبيه بري قد أبدى استعداده للبحث في أي مواضيع مطروحة، وهو تلا بصوته في نهاية المناقشات التعديلات التي أُدخلت على البيان صفحة بصفحة، فأعلن التوافق على بقاء بعض الصفحات كما جاءت في الأصل، وعلى التعديلات المستحدثة نتيجة النقاش على بعض بنود الصفحات الأخرى”. وشدد على ان الإعلان“لم يتضمن أي نصّ يتعلق بالمقاومة وسلاحها، ولم يتطرّق إلى مسألة الاستفادة من قدرات المقاومة ووضعها بتصرف الدولة اللبنانية، بل إن هذه المفاهيم وسواها قد أتت في إطار التصوّر الاستراتيجي للدفاع عن لبنان الذي قدّمه فخامة الرئيس أمام هيئة الحوار”. وبعد صدور بيان رئاسة الجمهورية، سارعت الأمانة العامة لقوى 14 آذار إلى اصدار بيان أكدت فيه تمسكها بإعلان بعبدا بنداً بنداً“لا سيما بالبنود 11، 12، 13 و14، المتعلقة بالطائف والدستور، وبالحياد وضبط الحدود وتنفيذ كل قرارات الشرعية الدولية وبالتحديد القرار 1701″. ورأت مصادر قوى 14 آذار ان رئيس الجمهورية سجل نقطة لمصلحة حزب الله، عندما قال البيان إن اعلان بعبدا لم يأت على ذكر المقاومة. واوصلت بعض شخصيات القوى المذكورة عتباً إلى سليمان مفاده أن“موازين القوى في المنطقة لم تتبدل بعد إلى درجة أن تعطوا حزب الله ما أعطيتموه”. كما أن بعض القوى السياسية ربطت العبارة التي فصلت إعلان بعبدا عن سلاح المقاومة، بالبحث في تأليف الحكومة وبيانها الوزاري، قائلة إن رئيس الجمهورية يريد القول لحزب الله:ما يُحكى عن تضمين البيان الوزاري إعلان بعبدا لا يستهدف سلاح المقاومة. لكن اوساط سليمان اكّدت أن بيان امس لم يكن يستهدف منح نقطة في السياسة لأحد، بل هو مخصص للرد على محاولات تطيير الإعلان. كما ان البيان“يهدف إلى إعادة تأكيد حياد لبنان، عشية اجتماع نيويورك الذي سيناقش مساعدات للجيش اللبناني، ومساعدات في ملف النازحين”. ورفضت أوساط القصر الجمهوري الربط بين عبارة المقاومة وبين البحث في تأليف الحكومة، لأن النقاشات الأخيرة بين سليمان ورئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد لم تتطرق لا من قريب ولا من بعيد إلى هذا الملف. وبحسب مصادر في 14 آذار، فإن سليمان استغرب بيان الأمانة العامة وأن مقربين منه أجروا اتصالات لمعرفة ما اذا كان هذا الموقف يعبر عن رأي الأمانة، أو أنه يشمل جميع الاحزاب المنضوية تحت جناحها، فكان الجواب بأن الموقف يعبّر عن جميع مكونات القوى المذكورة، أحزابا ومستقلين. على صعيد آخر، وبعد مبادرتي سليمان ورئيس المجلس النيابي نبيه بري الحواريتين، اعلن رئيس الحكومة المستقيل نجيب ميقاتي انه سيطلق الاسبوع المقبل مبادرة تواكب المبادرتين المذكورتين. ولفت خلال استقباله في طرابلس وفوداً للتضامن معه في مواجهة الحملة التي تعرض لها من قبل إحدى الصحف الى انه“سيتبع الاسلوب القانوني والقضائي”. من جهته، أشار البطريرك الماروني بشارة الراعي قبل سفره إلى رومانيا، إلى أن سليمان رحب بمبادرة بري، وقال“إن فيها بابا للدخول إلى الحوار الوطني، ونحن نبارك كل حوار بنّاء”. ودعا سليمان ورئيس الحكومة المكلف تمام سلام إلى استخدام“سلطتهما الدستورية في تأليف الحكومة”. وكانت التطورات في لبنان والمنطقة محور لقاء بين الرئيس بري والسفير الأميركي الجديد ديفيد هيل. وأكد رئيس المجلس اهمية الفرصة المتاحة لسلوك الحل السياسي للأزمة السورية، مشيراً إلى“أن ما صرح به السفير الاميركي بعد الزيارة يعبر عن رأيه اذ لم يجر التطرق الى موضوع من استعمل السلاح الكيميائي”. وكان هيل قد اتهم النظام السوري باستعمال السلاح الكيميائي ورأى أنه“سيستعمله مرة اخرى اذا لم نتحرك”. على صعيد آخر، رد النائب رعد على حملة تيار المستقبل وبعض قوى 14 آذار“التضليلية حول أمن ذاتي مزعوم في الضاحية الجريحة”، وأكد ان كل ما يروجه هؤلاء“لا اساس له من الصحة وان المواطنين الشرفاء في الضاحية وغيرها ناشدوا مرارا وتكرارا أجهزة الدولة الأمنية كي تتولى القيام بواجبها في حمايتهم وحفظ أمنهم، لكن كل تلك المناشدات لم تلق الاستجابة المطلوبة حتى الآن”. واوضح إن الإجراءات الضرورية التي اعتمدت بعد التفجير الارهابي في الرويس ما هي“إلا اسعافات أولية في انتظار الحضور المرتقب للدولة وأجهزتها”. إلى ذلك، أعلن الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري اسامة سعد بعد استقباله وفداً من حزب الله برئاسة نائب رئيس المجلس السياسي للحزب محمود قماطي، اطلاق لجنة تنسيق مشتركة بين التنظيم والحزب بهدف التنسيق الدائم والمستمر في مختلف القضايا المطروحة على الساحتين الوطنية والعربية.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع